المغرب اليوم  - إطلاق حملة دولية في روما لإنقاذ التراث الثقافي السوري

إطلاق حملة دولية في روما لإنقاذ التراث الثقافي السوري

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - إطلاق حملة دولية في روما لإنقاذ التراث الثقافي السوري

دمشق - سانا

أطلقت مؤسسة ثقافية إيطالية ونخبة من العلماء في روما بالتعاون مع المديرية العامة للآثار والمتاحف في سورية حملة واسعة لحشد الرأي العام الأوروبي والعالمي ولفت انتباهه إلى الأضرار الجسيمة التي لحقت بالتراث الثقافي والحضاري في سورية. وترمي الحملة إلى أربعة أهداف أولها إعلام الرأي العام العالمي وتوعيته بوضع التراث الثقافي السوري والمخاطر التي تحيطه والحلول الممكنة إلى جانب التعاون في مشروعات إعادة بناء وترميم المعالم والاثار والتراث الذي لحقه الضرر. أما رابع أهداف الحملة فيتمثل في إقامة معرض أوروبي جوال للأعمال الفنية وبعض روائع التراث السوري تحت إشراف لجنة علمية عالمية ينطلق من روما بعنوان "سورية.. الألق والمأساة" مصحوبا بعرض توثيقي للأضرار الحاصلة وتضم اللجنة المشرفة علماء من جامعات روما والبندقية والسوربون وجامعة برلين الحرة والمعهد الألماني في عمان وبيروت ودمشق. وقال الدكتور مأمون عبد الكريم مدير عام المديرية العامة للآثار والمتاحف في تصريح لـ سانا إن من أطلق الحملة هم شركاء حقيقيون مع المديرية في العمل الأثري والعلمي وهم على تواصل دائم معنا طوال فترة الأزمة من خلال تبادل الأفكار العلمية التي تخدم قضية الاثار في سورية. ولفت عبد الكريم إلى أهمية ما قام به البروفيسور باولو ماتييه عالم الآثار الإيطالي الشهير الذي اكتشف موقع إيبلا الأثري في محافظة إدلب قبل خمسين عاما ولديه مواقف كبيرة بخصوص الدفاع عن التراث الثقافي السوري طوال حياته العلمية التي قضاها في سورية وبقي على تواصل وملتزما بوفائه لسورية شعبا ووطنا وتراثا. وبين أن ماتييه بالتعاون مع فرانشيسكو روتيللي رئيس معهد الثقافة الدبلوماسية في برلين الذي يضم كبار الشخصيات من رؤساء ووزراء سابقين بالتواصل مع منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم "اليونيسكو" وكل المنظمات المعنية بالحفاظ على التراث الأثري قاموا بنشاطات بالتعاون مع المديرية في هذا السياق. وكشف عبد الكريم أن هذه النشاطات ستشمل معرضا سيقام في روما للفت أنظار العالم الى التراث الثقافي السوري إضافة إلى القيام بإجراءات تضمن حماية التراث ضد المافيا الدولية وتقديم العون للمديرية العامة للآثار والمتاحف في مجال التوثيق وتدريب الكوادر وتشجيعهم والتواصل الدولي من خلال المنظمات الدولية المعنية بالثقافة من خلال تقديم الدعم لإنجاح عمل المديرية في حماية التراث السوري. وأوضح أن الحملة ستشمل كذلك إجراءات أولية لتأمين ومراقبة المواقع الأثرية ومكافحة تهريب القطع الأثرية والإعداد لتنشيط سياحة ثقافية لا غنى عنها للتنمية الاقتصادية مستقبلا. كما تتضمن الحملة حسب عبد الكريم قيام هيئة تحكيم من شخصيات دولية بمنح جائزة باسم جائزة إنقاذ التراث الثقافي السوري لشخصية أو جمعية أو مؤسسة ستشارك في حماية الثقافة والفن المهددين في سورية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - إطلاق حملة دولية في روما لإنقاذ التراث الثقافي السوري  المغرب اليوم  - إطلاق حملة دولية في روما لإنقاذ التراث الثقافي السوري



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - إطلاق حملة دولية في روما لإنقاذ التراث الثقافي السوري  المغرب اليوم  - إطلاق حملة دولية في روما لإنقاذ التراث الثقافي السوري



بدت أكبر كثيرًا من عمرها بفستان مثير مرصَّع بالترتر

أرييل وينتر تتعرض للانتقادات في حفلة "إيمي أووردز"

نيويورك ـ مادلين سعادة
ظهرت النجمة أرييل وينتر، بإطلالة مثيرة على السجادة الحمراء، خلال حفلة توزيع جوائز "إيمي أووردز"، في دورته التاسع والستون لعام 2017 الجاري، ليلة الأحد. وبدت النجمة الشابة ذات الـ19 عاما، أكبر بكثير من عمرها، في ثوب من اللون الأسود والفضي دون أكمام، والمرصع بحبات الترتر اللامعة مع قلادته السوداء السميكة حول العنق، واثنين من الشقوق تصل لأعلى الفخذ، ما جعلها تجذب أنظار الحضور وعدسات المصورين. وقد انتقد البعض إطلالة الممثلة الأميركية لإخفاقها في اختيار ثوبها المزود بشقين كبيرين على كلا الجانبين، على السجادة الحمراء بالحفل الذي يحتضنه مسرح مايكروسوفت بمدينة لوس أنجلوس. وانتعلت وينتر صندلا مكشوفا من اللون الأسود ذو كعب الذي أضاف إلي قامتها القصيرة مزيدا من الطول، حيث بدا قوامها كالساعة الرملية، وصففت شعرها لينسدل بطبيعته على ظهرها. وقد ظهرت وينتر بجانب صديقها الذي أكمل عامه الـ30 هذا الأسبوع. وليفي، الذي كان ثابتا في حياة أرييل

GMT 09:40 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

خطوط وألوان وفساتين باللون الأبيض لربيع وصيف 2018
 المغرب اليوم  - خطوط وألوان وفساتين باللون الأبيض لربيع وصيف 2018

GMT 07:10 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

منتزه"Peak District" بشلّلاته الرائعة في كتاب مصوّر
 المغرب اليوم  - منتزه

GMT 09:17 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

"البنفسجي الرمادي" لون الدهانات الأفضل لعام 2018
 المغرب اليوم  -

GMT 05:37 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

سكوتي نيل هيوز ترفع دعوى قضائية ضد "فوكس نيوز"
 المغرب اليوم  - سكوتي نيل هيوز ترفع دعوى قضائية ضد

GMT 09:54 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

"غولد كوست" تضم مجموعة من السيدات اليافعات فقط

GMT 01:13 2017 الأحد ,17 أيلول / سبتمبر

نصائح مهمة من مي الجداوي لديكور منازل المصيف

GMT 05:22 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

حلّ مشكلة انحسار الذقن للخلف بواسطة "البوتوكس"

GMT 06:45 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

"شاومي" تعلن عن هاتفها الجديد "Mi Note 3" بسعر منافس
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib