المغرب اليوم  - مشاركة صينية في ملتقى دولي حول اللغة العربية

مشاركة صينية في ملتقى دولي حول اللغة العربية

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - مشاركة صينية في ملتقى دولي حول اللغة العربية

بكين - شينخوا

يعتزم وفد صيني رفيع حضور ملتقى دولي بشأن اللغة العربية يحمل عنوان "مكانة اللغة العربية والترجمة الأربعاء" من المقرر عقده في الجزائر خلال الفترة ما بين يومي 18 و20 ديسمبر الجاري، وهو أول ملتقى من نوعه يشارك فيها خبراء صينيون خارج البلاد. ويضم الوفد الصيني ثلاثة أساتذة متخصصين في تعليم اللغة العربية ودراستها, وهم الأستاذ فو جي مينغ رئيس قسم اللغة والثقافة العربية بجامعة بكين والأستاذ تشانغ هونغ الرئيس السابق لقسم اللغة العربية في جامعة اللغات الأجنبية ببكين والأستاذ لوه لين رئيس قسم اللغة العربية في جامعة اللغة والثقافة ببكين. وعشية توجههم إلى الجزائر، صرح الأستاذ فو جي مينغ لوكالة أنباء ((شينخوا)) "يسعدنا للغاية اغتنام هذه الفرصة الثمينة لتبادل الخبرات بشأن دراسة اللغة العربية مع زملائنا من أنحاء العالم، والاستفادة من بعضنا البعض". ومن جانبه ذكر الأستاذ تشانغ هونغ أن الجامعات الصينية التي فتحت أقساما متخصصة في تعليم اللغة العربية ودراستها ازدادت بسرعة خاطفة خلال السنوات الأخيرة، قائلا "أتوقع أن يصل عدد الجامعات والمعاهد والمدارس العليا، التي تقبل طلابا لتعلم اللغة العربية وتمنحهم شهادات معترف بها أو غير معترف بها من قبل وزارة التربية والتعليم الصينية، أتوقع أن يصل إلى زهاء خمسين أو ستين". ولابد من الإشارة إلى أنه قبل إنشاء جمهورية الصين الشعبية كانت جامعة بكين هي الوحيدة التي أسست قسما لتعليم اللغة العربية ودراستها. ومع تكثف التبادلات الصينية ــ العربية، فتحت الصين أقساما للغة العربية في كل من جامعة الدراسات الأجنبية ببكين، وجامعة اللغات الأجنبية بشانغهاي، وجامعة الاقتصاد والتجارة الخارجية ببكين، والمعهد الثاني للغات الأجنبية ببكين، وجامعة اللغة والثقافة ببكين، إلى جانب معهد اللغات الأجنبية التابع لجيش التحرير الشعبي الصيني. ومنذ نهاية تسعينات القرن الماضي، بدأ عدد كبير من الجامعات والمعاهد الصينية في فتح أقسام لدراسة اللغة العربية، ومن بينها جامعة هيلونغجيانغ ومعاهد اللغات الأجنبية بتيانجين وسيتشوان وشيآن وداليان إلخ. وبالإضافة إلى ذلك تقام الكثير من الدورات التعليمية للراغبين في دراسة العربية. وتابع تشانغ بقوله إن الصين والدول العربية تهتم الآن بأعمال الترجمة من الصينية للعربية والعكس، مستندا في ذلك إلى أن معظم أعمال كبار الأدباء العرب أمثال نجيب محفوظ وجبران خليل جبران وجمال غيطاني تم ترجمتها إلى اللغة الصينية، فيما بدأت الدول العربية تعكف على ترجمة المزيد من الكتب الصينية إلى العربية. وأضاف أن مؤسسة الفكر العربي اختارت خمسة كتب حول طرق التنمية الصينية لترجمتها إلى العربية، كما يعتزم صندوق قطري ترجمة مائة كتاب صيني بالتعاون مع دار النشر باللغات الأجنبية. وفيما يتعلق بالمشكلات التي يواجهها تعليم العربية في الصين، أشار الأستاذ تشانغ، الذي سبق أن تولى منصب رئيس جمعية الصين لتعليم اللغة العربية ودراستها، إلى أن مستويات تعليم اللغة العربية في الجامعات والمعاهد الصينية متفاوتة من حيث عدد الأساتذة ومستوى الطلاب، مضيفا أن طلاب بعض الجامعات التقليدية ينجحون في الامتحان الأساسي العام للغة العربية بسهولة فيما لا يزال يصعب على عدد كبير من طلاب بعض الجامعات الأخرى بلوغ درجات النجاح وبالتالي لا يجدون فرص عمل مناسبة مع تجاوز عدد الخرجين المتخصصين في اللغة العربية بالصين العدد المطلوب واقعيا. ويتفق الخبراء على أن هذا الملتقى سيسهم دون شك في تعزيز الترابط الثقافي والأدبي بين الصين والبلدان العربية، وأن مشاركة الخبراء الصينيين فيه تثبت للعرب أن الصينيين المتخصصين في اللغة العربية لا يتوقفون أبدا عن دراسة هذه اللغة العريقة.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مشاركة صينية في ملتقى دولي حول اللغة العربية  المغرب اليوم  - مشاركة صينية في ملتقى دولي حول اللغة العربية



 المغرب اليوم  -

خلال مشاركتها في أسبوع الموضة في لندن

ويني هارلو تلفت الأنظار إلى فستانها الأسود الرائع

لندن - كارين إليان
تألقت العارضة ويني هارلو، خلال مشاركتها في أسبوع الموضة في لندن، مرتدية فستانًا شفافًا باللون الأسود، من تصميم جوليان ماكدونالد. واحتفلت هارلو بأدائها المذهل في العرض، طوال الليل، في ملهى ليبرتين في لندن بعد ذلك. وكشفت النجمة الصاعدة، البالغة من العمر 22 عامًا، عن أطرافها الهزيلة في تي شيرت مرسوم عليه بالأحمر وسترة من الجلد، وانضمت لعارضة الأزياء جوردان دان في تلك الليلة. وبدت الجميلة السمراء رشيقة وفي روح معنوية مرتفعة في تي شيرت كبير الحجم، الذي أعطاها لوك مفعم بالحيوية، وانتعلت في قدمها تفاصيل من الدانتيل فوق الكعب العالي. وصففت شعرها الأسود الحالك في موجات لامعة تنسدل على كتفيها، وضعت على وجهها القليل من الماكياج على عيونها، التي لمعت في ظلال برونزية والماسكارا. وكان يبدو على ويني الزهو بالانتصار بعد سيرها على الممشى، وضحكت ويني في حين صعدت إلى سيارة أجرة مع الجميلة البريطانية جوردان، 26، معربة…

GMT 01:24 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

آسيا تكشف عن مجموعتها الجديدة "مجوهرات الأحلام"
 المغرب اليوم  - آسيا تكشف عن مجموعتها الجديدة

GMT 04:25 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جمال ساحر في حمام "باث سبا غينزبورو" الروماني
 المغرب اليوم  - جمال ساحر في حمام
 المغرب اليوم  - جون كيلي يكشف عن تفاصيل قرار حظر السفر إلى أميركا
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -

GMT 05:30 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تكشف عن توقعاتها للفنانين في 2017
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib