مجلة كبرى تناشد الأطباء بقطع علاقاتهم مع رياضة كرة القدم

اكتشف العلماء أن ممارستها تتسبب في إصابات الدماغ المدمرة

مجلة كبرى تناشد الأطباء بقطع علاقاتهم مع رياضة كرة القدم

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مجلة كبرى تناشد الأطباء بقطع علاقاتهم مع رياضة كرة القدم

الرياضة تتسبب في إصابات الدماغ المدمرة
لندن - كاتيا حداد

دعت مجلة طبية كبرى الجراحين، إلى قطع جميع العلاقات مع كرة القدم، بداية من اتحاد كرة القدم إلى مستوى المدرسة الثانوية، بسبب العدد المتزايد في الدراسات التي تُبين أن هذه الرياضة تتسبب في إصابات الدماغ المدمرة. وقال كبار محرري مجلة سبرينجر الأميركية، وهي مجلة مُتخصصة في طب العظام، إنّ الأطباء لا ينبغي أن يقوموا بالفحوصات الطبية للاعبي الكلية، ويجب على المؤسسات ألا ترعى الفرق الرياضية.

وتأتي هذه الدعوة في أعقاب الدراسة التاريخية التي أجرتها جامعة بوسطن، بشأن أدمغة اللاعبين المتوفين، والتي تُبين أنّ 110 من أصل 111 ممن فحصوا لديهم علامات على التهاب الدماغ نتيجة الصدمة المزمن، وهو مرض تنكس عصبي يُسبب الخرف. وانتهى المؤلف الرئيسي للدراسة سيث ليوبولد، وهو أستاذ في كلية الطب في جامعة واشنطن بالقول، "كرة القدم ليست متوافقة مع أفضل قيم مهنتنا. هل من حقنا أن نؤيد لعبة من خلال وجودنا على الهامش أو في شكل التسويق والإعلان التي تبشر بشعارات العظام على ممارسة الرياضة وملاعب كرة القدم - والتي تسبب ضررًا خطيرً".

وقالت المجلة في وقت سابق من هذا العام إنّ الأطفال لا يجب ان يلعبوا كرة القدم. وأضاف ليوبولد "في ذلك الوقت، تساءلنا عما إذا كانت توصياتنا وجدت صدي. فهناك أدلة جديدة تشير إلى أنها ربما لم  تصل بما فيه الكفاية". ويقولون إنه في حين ينتشر مرض التهاب الدماغ نتيجة الصدمة المزمن في رياضات أخرى مثل الملاكمة وغيرها، لكن كرة القدم "تستحق اهتمامًا خاصًا" حيث أن جراحي العظام لديهم موقف ضد  هذه الرياضة.

ويشارك جراحو العظام في التشخيص والعلاج والوقاية وإعادة التأهيل من الإصابات، ويعتمد عليهم اللاعبين بشكل كبير للحفاظ على عليهم خلال الموسم. وتشمل هذه المشاركة القيام  بالفحوصات الجسدية على اللاعبين في المدرسة، والحملات التسويقية في الملاعب. وقال المؤلفون "ليس لدينا مشكلة معين ضد كرة القدم، ونحن ننتبه إلى البحوث التي يتم نشرها عن غيرها من الألعاب الرياضية التي قد ثبت في نهاية المطاف أنها تُسبب الكثير من الضرر". ولكنهم يضيفون "في هذه الأثناء، نشعر بأننا مضطرون للتعامل مع البيانات المقنعة من الدراسة عن كرة القدم الأميركية، والتي تتفق مع التقارير الوبائية السابقة".

وتأتي هذه الافتتاحية في المجلة وسط طفرة في البحوث حول علاقات كرة القدم مع إصابات الدماغ - في كل من اتحاد كرة القدم الأميركي وبطولات الهواة. وفي الشهر الماضي، وجدت مستشفى سانت مايكل في كندا أن الرياضات لها اتصال وتأثير كبير على بنية دماغ الشباب.  ووجد الباحثون أن الاتصال الجسدي وتلف الدماغ ترتبط ارتباطا مباشرا - مع الرياضة التي تنطوي على مزيد من الاتصال والتي تُسبب تغييرات أكثر أهمية.

ووجد الفريق أن الرياضيين الذين لعبوا رياضة الاصطدام والاتصال كان لديهم اختلافات واضحة في الهيكل والوظيفة والعلامات الكيميائية، مما يرتبط عادة بإصابات الدماغ. كما أن أدمغتهم تبدو مختلفة إلى حد كبير عن الرياضيين، الذين لم يلعبوا رياضات الاتصال.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجلة كبرى تناشد الأطباء بقطع علاقاتهم مع رياضة كرة القدم مجلة كبرى تناشد الأطباء بقطع علاقاتهم مع رياضة كرة القدم



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجلة كبرى تناشد الأطباء بقطع علاقاتهم مع رياضة كرة القدم مجلة كبرى تناشد الأطباء بقطع علاقاتهم مع رياضة كرة القدم



شكلت عاصفة لحملة الأزياء اللندنية الساخنة الجديدة

لورا ويتمور تجذب الأنظار بإطلالات أنيقة وجسد ممشوق

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت لورا ويتمور بإطلالة أنيقة في حملة الأزياء الساخنة الجديدة، إذ شكلت عاصفة غيرعادية للعلامة التجارية اللندنية الفاخرة "حسن حجازي". وأظهرت المذيعة التلفزيونية التي تبلغ من العمر 32 عاما منحنيات جسدها المثير في ثوب أسود رائع لإطلاق مجموعة العلامة التجارية الجديدة. وارتدت الجميلة الأيرلندية الأصل بذلة سوداء للعلامة التجارية مطعمة بالترتر مع حزام بمشبك ذهبي على الخصر. وكشفت البدلة التي ارتدتها لورا عن جسدها الممشوق، ومنحياتها المثيرة كما أبرزت حذاءها الأنيق ذو الكعب العالي، وظهرت ويتمور في لقطة أخرى بعدسات المصورين وهي ترتدي ثوب أسود ذو أكمام من الشبك مع جزء مطعم بالترتر الأسود اللامع وتنورة سوداء، وتم تصفيف شعرها الذهبي اللامع بشكل حلقات متموجة مع مكياج هادئ وبسيط. وتم تسليط الضوء على جسدها الممشوق مرة أخرى، عنما بدلت مظهرها الأنيق بثوب أسود آخر أكثر أناقة ذو كم واحد من الشبك مع جزء من اللون الأزرق الداكن وشريط

GMT 04:24 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مريم مسعد تختار الألوان الدافئة لأحدث مجموعات شتاء 2018
المغرب اليوم - مريم مسعد تختار الألوان الدافئة لأحدث مجموعات شتاء 2018

GMT 06:45 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع ميرلو الفرنسي وجهتك المُفضّلة للتزحلق على الجليد
المغرب اليوم - منتجع ميرلو الفرنسي وجهتك المُفضّلة للتزحلق على الجليد

GMT 14:22 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم منزل مكون من 7 غرف في لشبونة يمنح الهدوء لسكانه
المغرب اليوم - تصميم منزل مكون من 7 غرف في لشبونة يمنح الهدوء لسكانه

GMT 05:11 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

%54 مِن الألمان لا يريدون المستشارة أنجيلا ميركل
المغرب اليوم - %54 مِن الألمان لا يريدون المستشارة أنجيلا ميركل

GMT 01:33 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

روضة الميهي تبدع في تصميم حقائب توحي ببداية الخريف
المغرب اليوم - روضة الميهي تبدع في تصميم حقائب توحي ببداية الخريف

GMT 05:27 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

عطلات التزلج تشعل المنافسة بين أوروبا والولايات المتحدة
المغرب اليوم - عطلات التزلج تشعل المنافسة بين أوروبا والولايات المتحدة

GMT 05:12 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

رئيس الكونغو أبرز القادة الذين يخشون مصير موغابي
المغرب اليوم - رئيس الكونغو أبرز القادة الذين يخشون مصير موغابي

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 05:32 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

والدة سجين تشتكي تعرضه لـ"اغتصاب جماعي"

GMT 09:06 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على فيتامينات تساعدك على الوصول للذروة الجنسية

GMT 21:02 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الشرطة تستدعي صاحب برنامج "ليالي ماريو" على "فيسبوك"

GMT 16:01 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب اعتداء تلميذ الحي المحمدي على أستاذته بشفرة حلاقة

GMT 21:07 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

إصابة فتاتين في انقلاب سيارة لمواطنين خليجيين في مراكش

GMT 02:40 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وائل جمعة يهنئ مدرب الرجاء بعد فوزه بكأس العرش

GMT 12:07 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

عزل "بالمختار" من إدارة المرصد المغربي للتنمية البشرية

GMT 01:22 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

إلياس العماري يرد على محامي ناصر الزفزافي ببيان ناري

GMT 16:07 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

شاب يذبح غريمه في بني ملال ويُرسله للطوارئ في حالة حرجة

GMT 14:01 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة 15 سيدة خلال توزيع مساعدات غذائية في الصويرة

GMT 20:39 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

محكمة الاستئناف تقرّر تأجيل جلسة الزفزافي ومعتقلي الحسيمة

GMT 19:37 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

الملك محمد السادس يتكفل بدفن وعزاء ضحايا "فاجعة الصويرة"

GMT 23:10 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل هروب عبد الحق بنشيخة من "المغرب التطواني"

GMT 10:40 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

7 أمور مختلفة تؤثرعلى غشاء البكارة ويمكن أن تمزقه

GMT 08:50 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ارتفاع عدد ضحايا رحلة الاستجمام في إقليم أزيلال

GMT 00:04 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكم ببراءة أصغر معتقل في حراك الحسيمة

GMT 15:41 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

النيجيري شيسوم شيكاتارا يقرر الرحيل عن الوداد البيضاوي

GMT 02:48 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أزمة الحريري تلقي بظلالها على العمال المغاربة في "سعودي أوجيه"

GMT 20:35 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

المغرب التطواني يحدد الأجر الشهري لفرتوت بـ80 ألف درهم

GMT 06:00 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

توقعات "الأرصاد الجوية" لطقس المملكة المغربية الإثنين
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib