المغرب اليوم  - المفكر الفرنسي موران ينفي الأقوال التي نسبتها إليه الصحافة

المفكر الفرنسي موران ينفي الأقوال التي نسبتها إليه الصحافة

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - المفكر الفرنسي موران ينفي الأقوال التي نسبتها إليه الصحافة

باريس - و.م .ع

نفى المفكر الفرنسي إدغار موران الأقوال التي نسبها إليه جزء من الصحافة المغربية عقب تدخله، يوم الأحد الماضي، خلال نقاش عام بباريس حول حرية الإعلام، والتي يكون قد أعرب فيها عن دعمه لصحافي مغربي تم توقيفه مؤخرا.وأكد عالم الاجتماع الفرنسي، أنه فوجئ بالأقوال التي نسبها إليه جزء من الصحافة المغربية، مشيرا إلى أنه يرفض أن يكون شخصه محل "توظيف بشكل تعسفي وخاطئ".وبعد أن ذكر بأنه "يعارض، عموما ومبدئيا، كل محاولة لتقييد حرية الكلام أو إعاقة لعمل وسائل الإعلام في مختلف أنحاء العالم"، قال إدغار موران إنه "من السهل العثور على أقواله الحقيقية على شبكة الأنترنيت علما أن النقاش كان قد تم تصويره".وحسب المفكر الفرنسي، فإن "سوء الفهم نتج عن كون أنه في خضم الحماس الذي طبع ختام اجتماع" جعله متدخل "يمسك على صدره ملصقا يطالب بإطلاق سراح صحافي مغربي تم توقيفه مؤخرا"، مضيفا أنه "لا يتخذ موقفا إلا بعد أن يكون على اطلاع كاف، وهو ما لم يحصل بعد، وبشكل معلل وليس البتة بشكل اختزالي"."وفي حالة المغرب، يضيف المفكر الفرنسي، لا يمكنني أن أشكك في هيئة القضاء بينما لم تنظر هذه الأخيرة في التهمة بعد"، مشيرا إلى أن "المسار الديمقراطي المتبع يبعث على الأمل في أن يتمكن القضاء في المملكة من القيام بعمله في جو من الهدوء المطلوب للبت في قضية ممثل لوسيلة إعلام مشتبه فيه".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - المفكر الفرنسي موران ينفي الأقوال التي نسبتها إليه الصحافة  المغرب اليوم  - المفكر الفرنسي موران ينفي الأقوال التي نسبتها إليه الصحافة



 المغرب اليوم  -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء توضح مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 02:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ريم وداد منايفي تقدِّم تصميماتها لشتاء وخريف 2017
 المغرب اليوم  - ريم وداد منايفي تقدِّم تصميماتها لشتاء وخريف 2017

GMT 06:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

"ذا بريكرز The Breakers"يعتبر من أشهر فنادق فلوريدا
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  - دونالد ترامب يعيّن ماكماستر مستشارًا للأمن القومي
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib