المغرب اليوم  - الإهمال يُهدِّد فن الحَلَقَة المغربي بالانقراض

الإهمال يُهدِّد فن "الحَلَقَة" المغربي بالانقراض

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - الإهمال يُهدِّد فن

مراكش- ثورية إيشرم

يشتكي "الحكواتيون" المراكشيون العاملون في فن الحلقة، في مدينة مراكش، من ضعف الاهتمام بأحوالهم، رغم أهمية مساهماتهم، لاسيما في تنشيط الحركة في ساحة جامع لفنا، والتي تُعد من أبرز الوجهات السياحية في البلاد، وبمجرد أن يبدأ الحكواتي حديثه، حتى يتحلق حوله الناس، ومن هنا استمد هذا الفن اسمه "فن الحلقة". وتقوم الحلقة على استدعاء اهتمام المارة، والمزج بين حس الفكاهة وقصص تاريخية بأسلوب مُشوِّق مع إقحام الجمهور من حين لآخر بالسخرية حينًا أو بطلب مساهمة في الحلقة. ويبدأ الحكواتي بالحمد والثناء على الخالق، ثم يسرد قصصه المشوقة التي لا تنتهي، وفي النهاية يجمع ما يتم التبرع به من الحضور دون إجبار، ويشار إلى أن فن الحلقة يُعد من أبرز مميزات ساحة جامع الفنا المُصنَّفة كتراث عالمي. وأكد الحكواتي، عبدالرحيم المقوري لـ"المغرب اليوم"، أنه "دخل هذا المجال في العام 1968، وكان متأثرًا بالحكواتيين الذين كان يتابعهم منذ صغره"، مضيفًا أن "رجال الدين عندما كان صغيرًا كانوا يروون له القصص ويتابعهم بتشوق وكأنها مسلسلات، وهذا كان أحد الأسباب التي ساعدته على الالتحاق بهذا المجال". وأوضح أن "هذا الفن أوشك على الاختفاء حيث يشتكي العاملون في فن الحلقة، من الإهمال الذي يعانون منه، ما يهدد المهنة بالانقراض، لأنها مغامرة غير محسوبة، ومورد زرق غير مستدام". وأضاف الفائز بجائزة أحسن حكواتي، في المغرب عبدالإله أمل لمسيح لـ"المغرب اليوم"، أنه "لا يوجد دعم مادي، ولا رعاية صحية، ولا أية حقوق، أو ضمان اجتماعي، إضافة إلى غياب الجهات المسؤولة التي من المفروض أن تخاف على هذا الفن، الذي يعتبر تُراثًا أساسيًّا ومهمًا لساحة جامع الفنا".  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الإهمال يُهدِّد فن الحَلَقَة المغربي بالانقراض  المغرب اليوم  - الإهمال يُهدِّد فن الحَلَقَة المغربي بالانقراض



 المغرب اليوم  -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء توضح مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 02:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ريم وداد منايفي تقدِّم تصميماتها لشتاء وخريف 2017
 المغرب اليوم  - ريم وداد منايفي تقدِّم تصميماتها لشتاء وخريف 2017

GMT 06:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

"ذا بريكرز The Breakers"يعتبر من أشهر فنادق فلوريدا
 المغرب اليوم  -

GMT 03:28 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

مقاتلتان أميركيتان تعترضان طائرة في منطقة الحظر
 المغرب اليوم  - مقاتلتان أميركيتان تعترضان طائرة في منطقة الحظر
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib