المغرب اليوم - وزير التجارة المغربي ينفى وجود أية علاقات تجارية رسمية بين المغرب وإسرائيل

بعد الجدل الكبير من ظهور التمور في الأسواق المغربية خلال شهر رمضان

وزير التجارة المغربي ينفى وجود أية علاقات تجارية رسمية بين المغرب وإسرائيل

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - وزير التجارة المغربي ينفى وجود أية علاقات تجارية رسمية بين المغرب وإسرائيل

وزير التجارة والصناعة المغربي عبد القادر اعمارة
 الرباط ـ أحمد بنخديجة

 الرباط ـ أحمد بنخديجة نفى وزير التجارة والصناعة المغربي، عبد القادر اعمارة، وجود أية علاقات تجارية رسمية بين المغرب والكيان الصهيوني، مؤكدًا أن "المغرب ملتزم بقرارات الجامعة العربية ومنظمة التعاون الإسلامي، ولم يسبق لقطاع التجارة الخارجية في المغرب أن سلم أي تصدير أو تسلم أي استيراد من وإلى إسرائيل". وقال عبد القادر اعمارة في معرض جوابه على سؤال شفوي في مجلس النواب المغربي، مساء الثلاثاء، أنه "رغم ذلك، هناك ممن يخرجون على الإجماع ويحاولون التطبيع مع الكيان الصهيوني تحت الستار العلمي أو الثقافي أو المجتمع المدني"، مشددًا أن "تواجد بعض السلع الإسرائيلية في المغرب يتخذ مستويين على المستوى التجاري، الأول عن طريق التهريب، عبر وجود بضائع إسرائيلية تسرب من الخارج للسوق المغربية الداخلية، والثاني عن طريق إحداث شركات مزدوجة في التراب الأوروبي، لطمس المصدر الأصلي للمنتج والحصول على شهادة المنشأ الأوروبي والنفاذ بعد ذلك للسوق المغربي".
وفي مقابل ذلك قال النائب البرلماني عن حزب "الاستقلال" المعارض، عبد الله البقالي أن "المبادلات التجارية بين المغرب والكيان الصهيوني شهدت ارتفاعًا مهولاً خلال عام 2012، مقارنة مع العام الذي سبقه، حيث ارتفعت واردات المغرب من إسرائيل بحوالي 216 في المائة، وارتفاع صادرات المغرب نحو إسرائيل بحوالي 150 في المائة". وهو ما نفاه وزير التجارة المغربي، حيث أكد أن "النشرات التي يصدرها مكتب الصرف لا تتضمن أية علاقات تجارية بين المغرب والكيان الصهيوني"، وأردف أن "وجود تبادل تجاري بين الجانبين يقضي بوجود تحويلات من الأموال المغربية إلى البنوك الإسرائيلية والعكس، وهذا غير موجود" على حد تعبير الوزير.
وعرف المغرب في الأسابيع الأخيرة جدلاً كبيرًا بسبب وجود تمور إسرائيلية تباع في الأسواق المغربية خلال شهر رمضان، وهو ما أثار استهجان الكثير من المواطنين والجمعيات المدنية والحقوقية المناهضة للتطبيع مع الكيان الصهيوني، وخلق نقاشًا واسعًا على المستوى الإعلامي ووصلت تداعياته إلى البرلمان.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - وزير التجارة المغربي ينفى وجود أية علاقات تجارية رسمية بين المغرب وإسرائيل المغرب اليوم - وزير التجارة المغربي ينفى وجود أية علاقات تجارية رسمية بين المغرب وإسرائيل



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - وزير التجارة المغربي ينفى وجود أية علاقات تجارية رسمية بين المغرب وإسرائيل المغرب اليوم - وزير التجارة المغربي ينفى وجود أية علاقات تجارية رسمية بين المغرب وإسرائيل



تحدثت عن تحرش المنتج هارفي وينستين بالفنانات

بليك ليفلي تخطف الأنظار بارتداء بدلة باللون الأصفر

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت الممثلة الأميركية بليك ليفلي، في برنامج "صباح الخير أميركا" يوم الاثنين، بإطلالة أنيقة ومميزة. وفي أعقاب اعترافات فنانات هوليوود بوقائع تحرش المنتج الأميركي هارفي وينستين بهن، قالت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما، أن الوقوف تضامنا مع الضحايا المتضررين لم يكن كافيا، فالناس يجب أن تعترف أن سلوكه كان بعيدا عن حادثة فردية وحسب. وبسؤالها عن كيف يمكن لهوليوود أن تستكمل طريقها بعد الكشف عن الإساءات ضد النساء، أجابت: "أعتقد أنه من المهم أن نعترف أن ذلك لا يحدث فقط هوليوود، انه عالمي جدا، وانه ليس شيئا يحدث للنساء فجأة"،وأوضحت ليفلي أن ذلك يحدث للنساء منذ زمن طويل وليس مفاجأة. الجدير بالذكر أن هارفي المؤسس المشارك لشركة وينشتاين قد تلقى بلاغات بالاعتداء أو التحرش بأكثر من عشرين امرأة ممن يعملون في صناعة السينما، بما في ذلك النجوم الكبار امثال غوينيث بالترو وأشلي جود، وتشمل الادعاءات الموجهة ضده

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي
المغرب اليوم - مسؤولة في

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته
المغرب اليوم - أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار
المغرب اليوم - منزل

GMT 06:36 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إيران تشعل الخلاف بين ترامب والزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ
المغرب اليوم - إيران  تشعل الخلاف بين ترامب والزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ

GMT 06:43 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

نيكولا ثورب تكشف عن هوية أشخاص تحرشوا بها جنسيًا
المغرب اليوم - نيكولا ثورب تكشف عن هوية أشخاص تحرشوا بها جنسيًا

GMT 01:30 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

رجاء الجدواي تستعد للفيلم الكوميدي "حبيب ستو"

GMT 08:52 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

عارضة أزياء حققت حلمها قبل العثور عليها مقتولة داخل مسكنها

GMT 00:19 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تعلن أنّ أنثى الدولفين تختار من يجامعها بدقة

GMT 07:55 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

بيع مبنى التوأم كراي في لندن بثمن 1,2 مليون استرليني

GMT 02:14 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشاف علاج جديد يُساعد النساء على منع "سلس البول"

GMT 02:57 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"كونستانس برينس موريس" يقدم مطاعم بروح هوليوود

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 01:00 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُصمِّم مجموعة من الملابس الجديدة لعام 2018
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib