المغرب اليوم - عروض فنية جمعت بين التقنية والجمالية في مهرجان الرقص المعاصر

عروض فنية جمعت بين التقنية والجمالية في مهرجان الرقص المعاصر

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - عروض فنية جمعت بين التقنية والجمالية في مهرجان الرقص المعاصر

الجزائر - واج

تميز المهرجان الثقافي الدولي الخامس للرقص المعاصر الذي سيسدل الستار مساء الجمعة بعروض ذات نوعية و جمالية عالية قدمتها فرق فنية من مختلف الجنسيات. و كانت الصين ضيفة شرف المهرجان ممثلة من قبل فرقة "بيجينغ دانس تيتر" من خلال عرضين "سوروفول سونغ" و "أول ريفر راد" بحيث تطرقت الرقصة الأولى للثورة الصينية في حين عبتر الثانية عن التجسد الروحي و الحياة الأبدية. و من بين العروض التي انفردت بقوة الآداء في تجسيد الموضوع بتقنية جمعت بين الجمالية و التعبير الجسدي نذكر "روح" (فرقة كوت ديفوار) و "ثلاثة في الزمن" (الأرجنتين) و "الحلقة" و "باليه الحب" (الجزائر) و"باش كونسيرتو" (تركيا) و"شفاه و أياد" (المكسيك) و "فار تي دانس" (جمهورية التشيك) و "دافنيس و كلوي" (فرنسا) و "ذاكرات" (اليونان). و من لبنان قدمت الفنانة لامية صفى الدين المقيمة بفرنسا عرضا بعنوان "وجاءت ليليث إلى الوجود" حيث أبدعت في إبراز المرأة و كفاحها عبر العصور من أجل فرض نفسها و التحرر من التقاليد والعادات السلبية التي تحط من قدر المرأة خاصة المرأة الشرقية و المغاربية. كما تم تقديم عروض أخرى جيدة من الجانب التقني و الجمالي على غرار"العلبة السحرية" (الجزائر) و "إنسان" (سوريا) و "غير المنتظر يحدث دائما" (مصر) إضافة إلى "كامليون" (إسبانيا). و من بريطانيا قدم الفنان بيلي كووي عرضا فريدا ثلاثي الأبعاد مزج فيه بين الرقص المعاصر و التكنولوجيا. وفيما يخص العروض الجزائرية فكانت في مجملها مقبولة على حسب الملاحظين الذين أبرزوا الجهود التي بذلها الفنانون الشباب في التحكم في تقنيات الرقص الإيقاعي. المهرجان تميز بإقبال للجمهور و نقص في الإعلام باستثناء هواة الرقص المعاصر استقطب المهرجان الدولي الخامس للرقص العصري الكثير من المتفرجين الذين جلبهم الفضول لمعرفة أخر الإبداعات في هذا الفن. و من بين النقائص التي سجلت في هذه الطبعة نقص الإعلام فيما يخص العروض المقدمة مما أفضى إلى تقييم نسبي لهذه العروض من قبل الجمهور. و من المنتظر أن يختتم المهرجان الدولي الخامس للرقص المعاصر الذي ينظم هذه السنة تحت شعار "باسريل" (جسور) بعرض يضم حوالي خمسين راقصا من بين المشاركين في هذه التظاهرة الفنية الدولية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - عروض فنية جمعت بين التقنية والجمالية في مهرجان الرقص المعاصر المغرب اليوم - عروض فنية جمعت بين التقنية والجمالية في مهرجان الرقص المعاصر



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - عروض فنية جمعت بين التقنية والجمالية في مهرجان الرقص المعاصر المغرب اليوم - عروض فنية جمعت بين التقنية والجمالية في مهرجان الرقص المعاصر



تحدثت عن تحرش المنتج هارفي وينستين بالفنانات

بليك ليفلي تخطف الأنظار بارتداء بدلة باللون الأصفر

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت الممثلة الأميركية بليك ليفلي، في برنامج "صباح الخير أميركا" يوم الاثنين، بإطلالة أنيقة ومميزة. وفي أعقاب اعترافات فنانات هوليوود بوقائع تحرش المنتج الأميركي هارفي وينستين بهن، قالت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما، أن الوقوف تضامنا مع الضحايا المتضررين لم يكن كافيا، فالناس يجب أن تعترف أن سلوكه كان بعيدا عن حادثة فردية وحسب. وبسؤالها عن كيف يمكن لهوليوود أن تستكمل طريقها بعد الكشف عن الإساءات ضد النساء، أجابت: "أعتقد أنه من المهم أن نعترف أن ذلك لا يحدث فقط هوليوود، انه عالمي جدا، وانه ليس شيئا يحدث للنساء فجأة"،وأوضحت ليفلي أن ذلك يحدث للنساء منذ زمن طويل وليس مفاجأة. الجدير بالذكر أن هارفي المؤسس المشارك لشركة وينشتاين قد تلقى بلاغات بالاعتداء أو التحرش بأكثر من عشرين امرأة ممن يعملون في صناعة السينما، بما في ذلك النجوم الكبار امثال غوينيث بالترو وأشلي جود، وتشمل الادعاءات الموجهة ضده

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي
المغرب اليوم - مسؤولة في

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته
المغرب اليوم - أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار
المغرب اليوم - منزل

GMT 06:36 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إيران تشعل الخلاف بين ترامب والزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ
المغرب اليوم - إيران  تشعل الخلاف بين ترامب والزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ

GMT 06:43 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

نيكولا ثورب تكشف عن هوية أشخاص تحرشوا بها جنسيًا
المغرب اليوم - نيكولا ثورب تكشف عن هوية أشخاص تحرشوا بها جنسيًا

GMT 01:30 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

رجاء الجدواي تستعد للفيلم الكوميدي "حبيب ستو"

GMT 08:52 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

عارضة أزياء حققت حلمها قبل العثور عليها مقتولة داخل مسكنها

GMT 00:19 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تعلن أنّ أنثى الدولفين تختار من يجامعها بدقة

GMT 07:55 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

بيع مبنى التوأم كراي في لندن بثمن 1,2 مليون استرليني

GMT 02:14 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشاف علاج جديد يُساعد النساء على منع "سلس البول"

GMT 02:57 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"كونستانس برينس موريس" يقدم مطاعم بروح هوليوود

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 01:00 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُصمِّم مجموعة من الملابس الجديدة لعام 2018
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib