المغرب اليوم - مؤسسة فلسطينية تكشف حفر أنفاق جنوب الأقصى ومواصلة بناء مركز توراتي

مؤسسة فلسطينية تكشف حفر أنفاق جنوب الأقصى ومواصلة بناء مركز توراتي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مؤسسة فلسطينية تكشف حفر أنفاق جنوب الأقصى ومواصلة بناء مركز توراتي

رام الله - أ ش أ

كشفت "مؤسسة الأقصى للوقف والتراث" أن الاحتلال الإسرائيلى وبواسطة أذرعه التنفيذية باشر فى الفترة الأخيرة حفر أنفاق جديدة وعميقة ضمن حفرياته فى نفق سلوان الممتد من منطقة عين سلوان وحتى مشارف المسجد الأقصى، حيث يتم تنفيذ حفريات فى سطح الأرض وأيضا بعمقها، فى منطقة العين الفوقا - سلوان فى الجهة الجنوبية من المسجد الأقصى. وأفادت المؤسسة أيضا، فى بيان لها اليوم الأحد، أن الجانب الإسرائيلى يواصل أعمال بناء وتشييد المركز التوراتى عند وفوق العين الفوقا وهو المشروع الذى يطلق عليه اسم "بيت العين" على مساحة تصل إلى 200 متر مربع ويشمل بناء "مطهرة دينية"، حيث سيتم ربط هذا المشروع التهويدى والأنفاق الجديدة بشبكة الأنفاق التى يحفرها الاحتلال أسفل وفى محيط المسجد الأقصى. وذكرت المؤسسة أن الاحتلال أضاف خلال الفترة الأخيرة محطات جديدة فى حفرياته فى شبكة أنفاق سلوان، حيث ركز على فتح محور حفريات فى منطقة العين الفوقا وجوارها، فوق الأرض وتحتها، خاصة فى منطقة نبع الماء المتدفق، وتحديدا وسط السفوح الشرقية لبلدة سلوان، موضحة أن الأبرز فى هذه الحفريات هو تعميق وتوسيع رقعتها غرب مسار نفق سلوان الأيمن، ومع مرور الوقت تتكشف صخور عملاقة فى باطن الأرض، وقد رصد طاقم المؤسسة قيام الاحتلال بفتح مدخل وفوهة إلى باطن الأرض توصل إلى عمق الحفريات الجديدة. وأشارت فى الوقت نفسه إلى أن أعمال البناء فى مشروع "بيت العين" تشمل مزارا "سياحيا" و”مغطسا" او طمطهرة تلمودية"، وقد أوشكت هذه الأعمال على الانتهاء، فيما تم تركيب شبكة من كاميرات المراقبة والرصد حول الموقع المذكور، ومن المرتقب افتتاح هذا المشروع التهويدى قريبا. وأشارت المؤسسة إلى أن إسرائيل تسعى إلى ربط هذا المشروع بشبكة الأنفاق فى منطقة سلوان ويوصلها بالأنفاق أسفل المسجد الأقصى، كما تهدف أيضا إلى ربط هذا المشروع التهويدى بمخطط الحدائق التوراتية، الممتدة من أقصى بلدة سلوان جنوبا، باتجاه المسجد الأقصى شمالا، والتى تحيط بكل نواحى الأقصى والبلدة القديمة بالقدس المحتلة، وتصل إلى منطقة العيسوية. وحذرت مؤسسة الأقصى للوقف والتراث من هذه الحفريات والأنفاق الجديدة، ومن مجمل المشاريع التهويدية التى تستهدف المسجد الأقصى ومحيطه، خاصة وأنها تتسارع وتتصاعد بشكل غير مسبوق، ويجتمع على تنفيذها وتمويلها حكومة الاحتلال الإسرائيلى وأذرعها التنفيذية بالقدس، وفى مقدمتها منظمة "إلعاد" الاستيطانية، وما يسمى بـ"سلطة الآثار الإسرائيلية".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - مؤسسة فلسطينية تكشف حفر أنفاق جنوب الأقصى ومواصلة بناء مركز توراتي المغرب اليوم - مؤسسة فلسطينية تكشف حفر أنفاق جنوب الأقصى ومواصلة بناء مركز توراتي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - مؤسسة فلسطينية تكشف حفر أنفاق جنوب الأقصى ومواصلة بناء مركز توراتي المغرب اليوم - مؤسسة فلسطينية تكشف حفر أنفاق جنوب الأقصى ومواصلة بناء مركز توراتي



خلال مشاركتها في افتتاح متجر "BVLGARI"

بيلا حديد تخطف الأنظار بإطلالاتها المميزة

نيويورك ـ مادلين سعاده
تعد الشابة ذات الأصول الفلسطينيّة بيلا حديد، واحدة من عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، جنبًا إلى جنب شقيقتها جيجي حديد وصديقتها كيندال جينر، وفرضت حضورها بقوة خلال افتتاح المتجر الرئيسي للعلامة التجارية، ودار مجوهرات "BVLGARI" في مدينة نيويورك. وجذبت بيلا حديد أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها المميزة والأنثوية بملامحها الطبيعية وببشرتها النقية وتقاسيم وجهها المتناسقة مع شكل وجهها البيضاوي، حيث ارتدت فستانا من اللون الأبيض عاري الظهر ذو أكمام طويلة، وفتحة في إحدى جوانبه تكشف عن ساقيها الطويلتين، وتميزت أكمام الفستان بأنها غير متماثلة فكان احدهما مطرزا بفصوص من الفضة، في حين انتعلت الفتاة ذات الـ21 عاما حذاءا ذو كعب فضي متلألئ ولامع يتناسب مع أكمام الفستان. واختارت بيلا تصفيف شعرها البني القصير بتسريحة كلاسيكية من ذيل الحصان المفرود، لينسدل على ظهرها وكتفيها، مع مكياج ناعم ورقيق من أحمر الشفاه النيود والقليل من الماسكارا. وكانت بيلا نشطة

GMT 04:35 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ليزا أرمسترونغ تسرد أهمية استخدام نظام الألوان المتغير
المغرب اليوم - ليزا أرمسترونغ تسرد أهمية استخدام نظام الألوان المتغير

GMT 02:12 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية
المغرب اليوم - 13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية

GMT 01:25 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أبوتس جرانج" يحصد المركز الأول في مسابقة "إيفيفو"
المغرب اليوم -

GMT 03:54 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

حفيد ونستون تشرشل ينتقد الرئيس ترامب ويعتبره "مجنونًا"
المغرب اليوم - حفيد ونستون تشرشل ينتقد الرئيس ترامب ويعتبره

GMT 03:29 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

هيئة الإذاعة البريطانية تنظر في 1000 شكوى يوميًا
المغرب اليوم - هيئة الإذاعة البريطانية تنظر في 1000 شكوى يوميًا

GMT 00:21 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

روجينا تبحث عن الجديد في "سري للغاية" وسعيدة بـ"الطوفان"

GMT 02:50 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"الفطر" في بداية اليوم يساعد في إنقاص وزن الخصر

GMT 06:50 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

احتضار جزيرة "بايكال" لتعرّضها لسلسلة من الظواهر الضارّة

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 05:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الكلاب تغزو عالم الموضة مع سلسلة مميزة من الأزياء
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib