المغرب اليوم  - الكتبيون في المغرب يدقون ناقوس خطر تراجع مبيعاتهم
اعتقال خمسة مراهقين في العاصمة البريطانية لندن كانوا يعدون لهجوم متطرف وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس يؤكد أن هناك ادراك بين الشعب العراقي لمعنى أن تكون بلدًا موحدًا وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس يؤكد أن الحكومة العراقية والشعب العراقي والقوات العراقية تدرك قيمة التحالف قائد قوات التحالف ضد داعش في العراق وسورية ستيفن تاونسند يُصرح "لا نتوقع من الحكومة العراقية ان تطلب منا مغادرة العراق مباشرة بعد معركة الموصل" أوسكار وهالك يستعدان للمشاركة في أبطال آسيا الاتحاد البرازيلي يقيل مدرب المنتخب الأولمبي الرئيس ترامب يعلن من منزله في فلوريدا اختيار اتش أر مكماستر مستشارًا للأمن القومي خلفًا لمايكل فلن وفاة الفنان صلاح رشوان عن 67 عامًا بعد صراع مع المرض. إصابة مستوطن بجروح بعد رشق حافلة للمستوطنين بالحجارة قرب بلدة عناتا شمال شرق القدس المحتلة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم يختار ماخيت ديوب أفضل لاعب في مباراة الأهلي و استقلال طهران
أخر الأخبار

الكتبيون في المغرب يدقون ناقوس خطر تراجع مبيعاتهم

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - الكتبيون في المغرب يدقون ناقوس خطر تراجع مبيعاتهم

الدارالبيضاء - المغرب اليوم

في تقريرها السنوي الذي اعتادت إصداره في شهر أكتوبر من كل سنة ، أصدرت الجمعية البيضاوية للكتبيين تقريرها للموسم الحالي ، والذي أكد على ما يلي : للعام الثاني على التوالي ، يعيش الكتبيون بالمغرب بداية موسم دراسي بيضاء بفعل تراجع مبيعاتهم من المقررات الدراسية وعجزهم ماليا عن مسايرة التغييرات التي طالت عددا من المقررات من جهة ،واختلافها بين المؤسسات التعليمية والأقاليم من جهة ثانية . وهو الأمر الذي تسبب لجلهم في خسارات مهمة كانت وراء لجوئهم إلى الإستدانة أو التخلي نهائيا عن ترويج الكتاب المدرسي رغم أنه يشكل فرصتهم التجارية الوحيدة خلال السنة بالنظر إلى واقع القراءة ومستواها المتدني في ما يخص الكتب الثقافية . لكن هذا الواقع ليس في الحقيقة وليد السنتين الأخيرتين فقط ، ذلك أن الكتبيين ما فتئوا منذ ما يربو عن عقدين من الزمن يدقون ناقوس الخطر محذرين من انقراض مهنتهم في غياب مبادرات جدية من طرف الدولة والمنتخبين والمجتمع المدني ، مبادرات تشاركية لتسطير برامج شمولية لتطوير القراءة في أوساط الشباب على الخصوص ، وتدعيم الدور الجوهري الذي يلعبه الكتبيون في المشهد الثقافي الوطني وأيضا في المجال التعليمي . فمن بين المعيقات التي يعمل الكتبيون على إزالتها في طريق الولوج إلى الكتاب ، هناك عائق القدرة الشرائية المتدنية للقراءة ؛ فهُمْ غالبا ما يعرضون الكتب بأثمنة في متناول الشرائح الإجتماعية ، ذات الدخل المحدود ، سواء في ما يتعلق بالكتب المدرسية أو الثقافية العامة .هذا علاوة عن كون مكتباتهم تشكل أندية ثقافية حقيقية وملتقيات قارة للمثقفين والمبدعين والطلبة والباحثين ، وهي الأدوار التي يسعى الكتبيون بإمكانياتهم الذاتية المحدودة إلى بلورتها وتطويرها من خلال تأسيس جمعياتهم في عدد من المدن المغربية والتي راكمت تجربة مهمة ، كان لها إشعاع وطني ودولي من طرف الفاعلين في الحقل الثقافي ، وأيضا من طرف وزارة الثقافة التي بذلت ، في الآونة الأخيرة جهدا محمودا ، هو خطوة أولى ، مع الكتبيين على أساس أن الضرورة تقتضي تكاثف الجهود لتطوير التعاون والشراكة في مجال القراءة والمعرض . هذه المبادرة ستبقى محدودة في غياب المتابعة والإنفتاح على مبادرات أخرى لقطاعات حيوية كالتعليم والمجالس المنتخبة والجهات والقطاع الخاص. إن التحولات العميقة التي يعيشها المغرب والعالم العربي من حوله يقتضي منا جميعا الإلتفاف إلى البعد المعرفي والثقافي في تكوين الإنسان حتى لا نخلف الموعد مع التاريخ ، وأن نحافظ على مكتسباتنا في هذه المجالات ، ومن بينها مهنة الكتبي لما لها من دور تلعبه ولما لها من رمزية في الحياة الثقافية للمجتمعات .فهل نتصور ضفاف السين بباريس بدون كتبيين ، أو سور الأزبكية بالقاهرة أو شارع المتنبي ببغداد بدون كتبيين ، أو مراكش وفاس ومكناس

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الكتبيون في المغرب يدقون ناقوس خطر تراجع مبيعاتهم  المغرب اليوم  - الكتبيون في المغرب يدقون ناقوس خطر تراجع مبيعاتهم



 المغرب اليوم  -

خلال مشاركتها في أسبوع الموضة في لندن

ويني هارلو تلفت الأنظار إلى فستانها الأسود الرائع

لندن - كارين إليان
تألقت العارضة ويني هارلو، خلال مشاركتها في أسبوع الموضة في لندن، مرتدية فستانًا شفافًا باللون الأسود، من تصميم جوليان ماكدونالد. واحتفلت هارلو بأدائها المذهل في العرض، طوال الليل، في ملهى ليبرتين في لندن بعد ذلك. وكشفت النجمة الصاعدة، البالغة من العمر 22 عامًا، عن أطرافها الهزيلة في تي شيرت مرسوم عليه بالأحمر وسترة من الجلد، وانضمت لعارضة الأزياء جوردان دان في تلك الليلة. وبدت الجميلة السمراء رشيقة وفي روح معنوية مرتفعة في تي شيرت كبير الحجم، الذي أعطاها لوك مفعم بالحيوية، وانتعلت في قدمها تفاصيل من الدانتيل فوق الكعب العالي. وصففت شعرها الأسود الحالك في موجات لامعة تنسدل على كتفيها، وضعت على وجهها القليل من الماكياج على عيونها، التي لمعت في ظلال برونزية والماسكارا. وكان يبدو على ويني الزهو بالانتصار بعد سيرها على الممشى، وضحكت ويني في حين صعدت إلى سيارة أجرة مع الجميلة البريطانية جوردان، 26، معربة…

GMT 01:24 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

آسيا تكشف عن مجموعتها الجديدة "مجوهرات الأحلام"
 المغرب اليوم  - آسيا تكشف عن مجموعتها الجديدة

GMT 04:25 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جمال ساحر في حمام "باث سبا غينزبورو" الروماني
 المغرب اليوم  - جمال ساحر في حمام
 المغرب اليوم  - جون كيلي يكشف عن تفاصيل قرار حظر السفر إلى أميركا
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -

GMT 05:30 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تكشف عن توقعاتها للفنانين في 2017
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib