المغرب اليوم - سوق عكاظ يوجه الدعوة لأكثر من ألفي شخصية ثقافية

"سوق عكاظ" يوجه الدعوة لأكثر من ألفي شخصية ثقافية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

الرياض - المغرب اليوم

من المنتظر أن يحظى المحفل الثقافي السنوي لـ"سوق عكاظ" في الطائف بالسعودية بأكثر من 2000 شخصية إعلامية ومثقفة، حيث أكدت نشرة للمركز الإعلامي للمهرجان أن إدارة سوق عكاظ وجهت الدعوة لأكثر من 2000 مثقف وإعلامي من داخل المملكة وخارجها لحضور التظاهرة الثقافية التي تحتضنها محافظة الطائف سنوياً، ويطلق فعاليات دورتها السابعة الأمير خالد الفيصل، أمير منطقة مكة المكرمة، رئيس اللجنة الإشرافية العليا للسوق في الرابع من ذي القعدة المقبل. وبين المركز الإعلامي أن اللجان القائمة على السوق تركز على توفير كافة الأنشطة، التي تناسب جميع الأعمار، إذ يجد مرتادو السوق مفارقات عدة، حيث يتم الجمع بين التقنيات الحديثة التي تم توفيرها في موقع السوق، وجغرافية المكان وقيمته التاريخية، التي تم تحديدها بعد دراسة الآثار المتاحة وتحديد الأودية والجبال وفق الوثائق المدروسة بعناية لتحديد موقع السوق بدقة وكفاءة علمية، مضيفاً أن الجهات ذات العلاقة تحرص على تنوع الفعاليات، وأن تكون فرصة للأسر لتعيش تاريخ المكان، وليجد أفرادها أنشطة وفعاليات تناسب ميولهم وتمتاز بالتفرد والأفكار المستحدثة البعيدة عن التكرار، لافتاً إلى أن السوق أصبح "نافذة عربية ثقافية". وتوقع المركز زيادة نسبة الإقبال في العام الحالي مقارنة بالأعوام السابقة استناداً إلى تمديد فترة السوق إلى أسبوعين كاملين بعد أن كانت 10 أيام في السنوات الماضية، مستشهداً بالتقرير الصادر عن الهيئة العليا للسياحة والآثار، التي بينت أن عدد الزوار في الدورة السادسة ارتفع بنسبة بلغت 44%، فيما تجاوز عدد مرتادي السوق 256 ألف زائر، حسب تقرير للهيئة العامة للسياحة والآثار، وأنفقوا 21 مليون ريال. وأوضح المركز الإعلامي لسوق عكاظ أن المناسبة أصبحت تشهد تزايداً في عدد الإقبال من فئة المثقفين والأكاديميين عاماً تلو الآخر، الأمر الذي يعكس حجم التظاهرة التي تخطت المحلية وأصبحت محط اهتمام المفكرين ورجالات الأدب في العالم العربي، لافتاً إلى أن السوق بات يشكل محطة التقاء لأدباء المملكة والعالم العربي، نظراً لكونه محفلاً عربياً يستمد قوامه من التراث العربي، كما أنه أضحى رافداً متميزاً للأدب والثقافة على المستويين المحلي والعربي.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - سوق عكاظ يوجه الدعوة لأكثر من ألفي شخصية ثقافية المغرب اليوم - سوق عكاظ يوجه الدعوة لأكثر من ألفي شخصية ثقافية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - سوق عكاظ يوجه الدعوة لأكثر من ألفي شخصية ثقافية المغرب اليوم - سوق عكاظ يوجه الدعوة لأكثر من ألفي شخصية ثقافية



تحدثت عن تحرش المنتج هارفي وينستين بالفنانات

بليك ليفلي تخطف الأنظار بارتداء بدلة باللون الأصفر

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت الممثلة الأميركية بليك ليفلي، في برنامج "صباح الخير أميركا" يوم الاثنين، بإطلالة أنيقة ومميزة. وفي أعقاب اعترافات فنانات هوليوود بوقائع تحرش المنتج الأميركي هارفي وينستين بهن، قالت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما، أن الوقوف تضامنا مع الضحايا المتضررين لم يكن كافيا، فالناس يجب أن تعترف أن سلوكه كان بعيدا عن حادثة فردية وحسب. وبسؤالها عن كيف يمكن لهوليوود أن تستكمل طريقها بعد الكشف عن الإساءات ضد النساء، أجابت: "أعتقد أنه من المهم أن نعترف أن ذلك لا يحدث فقط هوليوود، انه عالمي جدا، وانه ليس شيئا يحدث للنساء فجأة"،وأوضحت ليفلي أن ذلك يحدث للنساء منذ زمن طويل وليس مفاجأة. الجدير بالذكر أن هارفي المؤسس المشارك لشركة وينشتاين قد تلقى بلاغات بالاعتداء أو التحرش بأكثر من عشرين امرأة ممن يعملون في صناعة السينما، بما في ذلك النجوم الكبار امثال غوينيث بالترو وأشلي جود، وتشمل الادعاءات الموجهة ضده

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي
المغرب اليوم - مسؤولة في

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته
المغرب اليوم - أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار
المغرب اليوم - منزل

GMT 06:36 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إيران تشعل الخلاف بين ترامب والزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ
المغرب اليوم - إيران  تشعل الخلاف بين ترامب والزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ

GMT 06:43 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

نيكولا ثورب تكشف عن هوية أشخاص تحرشوا بها جنسيًا
المغرب اليوم - نيكولا ثورب تكشف عن هوية أشخاص تحرشوا بها جنسيًا

GMT 01:30 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

رجاء الجدواي تستعد للفيلم الكوميدي "حبيب ستو"

GMT 08:52 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

عارضة أزياء حققت حلمها قبل العثور عليها مقتولة داخل مسكنها

GMT 00:19 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تعلن أنّ أنثى الدولفين تختار من يجامعها بدقة

GMT 07:55 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

بيع مبنى التوأم كراي في لندن بثمن 1,2 مليون استرليني

GMT 02:14 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشاف علاج جديد يُساعد النساء على منع "سلس البول"

GMT 02:57 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"كونستانس برينس موريس" يقدم مطاعم بروح هوليوود

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 01:00 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُصمِّم مجموعة من الملابس الجديدة لعام 2018
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib