المغرب اليوم  - تسيير جيد لحقوق التأليف يسمح للجزائر بتمويل مشاريع ثقافية

تسيير جيد لحقوق التأليف يسمح للجزائر بتمويل مشاريع ثقافية

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - تسيير جيد لحقوق التأليف يسمح للجزائر بتمويل مشاريع ثقافية

الجزائر ـ واج

أكدت وزيرة الثقافة خليدة تومي بمناسبة لقاء مع المديرين العامين لدواوين أجنبية لحقوق التأليف في اطار دورة تكوينية في الجزائر  ان تسييرًا جيدًا لحقوق التأليف و الحقوق المجاورة سيسمح بتمويل مشاريع ثقافية فضلا عن الاستفادة المباشرة للفنانين. و اشارت السيدة تومي خلال هذا اللقاء الى ضرورة قيام هيئات حقوق التاليف بتسيير جيد لعملية اعادة توزيع الحقوق المتحصل عليها التي يعود جزء منها الى الدولة التي يجب عليها -كما قالت- ان "تتكفل بتمويل الثقافة" من اجل "الدفاع عن الفنانين" بما ان ذلك اصبح "ضرورة" في زمن العولمة. و ذكرت الوزيرة في هذا الخصوص بالجهود التي يبذلها الديوان الوطني لحقوق التاليف و الحقوق المجاورة لاسيما بفضل "الرسم على النسخة الخاصة" حيث تسمح هذه النسبة لوزارة الثقافة "بتمويل مشروع سينمائي كبير" دون ان تعطي تفاصيل اخرى.    و يوجد بالجزائر منذ يوم الاحد الماضي ثمانية مديرين عامين لدواوين حقوق التاليف لبلدان افريقية (البنين, مالي, النيجر, غينيا, بوركينا فاسو, تشاد وموريتانيا) و هايتي لمتابعة تكوين في مجال تسيير حقوق التاليف و الحقوق المجاورة من تنظيم الديوان الوطني لحقوق التاليف و الحقوق المجاورة و بتمويل من المنظمة العالمية للملكية الفكرية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - تسيير جيد لحقوق التأليف يسمح للجزائر بتمويل مشاريع ثقافية  المغرب اليوم  - تسيير جيد لحقوق التأليف يسمح للجزائر بتمويل مشاريع ثقافية



 المغرب اليوم  -

ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

تألق كامبل بفستان أسود في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس - مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - تسيير جيد لحقوق التأليف يسمح للجزائر بتمويل مشاريع ثقافية  المغرب اليوم  - تسيير جيد لحقوق التأليف يسمح للجزائر بتمويل مشاريع ثقافية



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib