المغرب اليوم  - التخطيط لإدخال الشمعدان التلمودي إلى الأقصى

التخطيط لإدخال "الشمعدان التلمودي" إلى الأقصى

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - التخطيط لإدخال

القدس المحتلة ـ وفا

أعلنت منظمات يهودية تنضوي في اطار المؤسسات اليهودية العاملة لإقامة الهيكل المزعوم مكان المسجد الأقصى، ومن بينها 'منظمة أمناء الهيكل' عن انتهاء استعداداتها لإدخال 'الشمعدان' التلمودي داخل الأقصى على مدار اليومين المقبلين.وستحاول هذه المنظمات إنارة 'الشمعدان' على مرحلتين، أولهما يوم غدٍ الثلاثاء، والثانية يوم بعد غدٍ الأربعاء، كخطوة رمزية تعلن من خلالها البدء والإسراع ببناء الهيكل الثالث، فيما أعلنت منظمات الهيكل المزعوم أنها ستواصل اقتحامها للأقصى طيلة عيد المشاعل 'الحانوكا' في الفترتين الصباحية وما بعد الظهر.وكان رئيس الحكومة الإسرائيلية 'بنيامين نتنياهو' أشعل الخميس شمعدان 'الحانوكا' عند حائط البراق، وتبعه وزير الداخلية 'جدعون ساعر'، كما أنار وزير الاستيطان 'اوري أريئيل' الشمعدان عند رباط الكرد – وقف الشهابي، وهو جزء من الجدار الغربي للمسجد الأقصى، في الوقت  الذي قامت به 'الحاخامية العليا' بجولة في الأنفاق التي يحفرها الاحتلال أسفل الاقصى وأنارت الشمعدان عند حائط البراق، في حين أنشد عدد من المستوطنين وأدوا صلوات تلمودية خاصة بـ 'الحانوكا' في باحة الأقصى أمس الأحد، والتي استفزت مشاعر المصلين ونجحوا بطردهم منه.وأعلن 'معهد الهيكل' المزعوم عن حملة لقطف الزيتون وعصر الزيت 'المقدس' في جميع أنحاء البلاد، خلال أيام 'الحانوكا'، وتجميعه يوم غدٍ الثلاثاء في موقع المعهد القريب من المسجد الاقصى، ومحاولة إدخال الشمعدان وإنارته بالزيت المذكور كإعلان عن إعادة طقوس إنارة الهيكل والمشاعل في الحانوكا ورأس الشهر العبري، علما أن يوم الثلاثاء يوافق بداية شهر 'طبات' العبري.ودعا إعلان أصدره 'معهد الهيكل' وتناقلته عدد من المواقع العبرية وشبكات التواصل الاجتماعي إلى المشاركة في هذه الفعالية، مؤكدين أنه في حال لم ينجحوا بإدخال الشمعدان إلى 'جبل الهيكل'  فإنهم يخططون لتنظيم مسيرة تنطلق مساء الثلاثاء في تمام الساعة الخامسة من منطقة باب النبي داوود – أحد ابواب البلدة القديمة بالقدس المحتلة- تتوجه الى 'معهد الهيكل' حيث ينظم معرض لأدوات الهيكل المزعوم، تليه مسيرة جماعية تصل إلى منطقة 'الشمعدان الذهبي' الموضوع قبالة الأقصى وبجوار حائط البراق من الجهة الغربية، وهناك سيتم إنارة شمعدان 'الحانوكا'، ويقوم 'كهنة' بلباسهم التلمودي بالتدرب واستعادة مراسم إنارة الشمعدان في الهيكل المزعوم، بالتزامن مع إنارة الشمعدان في عدة مواقع في البلاد، ويلي هذه الفعالية، أخرى تقيمها منظمة أخرى في إحدى الكنس اليهودية في مدينة القدس المحتلة، تتمحور حول أعمال ومراسم الهيكل في أيامنا هذه'.إلى ذلك، أعلنت 'منظمة أمناء الهيكل' أنها ستنظم مسيرة تنطلق من مستوطنة 'موديعين'، الأربعاء المقبل باتجاه الأقصى، يحمل خلالها المستوطنون 'شمعداناً مقدسا' تاريخيا، تم الاتيان به خصيصاً من روما مؤخرا، وأعلنوا نيتهم إدخاله الساعة 12 ظهرا إلى الأقصى، وقال إعلان نشرته 'أمناء الهيكل': 'سنصعد 'جبل الهيكل' مع هذا الشمعدان لنؤكد تطهيره وتحريره من الأعداء'.من جانبها، جدّدت الهيئة الاسلامية العليا في القدس ومجلس الاوقاف الاسلامية أن المسجد الأقصى بمساحته الكاملة الـ 144 دونما، ما فوق الارض وما تحتها، حق خالص للمسلمين وللمسلمين وحدهم، وأن حائط البراق ورباط الكرد هما جزءان من المسجد الأقصى وحق خالص للمسلمين وحدهم، كما وأن وجود الاحتلال وأذرعه في المسجد هو وجود احتلالي باطل ووجود بدون شرعية أو سيادة.بدورها، أكدت مؤسسة الأقصى أن رفد المسجد الاقصى بأكبر عدد من المصلين واعتماد الرباط الباكر والدائم يشكل حماية بشرية للمسجد الأقصى.  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - التخطيط لإدخال الشمعدان التلمودي إلى الأقصى  المغرب اليوم  - التخطيط لإدخال الشمعدان التلمودي إلى الأقصى



 المغرب اليوم  -

خلال حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود

باريس هيلتون تتألق في فستان مثير كشف عن صدرها

نيويورك - مادلين سعادة
خطفت باريس هيلتون، الأنظار، أثناء حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود، وتعرضت لموقف محرج مرتين بسبب تعثرها في الفستان. وكافحت باريس من أجل تغطية صدرها، إذ انزلقت فتحة عنق الفستان، وحاولت الحفاظ على توازنها من السقوط حينما تعثر كعب حذائها في ذيله. وبدت باريس مذهلة في فستان فضي لامع، والذي جاء بفتحة صدر هائلة، وفتحة أمامية تكشف ساقيها حتى الفخذ. وارتدت نجمة برنامج "حياة بسيطة" حذاءً مطابقًا من الفضة اللامعة وحقيبة يد مبهرة معه. ولذا أصيب الجميع بخيبة الأمل لتعثر الجميلة الشقراء، مما أجبرها على الانحناء، لإعادة ترتيب ذيل الفستان، قبل أن تتمكن من إنقاذ نفسها من الحادث الثاني، الذي كاد أن يكشف عن صدرها. وتجاوزت باريس الأمر بأنها ضحكت خلال تعديل ملابسها، والتأكد من أن كل شيء آمن. وكانت ليلة كبيرة للعارضة، التي حصلت على جائزة تكريم، لعطرها الذي أطلقته تحت اسم Gold Rush. ومن المعروف أن…

GMT 01:47 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
 المغرب اليوم  - نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
 المغرب اليوم  - تعرف على عشرة أشياء لتفعلها في سان بطرسبرغ الروسية

GMT 03:28 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

مقاتلتان أميركيتان تعترضان طائرة في منطقة الحظر
 المغرب اليوم  - مقاتلتان أميركيتان تعترضان طائرة في منطقة الحظر
 المغرب اليوم  - فضائية ABC تنفي وجود أي نية لإقالة ياسمين عبد المجيد
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib