المغرب اليوم  - يسري عبدالله مطلوب من وزير الثقافة أن يضع حدًا لشبكات الفساد

يسري عبدالله: مطلوب من وزير الثقافة أن يضع حدًا لشبكات الفساد

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - يسري عبدالله: مطلوب من وزير الثقافة أن يضع حدًا لشبكات الفساد

القاهرة - أ.ش.أ

أكد الكاتب والناقد الأدبي الدكتور يسري عبدالله أن على وزير الثقافة أن يتخلص من شبكات الفساد التي استباحت وزارة الثقافة وتعاطت معها بوصفها غنيمة متجددة. وأضاف أن على الوزير أن يسعى لخلق صيغة وطنية للثقافة المصرية مؤمنة بالتراكم الحضاري المصري وجذوره المختلفة، ومنفتحة على المنجز الحداثي العالمي، بوصفها جزءا أصيلا في سياق إنساني عام، دون أن تقع في فخ التبعية الذهنية، كما يجب تحرير الوعي المصري من كافة الأغلال، والقيود التي تكبله، والانحياز بلا مواربة لكل قيم التقدم والحداثة والاستنارة والإبداع، وبما يوجب عليه أن يتخلص من الصيغة المشبوهة لذلك التحالف بين الفساد والرجعية والتي تملأ جنبات الوزارة. وقال إن عليه أيضا أن يدرك التحديات التي يفرضها السياق الراهن بمعطياته المختلفة، وألا يكون متفرجا كما حدث من قبل على الصراع الضاري الذي تخوضه الأمة المصرية بتنويعاتها المختلفة ضد عصابات الرجعية والإرهاب، عبر امتلاك مشروع ثقافي طليعي وطني الملامح والهوى، يتم فيه تفعيل بيوت وقصور الثقافة المنتشرة على امتداد الاقاليم المصرية، من خلال العروض المسرحية التي توظف إمكانات البيئة المحلية وتعبر عنها في آن "عروض مسرح السامر على سبيل المثال"، فضلا عن إعطاء جهد أكبر للعروض السينمائية والموسيقية التي تسهم في تغيير الذائقة العامة، وتقديم الكتابات الإبداعية الطليعية والتكريس للقيم الجمالية والمعرفية التي تحويها. وأوضح أنه لابد كذلك من إعادة الاعتبار للقيمة فيما يخص المطبوعات التي تصدرها الهيئات المختلفة التابعة لوزارة الثقافة بعد أن تحولت إلى نشرات سرية لا يقرأها أحد، وبما يعني ضرورة النظر من جديد في السياسات التحريرية لكثير منها بعد ان انفصلت عن الواقع وصارت معبرة عن مشهد آخر لا يعرفه أحد! واختتم عبدالله تصريحه لوكالة أنباء الشرق الأوسط بالقول: يجب الخروج من حيز الثقافة الكرنفالية استهلاكية الطابع والتعاطي مع اللحظة من منطق أكثر جدية وبما يليق بثورتين مجيديتن" يناير 2011، ويونيو2013"، وأن تدرك وزارة الثقافة أنها بالأساس وزارة لتثقيف الناس وليست لمجموعة من المثقفين، وأن تلعب الهيئات الثقافية المختلفة دورا حقيقيا لا مزيفا نستعيد من خلاله القوة الناعمة المصرية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - يسري عبدالله مطلوب من وزير الثقافة أن يضع حدًا لشبكات الفساد  المغرب اليوم  - يسري عبدالله مطلوب من وزير الثقافة أن يضع حدًا لشبكات الفساد



 المغرب اليوم  -

بدت مثيرة مع حذاء رقيق عالي الكعب

شاكيرا تطلق ألبومها الجديد وتتألق في فستان قصير

ميامي ـ رولا عيسى
تألقت المطربة شاكيرا (40 عامًا) في حفل إطلاق ألبومها الجديد El Dorado في ميامي في فلوريدا الخميس، وبدت مثيرة في فستان ذهبي قصير لامع دون أكمام كشف عن ساقيها وذراعيها، حيث ضم قطع فسيفساء ذهبية في كل أنحاءه، مع حذاء رقيق عالي الكعب ومخلب صغير في يدها. وتركت الفنانة العالمية شعرها الأشقر المجعد يتدلى على كتفيها بينما رفعت الجزء الأمامي من شعرها لأعلى، وفي النهاية وقفت مبتهجة لالتقاط الصور مع الحضور في حفل إطلاق ألبومها في The Temple House، فيما ارتدت داخل الحفلة ملابس أخرى مريحة لتقديم عروضها الغنائية، حيث ارتدت جينز ممزق مع توب أبيض وسترة ذهبية، وانضم إليها على المرسح برينس رويس ونيكي غام ، واللذان أمتعا الضيوف بدويتو غنائي في الألبو الجديد لشاكيرا. وبدأت شاكيرا أول عملها في ألبوم El Dorodo في بداية عام 2016، وأطلقت أغنية Chantaje المنفردة بالتعاون مع المغنية الكولومبية مالوما في

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - يسري عبدالله مطلوب من وزير الثقافة أن يضع حدًا لشبكات الفساد  المغرب اليوم  - يسري عبدالله مطلوب من وزير الثقافة أن يضع حدًا لشبكات الفساد



 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib