المغرب اليوم  - رحيل فنان الرسوم المتحركة الكندي فريدريك باك

رحيل فنان الرسوم المتحركة الكندي فريدريك باك

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - رحيل فنان الرسوم المتحركة الكندي فريدريك باك

مونتريال - أ.ش.أ

فقدت سينما الرسوم المتحركة الكندية وجه من أشهر وجهها ألا هو الفنان الكندي فريدريك باك عن عمر يناهز 89 عاما الحاصل على جائزتى الأوسكار في عامي 1982 و1988 . ولد الفنان فى عام 1924 وكان والده موسيقار ووالدته رسامة ؛ مما ساعده على الاهتمام بالرسم والفن منذ الصغر وكان يرسم فى الطرقات حتى مجيئه إلى باريس فى عام 1938 والتحاقه بمدرسة الفنون الجميلة فى مدينة / رن / الفرنسية ، وقد أقيم له معرضا فى باريس بعد الحرب العالمية الثانية وفى عام 1946 سافر إلى مدينة كيبيك الكندية واستقر فى مدينة مونتريال ، وفى عام 1952 التحق بالقناة التلفزيونيه الكندية كرسام كاريكاتورى وكان يرسم ديكور العديد من البرامج التليفزيونية العلمية والثقافية. وفى عام 1968 دخل استديو الرسوم المتحركة التابع للإذاعة الكندية وقدم العديد من أفلام الرسوم المتحركة القصيرة مما ساعده على الحصول على جائزة الأوسكار ومنذ ذلك الحين وقد انطلق وشارك فى العديد من المهرجانات السينمائية الدولية وقد حارب التلوث من خلال اعماله والدفاع عن الحيوانات .

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - رحيل فنان الرسوم المتحركة الكندي فريدريك باك  المغرب اليوم  - رحيل فنان الرسوم المتحركة الكندي فريدريك باك



 المغرب اليوم  -

خلال حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود

باريس هيلتون تتألق في فستان مثير كشف عن صدرها

نيويورك - مادلين سعادة
خطفت باريس هيلتون، الأنظار، أثناء حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود، وتعرضت لموقف محرج مرتين بسبب تعثرها في الفستان. وكافحت باريس من أجل تغطية صدرها، إذ انزلقت فتحة عنق الفستان، وحاولت الحفاظ على توازنها من السقوط حينما تعثر كعب حذائها في ذيله. وبدت باريس مذهلة في فستان فضي لامع، والذي جاء بفتحة صدر هائلة، وفتحة أمامية تكشف ساقيها حتى الفخذ. وارتدت نجمة برنامج "حياة بسيطة" حذاءً مطابقًا من الفضة اللامعة وحقيبة يد مبهرة معه. ولذا أصيب الجميع بخيبة الأمل لتعثر الجميلة الشقراء، مما أجبرها على الانحناء، لإعادة ترتيب ذيل الفستان، قبل أن تتمكن من إنقاذ نفسها من الحادث الثاني، الذي كاد أن يكشف عن صدرها. وتجاوزت باريس الأمر بأنها ضحكت خلال تعديل ملابسها، والتأكد من أن كل شيء آمن. وكانت ليلة كبيرة للعارضة، التي حصلت على جائزة تكريم، لعطرها الذي أطلقته تحت اسم Gold Rush. ومن المعروف أن…

GMT 01:47 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
 المغرب اليوم  - نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
 المغرب اليوم  - تعرف على عشرة أشياء لتفعلها في سان بطرسبرغ الروسية

GMT 03:28 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

مقاتلتان أميركيتان تعترضان طائرة في منطقة الحظر
 المغرب اليوم  - مقاتلتان أميركيتان تعترضان طائرة في منطقة الحظر
 المغرب اليوم  - فضائية ABC تنفي وجود أي نية لإقالة ياسمين عبد المجيد
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib