المغرب اليوم  - أكثرية سعوديَّة حازت على جوائزراشد بن حميد للثقافة و العلوم في عجمان

أكثرية سعوديَّة حازت على جوائز"راشد بن حميد للثقافة و العلوم" في عجمان

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - أكثرية سعوديَّة حازت على جوائز

عجمان - المغرب اليوم

استحوذ مشاركون سعوديون، على معظم متفرعات "جائزة راشد بن حميد للثقافة والعلوم" التي تشرف عليها  جمعية أم المؤمنين النسائية في إمارة عجمان بدولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك بعدما نالوا 18 من أصل 26 جائزة. وشهدت المسابقة، التي تهتم في الثقافة والعلوم، تنافساً حاداً، وأعلنت أمانة الجائزة أسماء الفائزين عبر موقعها الرسمي . وحصل محمد هريهر على الجائزة الثانية في محور البيئة، بدراسة عن تأثير ارتفاع منسوب سطح البحر على سواحل دولة الإمارات العربية المتحدة باستخدام تكنولوجيا الاستشعار من بعد ونظم المعلومات الجغرافية. فيما حصل على الجائزة ذاتها مناصفة، محمد البسطويسي عبر موضوع تقييم المشكلات الهيدرولوجية والبيئية على المناطق العمرانية في وادي عرنة في مكة المكرمة. وفي فرع تقنية المعلومات، حصل محمد النجار على الجائزة الأولى، بعد مشاركته بموضوع بناء قاموس إلكتروني ناطق بمصطلحات علم المكتبات والمعلومات باستخدام برامج الوسائط المتعددة. وشاركه المركز الأول عماد سمره، عن موضوع فاعلية استخدام خرائط العقل الذهنية والأسلوب المعرفي في تنمية التحصيل ومهارات تصميم وإنتاج برامج الكومبيوتر المتعددة الوسائط لدى عينة من طلاب تكنولوجيا التعليم. فيما حصل على الجائزة الثالثة في المحور ذاته ضياء الدين مطاوع، عبر موضوع فاعلية تقنية البلاك بورد الافتراضية في تنمية مفاهيم مستحدثات المناهج لدى الطلاب واتجاهاتهم التقنية. أما في محور الدراسات الإنسانية، فنال المشاركون من السعودية ثلاث جوائز من أصل أربع، إذ حصل داليو حذيفة على الجائزة الأولى عبر موضوع توفير الأعضاء البشرية باستخدام تقنية الاستنساخ الجسدي - رؤية مقاصدية. فيما حصل محمد قطران، على الجائزة الثانية عبر موضوع الإعدام خارج الحدود والقصاص... قراءة في المرجعية الشرعية، ونال مصطفى طنطاوي جائزة تشجيعية عبر موضوع الواجهات الشرعية لحماية البيئة. وحصل وحيد حماد على الجائزة الأولى في محور الدراسات التربوية والنفسية، عن بحثه "المدارس الإسلامية كأحد أشكال التعليم الديني في بريطانيا: مبررات إنشائها والتحديات التي تواجهها". فيما نال قاسم الحربي، الجائزة الثانية عن "رؤية استراتيجية لإدارة مدرسة المستقبل في الألفية الثالثة في دول الخليج العربي". وحاز ان حسنين البرهمتوشي وأحمد عيسى الجائزة الثانية، عن "أثر التقنيات المساندة لبرامج التدريب السلوكي في علاج اضطرابات الكلام لدى الطلاب". وفي محور النقد الأدبي، حصل عبدالحميد الحسامي على الجائزة الأولى عن موضوعه "بنية المتخيل والمرجع الحي في رواية الباب الطارف لعبير العلي... قراءة سيميائية". وفي محور الإبداع الأدبي مجال الشعر العمودي الفصيح، حصل الشاعر حسن الربيح على الجائزة الثانية، فيما حصل عبدالمحسن آل زاهر على الجائزة الأولى في مجال الشعر الحديث. كما حصل هاني الحجي، على الجائزة الثانية في مجال القصة القصيرة، وحصل ناجي حرابة على الجائزة الأولى في أدب الأطفال. وحصل ياسر آل غريب على الجائزة الثانية في هذا المحور.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - أكثرية سعوديَّة حازت على جوائزراشد بن حميد للثقافة و العلوم في عجمان  المغرب اليوم  - أكثرية سعوديَّة حازت على جوائزراشد بن حميد للثقافة و العلوم في عجمان



 المغرب اليوم  -

أثناء توجهها إلى مطعم كريج لتلتقي بعائلتها

كيندال جينر تبدو رائعة في زي مميز كشف عن خصرها

لندن - كاتيا حداد
أطلت عارضة الأزياء كيندال جينر، في ثياب مواكب لـ"الموضة"، ومستوحي من العشرينيات، أثناء توجهها إلى مطعم كريج، قبل التوجه إلى نادي Blind Dragon Club، لتلتقي ببقية عائلتها. ولم يكن محبوبها "آيساب روكي" بعيدًا عن الركب بعد أن أنهى عمله في حفلة جوائز بيت BET Awards ، وتوجه إلى المنطقة الساخنة في هوليوود، قبل انضمامه إلى عائلة كارداشيان ليحتفل بعيد ميلاد شقيق كلوي الثالث والثلاثين، الذي ينعقد يوم الثلاثاء. وكشفت كيندال عن بطنها من خلال ارتداءها لزي ملتوي، فضلًا عن ارتداءها لبنطال جينز رياضي، والذي أبرز جمال ساقيها الممشوق، وأكملت إطلالتها بزوج من الأحذية الوردية والتي تتميز بكعب مذهل.  وارتدى روك سترة سوداء فوق تي شيرت أبيض، مدسوسا في بنطلون من تصميم ويستنغهاوس، وأكمل إطلالته بزوج من أحذية نايك ذات الألوان الأسود والأحمر والأبيض الكلاسيكية، كما قام بعمل ضفائر ضيقة لشعره، وأمسك بحقيبة معدنية فضية أنيقة على الكتفين. وشارك

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - أكثرية سعوديَّة حازت على جوائزراشد بن حميد للثقافة و العلوم في عجمان  المغرب اليوم  - أكثرية سعوديَّة حازت على جوائزراشد بن حميد للثقافة و العلوم في عجمان



GMT 03:52 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

فنادق "ريتز كارلتون" تكشف عن تصميمات ليخوت سياحية
 المغرب اليوم  - فنادق
 المغرب اليوم  - الجلبي يعلن أن معركة نينوى أضخم عملية منذ سقوط بغداد

GMT 03:58 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

روسيا تهدد بوقف تطبيق المراسلة "تيلغرام"
 المغرب اليوم  - روسيا تهدد بوقف تطبيق المراسلة

GMT 03:27 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

مدرسة ابتدائية في لندن تربط الموسيقى بالمناهج
 المغرب اليوم  - مدرسة ابتدائية في لندن تربط الموسيقى بالمناهج

GMT 04:09 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

اكتشاف جدارية صغيرة لحلزون وضعها الأنسان الأول
 المغرب اليوم  - اكتشاف جدارية صغيرة لحلزون وضعها الأنسان الأول

GMT 03:06 2017 الخميس ,01 حزيران / يونيو

شهر حزيران يحمل أوضاعًا تنذر بأزمات عالمية
 المغرب اليوم  - شهر حزيران يحمل أوضاعًا تنذر بأزمات عالمية

GMT 03:24 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

تفاصيل مهمة عن جاغوار E-pace قبيل إطلاقها
 المغرب اليوم  - تفاصيل مهمة عن جاغوار E-pace  قبيل إطلاقها

GMT 05:05 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

الأشخاص الذين يراقبون سيارة أخرى يتعرضون للحوادث
 المغرب اليوم  - الأشخاص الذين يراقبون سيارة أخرى يتعرضون للحوادث

GMT 04:11 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

سكان أستراليا يدعون إلى إعدام حيوانات الكنغر
 المغرب اليوم  - سكان أستراليا يدعون إلى إعدام حيوانات الكنغر
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib