المغرب اليوم - الإعلان عن القائمة القصيرة للجائزة العالمية للرواية العربية

الإعلان عن القائمة القصيرة للجائزة العالمية للرواية العربية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الإعلان عن القائمة القصيرة للجائزة العالمية للرواية العربية

عمان - بترا

اعلن الاثنين في منتدى عبد الحميد شومان عن القائمة القصيرة للروايات المرشحة لنيل الجائزة العالمية للرواية العربية , بحضور اعضاء لجنة تحكيم الجائزة والعديد من الكتاب والمهتمين . واشتملت القائمة القصيرة على ست روايات هي : لا سكاكين في هذه المدينة للسوري خالد خليفة، فرانكشتاين في بغداد للعراقي احمد سعداوي، طائر ازرق نادر يحلق معي للمغربي يوسف فاضل، طشاري للعراقية انعام كجه جي، تغريبة العبدي المشهور بولد الحمرية للمغربي عبد الرحيم لحبيبي ، ورواية الفيل الأزرق للمصري احمد مراد. غطت الروايات الفائزة تلاوين من الاحداث والشخصيات التي تحاكي قصص افراد وجماعات في اكثر من حقبة زمنية وهي تواجه مصائر متباينة في بحثها عن المعرفة والحرية . ترأس لجنة تحكيم الجائزة الناقد السعودي سعد البازعي وشارك بعضويتها الناقد العراقي الدكتور عبدالله ابراهيم، والاكاديمي التركي محمد حقي صوتشين والاعلامي والروائي احمد الفيتوري، والاكاديمية والناقدة المغربية زهور كرام. وقال رئيس لجنة التحكيم ان قائمة الاعمال الروائية المتنافسة تنوعت في اساليبها السردية وتعكس ثراء فنيا بتبيان تفاصيل الواقع وتداخل الفانتازي واستطاعت الاحاطة بوقائع مليئة بالازمات. وقال رئيس مجلس امناء الجائزة ياسر سليمان ان القائمة القصيرة تتضمن اجواء تهيمن عليها ظلال الواقع وتحمل اصواتا جديدة محملة بابعاد المعاناة الانسانية ويجمع بينها تلك الحرفية الاسلوبية بطريقة مبتكرة شديدة الجاذبية. واوضحت الرئيسة التنفيذية لمؤسسة عبد الحميد شومان فالنتينا قسيسية في كلمة استهلت بها الحفل ان الرواية قد تكون خير توثيق للانسانية، وان الروائي المبدع لا تقتصر مهمته على السرد بل تتعداها للادهاش واحداث تغيير هامس في النفوس وتوسيع الافاق. يشار الى ان رئيس مجلس الامناء ومنسق الجائزة البروفسور ياسر سليمان قدم مساء الاحد في مركز جامعة كولومبيا الشرق الاوسطي للابحاث بعمان محاضرة بعنوان (الاستشراق وترجمة الادب العربي) بين فيها جوانب الاهتمام العالمي المتزايد بالشرق الاوسط واتساع نطاق الترجمة للادب العربي الى الانجليزية ، مبينا ان الاداب العربية لم تأخذ حقها في الاهتمام الكافي من الترجمة الى اللغات الاخرى. وركز سليمان في المحاضرة التى حضرتها سمو الاميرة ريم علي , على اثر الفكر الاستشراقي في توجيه قراء اللغة الانجليزية سواء في بريطانيا او الولايات المتحدة الاميركية وميلهم الى قراءة موضوعات محددة تتعلق بمأزق المرأة والوضع السياسي والاجتماعي في البيئة العربية. واسترجع المحاضر جهود العديد من كتاب الرواية العرب بلغات اجنبية مثل رضوى عاشور واهداف سويف ، وانطون شماس، مبينا ان الاهتمام بترجمة روايات نجيب محفوظ جاء بعد نيله جائزة نوبل ، حيث كان ينظر الى نتاجه الابداعي في الغرب قبل ذلك على انه ادب محلي ، مبينا ان ثلاثين رواية عربية فقط ترجمت العام الفائت الى اللغة الانكليزية رغم ما اثارته الاحداث العربية من اصداء وجدل في البلدان الناطقة باللغة الانكليزية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - الإعلان عن القائمة القصيرة للجائزة العالمية للرواية العربية المغرب اليوم - الإعلان عن القائمة القصيرة للجائزة العالمية للرواية العربية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - الإعلان عن القائمة القصيرة للجائزة العالمية للرواية العربية المغرب اليوم - الإعلان عن القائمة القصيرة للجائزة العالمية للرواية العربية



حرصت على تنسيق ثوبها مع الفرو الفاخر وحذاء براق

بيونسيه تتمايل بفستان طويل في تيدال إكس بروكلين

نيويورك ـ مادلين سعاده
استعادت بيونسيه، قوامها الممشوق مرة أخرى، بعد مرور أربعة أشهر فقط على ولادة توأمها "سير و رومي"، وظهرت النجمة البالغة من العمر 36 عامًا، في حفل "تيدال اكس بروكلين" الخيري في مدينة نيويورك ليلة الثلاثاء، بفستان ضيق بلون الزمرد الأخضر. وفي إطلالتها الأخيرة، تمايلت النجمة بيونسيه بفستان سهرة طويل مع الشق الجانبي الجريء المتألق الذي كشف عن ساقيها بأسلوب بارز ومتقن لإظهار مفاتنها بكثير من الأنوثة مع اللون الأخضر الداكن. وهذا التصميم الذي أتى بتوقيع دار Mendez Walter كشف قوامها الجميل والممشوق مع قصة الصدر الجريئة وأسلوب الكتف الواحد مع الأكمام المكشوفة من الأعلى. كما حرصت بيونسيه Beyonce على تنسيق هذا الفستان مع الفرو البنفسجي الفاخر ووضعت هذه القطعة بطريقة منسدلة على يديها وحول خصرها ونسقت معه الحذاء البراق باللون البرونزي ذات الكعب العالي، ولم يتضح أي أثر لبطنها وعوارض الحمل بشكل لافت ومتألق. ولم تتوقف مغنية "هولد

GMT 04:35 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي
المغرب اليوم - طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي

GMT 02:15 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى
المغرب اليوم - فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى

GMT 06:36 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"الوحش" يرفع مذيع "بي بي سي" دان ووكر عاليًا في الهواء
المغرب اليوم -

GMT 05:43 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
المغرب اليوم - نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
المغرب اليوم - بريطانية ترتدي الحجاب لتكشف عن عنصرية الغرب تجاه المسلمين

GMT 03:46 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" تعلن عن مميزات سيارتين رياضيتين بقوة 365 حصانًا
المغرب اليوم -

GMT 05:32 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مميزات مذهلة في سيارة "570 S سبايدر" من "ماكلارين"
المغرب اليوم - مميزات مذهلة في سيارة

GMT 00:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين
المغرب اليوم - حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين

GMT 00:54 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب
المغرب اليوم - دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب

GMT 01:06 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

دلال عبد العزيز تأمل أن ينال "سابع جار" إعجاب الجمهور

GMT 02:31 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مالالا يوسفزاي تتخلى عن اللباس الإسلامي من أجل الجينز

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي

GMT 02:27 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إزالة الغابات والصيد غير القانوني يدمران بقاء إنسان الغاب

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار

GMT 00:36 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تؤكد ارتباط بين النوم لفترات طويلة والخصوبة

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib