المغرب اليوم  - الأمم المتحدة الإقتصادات الإبداعية تدفع عجلة النمو والتنمية الإجتماعية والثقافية

الأمم المتحدة: الإقتصادات الإبداعية تدفع عجلة النمو والتنمية الإجتماعية والثقافية

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - الأمم المتحدة: الإقتصادات الإبداعية تدفع عجلة النمو والتنمية الإجتماعية والثقافية

نيويورك - بترا

ذكرت الأمم المتحدة أنه بالإضافة إلى الفوائد الاقتصادية، يسهم الاقتصاد الإبداعي الذي يشمل المنتجات السمعية والبصرية والتصميم، ووسائل الإعلام الجديدة، والفنون المسرحية والنشر والفنون البصرية بشكل كبير في التنمية الاجتماعية الشاملة والحوار والتفاهم بين الناس. ونقل مركز انباء الامم المتحدة الليلة الماضية عن المديرة العامة لليونسكو إيرينا بوكوفا التي شاركت في إعداد التقرير الذي تم اطلاق طبعة خاصة من تقرير الأمم المتحدة "الاقتصاد الإبداعي، توسيع مسارات التنمية المحلية" في المؤتمر العام لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة، اليونسكو، في باريس انه من خلال خلق فرص العمل يسهم الاقتصاد الإبداعي في الرفاه العام للمجتمعات واحترام الذات ونوعية الحياة وبالتالي في تحقيق التنمية الشاملة والمستدامة". من جانبها قالت مديرة برنامج الأمم المتحدة الإنمائي هيلين كلارك، في رسالة فيديو، "الثقافة هي دافع وعامل تمكين للتنمية البشرية والمستدامة، إنها تمكن الناس من التحكم في تنميتهم الذاتية، وتحفز الابتكار والإبداع الذي من شأنه دفع جهود النمو الشامل والمستدام". وبلغ إجمالي التجارة العالمية من السلع والخدمات الإبداعية رقما قياسيا قدره 624 مليار دولار في عام 2011، وفقا للأرقام الواردة في التقرير. وفي الوقت نفسه، بلغ نمو متوسط صادرات السلع الإبداعية في البلدان النامية في تلك الفترة الزمنية نفسها 1ر12 في المائة. ومن بين دراسات الحالة في التقرير، الصناعات الثقافية والإبداعية في الأرجنتين، والتي توظف نحو 300 الف شخص، وتمثل 5ر3 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد. وفي المغرب، توظف صناعة النشر والطباعة 8ر1 في المائة من القوة العاملة، ويبلغ حجم مبيعاتها أكثر من 370 مليون دولار، وفقا للتقرير بلغت القيمة السوقية لصناعة الموسيقى أكثر من 54 مليون دولار في عام 2009 وازدادت باطراد منذ ذلك الحين. ويضم التقرير أيضا دراسات حالة عن صناعة السينما النيجيرية المعروفة باسم "نوليوود"، ومبادرة مدينة شيانج ماي الإبداعية في تايلاند، وتطوير صناعة المنسوجات المنزلية في نانتونغ، بالصين، كما تضمن التقرير سياسات وتوصيات، وفيلما وثائقيا على شبكة الإنترنت يعرض الفرص والتحديات التي تواجه الاقتصاد الإبداعي .

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الأمم المتحدة الإقتصادات الإبداعية تدفع عجلة النمو والتنمية الإجتماعية والثقافية  المغرب اليوم  - الأمم المتحدة الإقتصادات الإبداعية تدفع عجلة النمو والتنمية الإجتماعية والثقافية



 المغرب اليوم  -

ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

تألق كامبل بفستان أسود في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس - مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الأمم المتحدة الإقتصادات الإبداعية تدفع عجلة النمو والتنمية الإجتماعية والثقافية  المغرب اليوم  - الأمم المتحدة الإقتصادات الإبداعية تدفع عجلة النمو والتنمية الإجتماعية والثقافية



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib