المغرب اليوم  - الموسيقى تكشف عن تاريخ البشر

الموسيقى تكشف عن تاريخ البشر

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - الموسيقى تكشف عن تاريخ البشر

هاميلتون - يو.بي.آي

قال باحث كندي إن الموسيقى قادرة على الكشف عن خفايا التاريخ البشري تماماً كما تفعل بقايا الفخاريات القديمة والعظام.وأوضح الباحث ستيفن براون من جامعة "ماكماستر" إن تاريخ المجموعات البشرية مغروس في الموسيقى، حيث يشكّل الخليط المعقد من الإيقاعات والتوزيع والحدّة شيفرة يمكن للعلماء أن يقرؤوها كما يقرؤون التغيرات في الحمض النووي واللغة.وأضاف براون "الموسيقى هي دليل على حركات الهجرة لم يتم استغلالها بشكل جيد ويمكن استخدامها لفهم تاريخ المجموعات السكانية".وقارن الباحثون الحمض النووي في المتقدرة (عضيات في داخل الخلايا مسؤولة عن توليد الطاقة في داخل الخلية) والموسيقى التقليدية لتسع مجموعات من السكان الأصليين في تايوان، ووجد أنها روت قصة مشابهة حول تغيّر تلك المجموعات وتلاقيها خلال السنوات الـ6 آلاف الماضية.وقال براون إن "الموسيقى تضيف إلى تاريخ الإنسان"، وتابع "اللغات والجينات تتغير ببطء على مرّ الزمن ولكن الموسيقى قد تتغير بشكل أسرع بكثير".وأوضح "يدعم بحثنا الفكرة القائلة بأن للموسيقى عناصر قديمة، فإلى جانب قدرتها على التطوّر بسرعة هي تحمل دلائل على تحركات الشعوب القديمة".  

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الموسيقى تكشف عن تاريخ البشر  المغرب اليوم  - الموسيقى تكشف عن تاريخ البشر



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الموسيقى تكشف عن تاريخ البشر  المغرب اليوم  - الموسيقى تكشف عن تاريخ البشر



خلال عرضها لمجموعة "ماكس مارا" في إيطاليا

بيلا حديد تلفت الأنظار إلى ملابسها السوداء الرائعة

روما ـ ريتا مهنا
ظهرت العارضة الفاتنة بيلا حديد، متألقة أثناء سيرها على المدرج، لعرض مجموعة "ماكس مارا"، لربيع وصيف 2018 في إيطاليا. وتألقت العارضة البالغة 20عامًا، بشكل غير معهود، وارتدت مجموعة سوداء أنيقة - وبدت مسرورة لجهودها أثناء الكواليس. وتألقت بيلا في إطلالة تشبة الـتسعينات،  وارتدت العارضة الهولندلية الفلسطينية الأميركية المنشأ، بذلة سوداء ضيقة مكونة من بلوزه سوداء وسروال ضيق من الساتان مع معطف مطابق نصف شفاف، ويتتطاير من خلفها أثناء المشي، مضيفًا إليها إطلاله منمقة، وزينت بيلا أقدامها بصندل أسود ذو كعب عالي مما جعلها ثابتة الخطى على المنصة. ووتزينت العارضة بمكياج مشع حيث طلت شفاها باللون البرتقالي المشرق مع القليل من حمره الخدود الوردية على الوجنة، وأثبتت بيلا أنها نجمة العروض الأولى، عندما جذبت الأنظار بثباتها وخطواتها المحسوبة في عرض لا تشوبه شائبة لماكس مارا. وساعدت "بيلا" في افتتاح أسبوع الموضة في ميلانو مساء الأربعاء، واستولت على المدرج في
 المغرب اليوم  - تصاميم فنية غريبة تمثل صرخات غير مُتبعة في الموضة

GMT 03:28 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

أمل كلوني تدعو الدول إلى ضرورة محاكمة "داعش"

GMT 09:40 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

خطوط وألوان وفساتين باللون الأبيض لربيع وصيف 2018

GMT 02:44 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

دراسة تكشف غموض الأكسجين في الغلاف الجوي للأرض

GMT 06:45 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

"شاومي" تعلن عن هاتفها الجديد "Mi Note 3" بسعر منافس
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib