المغرب اليوم - إقتراح عراقي لإقامة معهد العالم العربي للحوار في النجف والثقافة ترحب

إقتراح عراقي لإقامة "معهد العالم العربي للحوار" في النجف و"الثقافة" ترحب

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - إقتراح عراقي لإقامة

بغداد ـ عبد اللطيف العجيل

أعلن عضو اللجنة العليا لمشروع بغداد عاصمة الثقافة العربية الدكتور صلاح الفرطوسي عن مناقشة خطة الثقافة العربية التي أعدتها "المنظمة العربية للتربية والعلوم والثقافة" مع وزير الثقافة العراقي الدكتور سعدون الدليمي، مشيرًا إلى ترحيب الدليمي بإقامة "معهد العالم العربي للحوار" في النجف لوسطيتها وبعدها عن التحزّب والتطرّف. وقال التدريسي في كلية التربية الأساسية في جامعة الكوفة الدكتور صلاح الفرطوسي في تصريح صحافي اطّلع "المغرب اليوم" عليه إنه "ناقش مع الدليمي آفاق خطة الثقافة العربية التي أعدتها المنظمة العربية للتربية والعلوم والثقافة، بغية عرضها على اجتماع وزراء الثقافة العرب". وأضاف الفرطوسي "شرحت جوانب عدّة من خطة الثقافة العربية، ولا سيما مشروع معهد العالم العربي للحوار الذي اقترحته المنظمة، واقترحت أن يتبنى العراق المشروع، وأن يكون في مدينة النجف الأشرف، بسبب وسطية مرجعيتها، وبُعدها عن التحزّب والتطرّف، وحرص المدينة وجامعتها على إشاعة ثقافة الحوار". وتابع الفرطوسي "أبدى وزير الثقافة العراقي ترحيبه بالفكرة، وتعهد بتبنِّي المشروع في اجتماع مجلس الوزراء، وأن يعرضه شخصيًا على رئيس الوزراء نوري المالكي لطلب موافقته على عرضها في اجتماع وزراء الثقافة العرب المقبل". وبين الفرطوسي "قدمت نسخة لأقدم مخطوطات نهج البلاغة هدية للدليميّ، تقديرًا لدوره في اختيار النجف الأشرف عاصمة للثقافة الإسلامية، وحرصه على نشر الثقافة ودعمها". يُذكر أنه ومنذ العام 1996 تحتفي الدول العربية بإحدى عواصمها عاصمة للثقافة العربية، وذلك إثر اقتراح للمجموعة العربية في المنظمة العالمية للتربية والثقافة والعلوم (اليونسكو) بدء تطبيق فكرة (عاصمة الثقافة العربية). وكان هدف المجموعة العربية في المنظمة الدولية من هذه الفكرة إظهار الإمكانات الحضارية للمدينة المعنيّة، ودروها التاريخي والمعاصر في الإبداع الثقافيّ والحضاريّ، واختيرت بغداد عاصمة للثقافة العربية في العام 2013.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - إقتراح عراقي لإقامة معهد العالم العربي للحوار في النجف والثقافة ترحب المغرب اليوم - إقتراح عراقي لإقامة معهد العالم العربي للحوار في النجف والثقافة ترحب



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - إقتراح عراقي لإقامة معهد العالم العربي للحوار في النجف والثقافة ترحب المغرب اليوم - إقتراح عراقي لإقامة معهد العالم العربي للحوار في النجف والثقافة ترحب



تحدثت عن تحرش المنتج هارفي وينستين بالفنانات

بليك ليفلي تخطف الأنظار بارتداء بدلة باللون الأصفر

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت الممثلة الأميركية بليك ليفلي، في برنامج "صباح الخير أميركا" يوم الاثنين، بإطلالة أنيقة ومميزة. وفي أعقاب اعترافات فنانات هوليوود بوقائع تحرش المنتج الأميركي هارفي وينستين بهن، قالت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما، أن الوقوف تضامنا مع الضحايا المتضررين لم يكن كافيا، فالناس يجب أن تعترف أن سلوكه كان بعيدا عن حادثة فردية وحسب. وبسؤالها عن كيف يمكن لهوليوود أن تستكمل طريقها بعد الكشف عن الإساءات ضد النساء، أجابت: "أعتقد أنه من المهم أن نعترف أن ذلك لا يحدث فقط هوليوود، انه عالمي جدا، وانه ليس شيئا يحدث للنساء فجأة"،وأوضحت ليفلي أن ذلك يحدث للنساء منذ زمن طويل وليس مفاجأة. الجدير بالذكر أن هارفي المؤسس المشارك لشركة وينشتاين قد تلقى بلاغات بالاعتداء أو التحرش بأكثر من عشرين امرأة ممن يعملون في صناعة السينما، بما في ذلك النجوم الكبار امثال غوينيث بالترو وأشلي جود، وتشمل الادعاءات الموجهة ضده

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي
المغرب اليوم - مسؤولة في

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته
المغرب اليوم - أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار
المغرب اليوم - منزل

GMT 06:36 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إيران تشعل الخلاف بين ترامب والزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ
المغرب اليوم - إيران  تشعل الخلاف بين ترامب والزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ

GMT 06:43 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

نيكولا ثورب تكشف عن هوية أشخاص تحرشوا بها جنسيًا
المغرب اليوم - نيكولا ثورب تكشف عن هوية أشخاص تحرشوا بها جنسيًا

GMT 01:30 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

رجاء الجدواي تستعد للفيلم الكوميدي "حبيب ستو"

GMT 08:52 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

عارضة أزياء حققت حلمها قبل العثور عليها مقتولة داخل مسكنها

GMT 00:19 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تعلن أنّ أنثى الدولفين تختار من يجامعها بدقة

GMT 07:55 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

بيع مبنى التوأم كراي في لندن بثمن 1,2 مليون استرليني

GMT 02:14 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشاف علاج جديد يُساعد النساء على منع "سلس البول"

GMT 02:57 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"كونستانس برينس موريس" يقدم مطاعم بروح هوليوود

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 01:00 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُصمِّم مجموعة من الملابس الجديدة لعام 2018
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib