المغرب اليوم  - اختتام الدَّورة الثَّالثة من جائزة حمدان بن محمد آل مكتوم الدَّوليَّة للتَّصوير الفوتوغرافي

تم تكريم الفائزين بعد مشاركة أكثر من 26 ألف مصوِّر من 156 دولة

اختتام الدَّورة الثَّالثة من جائزة حمدان بن محمد آل مكتوم الدَّوليَّة للتَّصوير الفوتوغرافي

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - اختتام الدَّورة الثَّالثة من جائزة حمدان بن محمد آل مكتوم الدَّوليَّة للتَّصوير الفوتوغرافي

اختتام الدَّورة الثَّالثة من جائزة حمدان بن محمد آل مكتوم
دبي – دانا عبيد

دبي – دانا عبيد أقيم، مساء الإثنين، حفل ختام الدَّورة الثَّالثة من جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدَّوليَّة للتَّصوير الضَّوئي، في مركز دبي المالي العالمي، بحيث تم تكريم الفائزين بالجوائز التَّقديريَّة، ومن ضمنها التي منحت لمدير دائرة الإعلام في دبي الشيخ حشر بن حشر آل مكتوم، بالإضافة إلى تكريم الفائزين بمحور "صنع في المستقبل" بما فيها الجائزة الكبرى.
وبعد اختتام الحفل، افتتح ولي عهد دبي رئيس المجلس التَّنفيذي الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، المعرض الخاص بأعمال الفائزين، بالإضافة إلى صور من أعمال سموه الفوتوغرافيَّة، التقطها خلال رحلته إلى تنزانيا أخيرًا، والتي وتعكس جمال الطبيعة والحياة البريَّة، وطبيعة المجتمع والناس فيها.
وبلغ عدد الصور التي تسلمتها الجائزة، في جميع المحاور 38.203 (ثمانية وثلاثون ألفا ومائتا وثلاثة صورة)، من متنافسين بلغ عددهم الإجمالي 26.006 (ستة وعشرون ألفا وستة مصورين)، يمثلون 156 دولة.
بدأ الحفل بكلمة أمين عام الجائزة علي خليفة بن ثالث التي تمحورت حول ما حققته الجائزة من نجاح وإضافة سواء على صعيد دبي والإمارات أو على المستوى العالمي، مشيرا إلى "اقتداءهم بحكمة قائدهم التي جعلت من المستحيل وجهة نظر، ودور الجائزة في دعم المشاركين فيها في الترويج لأعمالهم من خلال المعارض التي تنظمها في مختلف البلدان". وأكد أن "شفافية الجائزة حكمت بحجب عدد من الجوائز عن بعض الفئات لعدم تحقيقها المعايير". وأعلن في ختام كلمته عن "ثيمة الدورة الرابعة من الجائزة وهي "الحياة ألوان".
وتضمنت فقرات الحفل عرض فيلم ترويجي عن الجائزة ثم فيلم وثائقي عن مبادرة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم حول زيارة مخيم اللاجئين السوريين في الأردن وتفاعل الأطفال مع الكاميرات، التي استلموها وفرحتهم بالتقاط الصور. أما المفاجأة التي قدمها الحفل للحضور فتمثلت بمشاركة فريق "سيرك الشمس" العالمي عبر تقديمه لوحات فنية تعبيرية في الأداء، لتعكس كل لوحة محور فئة من فئات الجائزة قبل الإعلان عنها.
وكرم نائب رئيس مجلس أمناء الجائزة سعيد محمد النابودة، الفائزين بالمحور العام، لتعلن عضوة لجنة التحكيم سوزان باراز أسماء الفائزين بعد كلمتها بشأن قيمة الصورة التي تعتبر اللغة العالمية الصامتة. وليقوم معالي عبد الرحمن العويس بتكريم الفائزين بمحور "الأبيض والأسود". وكرم الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم الفائزين بمحور "حياة الشارع".
وأشاد الفائزون بـ "جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي، بالمكانة الكبيرة التي تحتلها الجائزة"، مثمنين "دورها في إظهار وإبراز مواهبهم والتعريف بمواهبهم الفنية"، واصفين إياها بـ "أفضل مسابقات العالم".
وكان سمو الشيخ حمدان بن محمد قد أعلن، في حضور رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، عن "تأسيس جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي، في آذار/ مارس 2011، ومضت الجائزة في خطى ثابتة وواثقة تستلهم أفكار مؤسسها، مستهدفة بناء الإنسان من خلال صقل مهاراته والتقدم بطموحه إلى آفاقٍ لا تعترف بوجود نهايةٍ للتميز في مجال التصوير الضوئي، في زمان باتت فيه الصورة أصدق شاهدٍ على الحقيقة والأقدر على نقل الخبر بتفاصيل تُغني عن الكلمات".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - اختتام الدَّورة الثَّالثة من جائزة حمدان بن محمد آل مكتوم الدَّوليَّة للتَّصوير الفوتوغرافي  المغرب اليوم  - اختتام الدَّورة الثَّالثة من جائزة حمدان بن محمد آل مكتوم الدَّوليَّة للتَّصوير الفوتوغرافي



 المغرب اليوم  -

ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

تألق كامبل بفستان أسود في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس - مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - اختتام الدَّورة الثَّالثة من جائزة حمدان بن محمد آل مكتوم الدَّوليَّة للتَّصوير الفوتوغرافي  المغرب اليوم  - اختتام الدَّورة الثَّالثة من جائزة حمدان بن محمد آل مكتوم الدَّوليَّة للتَّصوير الفوتوغرافي



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib