مجلة كبرى تناشد الأطباء بقطع علاقاتهم مع رياضة كرة القدم

اكتشف العلماء أن ممارستها تتسبب في إصابات الدماغ المدمرة

مجلة كبرى تناشد الأطباء بقطع علاقاتهم مع رياضة كرة القدم

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مجلة كبرى تناشد الأطباء بقطع علاقاتهم مع رياضة كرة القدم

الرياضة تتسبب في إصابات الدماغ المدمرة
لندن - كاتيا حداد

دعت مجلة طبية كبرى الجراحين، إلى قطع جميع العلاقات مع كرة القدم، بداية من اتحاد كرة القدم إلى مستوى المدرسة الثانوية، بسبب العدد المتزايد في الدراسات التي تُبين أن هذه الرياضة تتسبب في إصابات الدماغ المدمرة. وقال كبار محرري مجلة سبرينجر الأميركية، وهي مجلة مُتخصصة في طب العظام، إنّ الأطباء لا ينبغي أن يقوموا بالفحوصات الطبية للاعبي الكلية، ويجب على المؤسسات ألا ترعى الفرق الرياضية.

وتأتي هذه الدعوة في أعقاب الدراسة التاريخية التي أجرتها جامعة بوسطن، بشأن أدمغة اللاعبين المتوفين، والتي تُبين أنّ 110 من أصل 111 ممن فحصوا لديهم علامات على التهاب الدماغ نتيجة الصدمة المزمن، وهو مرض تنكس عصبي يُسبب الخرف. وانتهى المؤلف الرئيسي للدراسة سيث ليوبولد، وهو أستاذ في كلية الطب في جامعة واشنطن بالقول، "كرة القدم ليست متوافقة مع أفضل قيم مهنتنا. هل من حقنا أن نؤيد لعبة من خلال وجودنا على الهامش أو في شكل التسويق والإعلان التي تبشر بشعارات العظام على ممارسة الرياضة وملاعب كرة القدم - والتي تسبب ضررًا خطيرً".

وقالت المجلة في وقت سابق من هذا العام إنّ الأطفال لا يجب ان يلعبوا كرة القدم. وأضاف ليوبولد "في ذلك الوقت، تساءلنا عما إذا كانت توصياتنا وجدت صدي. فهناك أدلة جديدة تشير إلى أنها ربما لم  تصل بما فيه الكفاية". ويقولون إنه في حين ينتشر مرض التهاب الدماغ نتيجة الصدمة المزمن في رياضات أخرى مثل الملاكمة وغيرها، لكن كرة القدم "تستحق اهتمامًا خاصًا" حيث أن جراحي العظام لديهم موقف ضد  هذه الرياضة.

ويشارك جراحو العظام في التشخيص والعلاج والوقاية وإعادة التأهيل من الإصابات، ويعتمد عليهم اللاعبين بشكل كبير للحفاظ على عليهم خلال الموسم. وتشمل هذه المشاركة القيام  بالفحوصات الجسدية على اللاعبين في المدرسة، والحملات التسويقية في الملاعب. وقال المؤلفون "ليس لدينا مشكلة معين ضد كرة القدم، ونحن ننتبه إلى البحوث التي يتم نشرها عن غيرها من الألعاب الرياضية التي قد ثبت في نهاية المطاف أنها تُسبب الكثير من الضرر". ولكنهم يضيفون "في هذه الأثناء، نشعر بأننا مضطرون للتعامل مع البيانات المقنعة من الدراسة عن كرة القدم الأميركية، والتي تتفق مع التقارير الوبائية السابقة".

وتأتي هذه الافتتاحية في المجلة وسط طفرة في البحوث حول علاقات كرة القدم مع إصابات الدماغ - في كل من اتحاد كرة القدم الأميركي وبطولات الهواة. وفي الشهر الماضي، وجدت مستشفى سانت مايكل في كندا أن الرياضات لها اتصال وتأثير كبير على بنية دماغ الشباب.  ووجد الباحثون أن الاتصال الجسدي وتلف الدماغ ترتبط ارتباطا مباشرا - مع الرياضة التي تنطوي على مزيد من الاتصال والتي تُسبب تغييرات أكثر أهمية.

ووجد الفريق أن الرياضيين الذين لعبوا رياضة الاصطدام والاتصال كان لديهم اختلافات واضحة في الهيكل والوظيفة والعلامات الكيميائية، مما يرتبط عادة بإصابات الدماغ. كما أن أدمغتهم تبدو مختلفة إلى حد كبير عن الرياضيين، الذين لم يلعبوا رياضات الاتصال.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجلة كبرى تناشد الأطباء بقطع علاقاتهم مع رياضة كرة القدم مجلة كبرى تناشد الأطباء بقطع علاقاتهم مع رياضة كرة القدم



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجلة كبرى تناشد الأطباء بقطع علاقاتهم مع رياضة كرة القدم مجلة كبرى تناشد الأطباء بقطع علاقاتهم مع رياضة كرة القدم



أثناء حضورها للعرض الأول من فيلمها الجديد في جوهانسبرغ

لوبيتا نيونغو أنيقة بفستان بفتحة في منتصف الصدر

جوهانسبرغ ـ ريتا مهنا
حضرت الممثلة لوبيتا نيونغو العرض الأول لفيلم Black Panther في جوهانسبرغ، جنوب أفريقيا، وذلك في إطار جولتها الخاصة في جميع أنحاء العالم للترويج عن فيلمها الجديد. وتألقت لوبيتا البالغة من العمر 34 عامًا، في فستان مميز من اللون البرتقالي، بلا أكمام، والذي يتميز بفتحة منتصف الصدر لتكشف عن لمحة خفية. ولفتت الأنظار إلى جمالها على السجادة الحمراء بإطلالتها المشرقة، مع المزيد من الإثارة من خلال قطعة من القماش مزينة على شكل ماسة كبيرة من الذهب على الجزء الأمامي من الفستان. ويبدو أن اللون البرتقالي هو اللون المفضل لنيونغو حيث ظهرت بنفس اللون في حدث أسبوع الموضة في نيويورك. وأضافت النجمة الشهيرة الاكسسوار الأنيق من السوار الضخم على معصمها الإيسر، إضافة إلى مجموعة من الأقراط الكبيرة من الذهب. وأكملت إطلالتها بالإضافة للمكياج الخفيف، من ظلال العيون الذهبي وأحمر الشفاه القرمزي . ونذكر أن الفيلم ينطلق من قصة (تشالا) ملك

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية

GMT 15:30 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

دركي يُنقذ أكثر من 50 راكبًا من الموت ضواحي مراكش

GMT 10:04 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

مغربي يضبط زوجته برفقة مديرها في الدار البيضاء

GMT 15:34 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

زوج نجاة اعتابو ينفي علاقتها ببارون مخدرات الفنيدق

GMT 15:38 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل جديدة عن كيفية هروب "بارون" المواد المخدرة في الفنيدق

GMT 20:44 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

موجة برد قارس تجتاح مناطق عدة في المغرب انطلاقًا من السبت

GMT 19:54 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

الدرهم يتراجع أمام الأورو والدولار في أول أيام تحرير سعره

GMT 05:32 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

والدة سجين تشتكي تعرضه لـ"اغتصاب جماعي"
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib