المغرب اليوم  - ضرورة ترقية الحرف التقليدية لتثمين التراث المعماري في الجزائر

ضرورة ترقية الحرف التقليدية لتثمين التراث المعماري في الجزائر

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - ضرورة ترقية الحرف التقليدية لتثمين التراث المعماري في الجزائر

وهران - واج

شدد المشاركون في ملتقى دولي حول موضوع "الحرف التقليدية للبناء وتثمين التراث المعماري" الذي إفتتح الأحد بوهران على ضرورة ترقية المهن القديمة للبناء.ويهدف هذا اللقاء إلى تقديم "مقترحات عملية لإعادة إحياء الحرف التقليدية التي تعد حجر الزاوية لعمليات إعادة الإعتبار" كما أوضح السيد كمال بريكسي رئيس جمعية "صحة سيدي الهواري" المنظمة للتظاهرة.ويقام هذا الملتقى طيلة يومين بجامعة العلوم والتكنولوجيا "محمد بوضياف"بوهران بالشراكة مع كلية الهندسة المعمارية والهندسة المدنية لذات المؤسسة للتعليم العالي والمعهد الفرنسي لوهران.ويحضر العديد من الطلبة هذا الملتقى لمتابعة المحاضرات التي ينشطها باحثون جزائريون وأجانب من إسبانيا وفرنسا وإيطاليا والمغرب والبرتغال.وترمي مختلف المداخلات المقترحة في هذا الإطار إلى تقييم المهارة والأدوات والمواد اللازمة لإنجاح الحفاظ وإعادة الإعتبار للتراث المعماري وفق السيد بريكسي الذي تتوفر جمعيته على مدرسة-ورشة مخصصة لتكوين الحرفيين الشباب.وتكمن الفكرة الرئيسية التي طرحت في هذا الصدد في "توفير مسعى متعدد التخصصات ومشترك بين القطاعات لرفع التحديات المرتبطة بالحفاظ على التراث وتثمين تعليم الحرف التقليدية" يضيف نفس المتحدث.وقد أشرف على إفتتاح الملتقى رئيس المجلس الشعبي الولائي السيد عبد الحق كازي ثاني الذي سلط الضوء على البرامج الطموحة التي سطرتها السلطات العمومية بهدف الحفاظ وإعادة الإعتبار للعمارات القديمة.كما تطرق إلى العمليات المسطرة من أجل إعادة الإعتبار للساحات العمومية والمعالم التاريخية معلنا أن الدورة المقبلة للمجلس الشعبي الولائي ستخصص للبناءات الثقافية.ومن جهته شدد مدير السياحة والصناعة التقليدية للولاية السيد يحيى سبيح على المساهمة الهامة لترميم التراث في جمال الوسط الحضري.وركز المتدخلون على تجارب إعادة الاعتبار للعمارات والعلاقة بين طبيعة المواد وديمومة الترميم والدور الذي تقوم به المدارس-الورشات للحركة الجمعوية المهتمة بحماية المعالم والمواقع التاريخية.وقد برمج بالمناسبة أيضا معرض للمنتجات المصممة من طرف المتربصين في المدرسة-الورشة التابعة لجمعية "صحة سيدي الهواري".وستتواصل أشغال اللقاء غدا الإثنين من خلال ثلاث ورشات موضوعاتية حول إعادة الإعتبار والتكوين النظري والتطبيقي فضلا عن مواد وتقنيات البناء.  

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - ضرورة ترقية الحرف التقليدية لتثمين التراث المعماري في الجزائر  المغرب اليوم  - ضرورة ترقية الحرف التقليدية لتثمين التراث المعماري في الجزائر



 المغرب اليوم  -

ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

تألق كامبل بفستان أسود في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس - مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - ضرورة ترقية الحرف التقليدية لتثمين التراث المعماري في الجزائر  المغرب اليوم  - ضرورة ترقية الحرف التقليدية لتثمين التراث المعماري في الجزائر



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib