المغرب اليوم - هيفاء وهبي تبيّن أنّ أخبار الشجار المنتشرة فبركات إعلامية
وزير حرب الاحتلال أفيغدور ليبرمان يصرح "الوتيرة الحالية في السنة الأخيرة لعمليات البناء والتوسع في المستوطنات في الضفة الغربية المحتلة، ليس لها مثيلا منذ عام 2000". 8 دول اوروبية تطالب حكومة الاحتلال بدفع 30 الف يورو لتلك الدول، بسبب قيام "اسرائيل" بهدم مباني ومرافق تم بناؤها لأغراض انسانية لخدمة السكان الفلسطينيين. المرصد السوري يعلن أن أجهزة مخابرات دولية تسلمت عناصر من "داعش" الرقة القضاء العراقي يصدر أمرًا باعتقال كوسرت رسول الخارجية الروسية تقو أن موسكو وطهران يناقشان تصريحات ترامب حول إيران حكومة كردستان العراق تعلن فرار 100 ألف كردي من كركوك منذ الاثنين الماضي اغلاق باب المغاربة عقب اقتحام "95" مستوطنًا لساحات المسجد الأقصى المبارك منذ الصباح. صحف بريطانيا تبرز نتائج الفرق الإنجليزية في دوري أبطال أوروبا بيغديمونت يؤكد أن إقليم كاتالونيا لم يعلن استقلاله لكنه سيقوم بذلك إذا علقت مدريد حكمه الذاتي الحرس الثوري الإيراني يعلن تسريع وتيرة البرنامج الصاروخي رغم الضغوط
أخر الأخبار

نفت لـ "المغرب اليوم" جميع الشائعات الخاصة بمسلسل "الحرباية"

هيفاء وهبي تبيّن أنّ أخبار الشجار المنتشرة "فبركات إعلامية"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - هيفاء وهبي تبيّن أنّ أخبار الشجار المنتشرة

الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي
بيروت ـ ميشال حداد

أكدت الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي، أن كل ما تم الترويج له عن شجار بين مدير أعمالها ومساعد مخرج مسلسل "الحرباية"، غير صحيح وهو مجرد فبركات، مشيرة إلى أن العمل مازال في مرحلة التنفيذ و أن ساعات العمل باتت مضاعفة، وموضحة أنّه "رغم كل الضغط سيتم عرضه في أول أيام شهر رمضان المبارك وأتوقع أن يكون للحلقة الأولى وقعها على المشاهدين".

وأشارت وهبي إلى أن الرهان هو على ذوق المشاهد، مبيّنة أنّ "الجمهور سوف ينصف العمل خصوصاً أن ثمة جهد قد وضع في مكانه الصحيح ضمن اطار النص و الإخراج و التمثيل"، وموضحة أنّ العمل الجميل سيفرض نفسه على الأجواء دون أي مبالغة وأن استعراض العضلات في الإعلام لا يفيد بقدر أن يقول المسلسل كلمته بين الناس .

وكشفت وهبي، أن سلسلة الشائعات التي أطلقت قبل فترة، خلال تواجدها في مصر، آتية من مصادر لها مصالح للنيل من قوة حضور مسلسل "الحرباية"، الذي تلعب بطولته إلى جانب الفنانة دينا، مشيرة إلى أن "الفبركات" بحسب تعبيرها، سادت بعض الأخبار التي تم تداولها، قائلة "لا أدري من أين اتوا بتلك المسلسلات الدرامية، ومشاهد الحركة التي جرى طرحها على أنها وقائع، وتارة أنني ضربت ممثلة، وأخرى أنني تعرضت للسرقة، وبما في تلك الروايات من خيال لا يمت للحقيقة بصلة".

وأضافت وهبي في تصريحات خاصة إلى "المغرب اليوم"، أن مسلسل "الحرباية"، سيرى النور في رمضان، وعندها ستسكت كل الأقاويل دفعة واحدة، متابعة "أنا مؤمنة بنفسي وبالعمل الذي أقوم ببطولته وبالنوعية الفنية، التي أريد الخروج بها إلى الناس، على الرغم من أن البعض يريد استباق المسلسل يحكم عليه من الآن".

وانتشرت أقاويل في الفترة الأخيرة، وأبرزها أن الفنانة هيفاء وهبي تعرضت للصفع من قبل ممثلة مبتدئة خلال أحد مشاهد مسلسل "الحرباية"، ضمن سياق الأحداث وهي الناحية التي استفزتها ودفعتها إلى ضرب الأخيرة بمساعدة الفنانة دينا، وقالت مصادر أخرى إن مساعدة هيفاء خدرتها خلال الاستراحة في المسلسل، واستولت على أموالها وفرت إلى جهة مجهولة وهي الناحية التي تبين أنها غير صحيحة على الإطلاق، لأن هناك عدد من المساعدين حول وهبي، ولم تتعرض لذلك الموقف على الإطلاق.

وأفادت وهبي أنها سعيدة بتصوير بعض المشاهد الخارجية من المسلسل، على كورنيش الإسكندرية، مشيرة إلى أن "هذه المدينة بها ناس طيبين"، وأن الحب الذي وجدته في عيون الناس أثناء التصوير لمس قلبها في الداخل، وعروس البحر المتوسط تحيا بأهلها وشعبها، مؤكدة أن الكرم الذي شهدته في هذه المدينة سيظل عالقا في ذهنها طوال حياتها، وأنها وعدت الجمهور على الكورنيش أنها ستفكر كثيرا في عمل كليب جديد يحكي عن طيبة أهل عروس البحر وهو شعب مضياف جداً.

وأشارت وهبي إلى أنها حاولت تقديم دور جديد على طبيعتها، وهي فتاة شعبية مؤكدة أن نجاحها في التمثيل في هوليوود الشرق هو ما شجعها على قبول هذا الدور، مضيفة أنها راضية عن كل ما قدمته في مصر من أعمال سينمائية وتليفزيونية، وأنها عندما تقدم على عمل دائما ما تضع الجمهور أمام عيونها، معربة عن سعادتها بوجودها على الشاشة في رمضان أمام الجمهور العربي من المحيط إلى الخليج، بعد نجاحات درامية حققتها خلال الأعوام السابقة، منها مولد وصاحبة غايب، ومريم.

وعن أهم الأماكن التي لمستها في الإسكندرية، أوضحت هيفاء أنها زارت العديد من الأماكن المميزة بعروس البحر، منها كوبري ستانلي وقلعة قايتباي، مشيرة إلى أنها كانت تكتسب روح بنت البلد من ترحيب الجمهور بها، وأنها قبل التصوير اكتسبت طاقة إيجابية كبيرة جعلتها لا تحب أن تترك هذه المدينة الجميلة. وتوجهت هيفاء بالشكر لكل رجال الأمن الذين استطاعوا أن ينظموا حركة المرور أثناء التصوير، حتى خرجت المشاهد بصورة جميلة.

وتحدثت هيفاء عن سر جمالها، قائلة "هو التنظيم الشديد في النوم والاستيقاظ، وممارسة الرياضة، وتنظيم الأعمال"، مشيرة إلى أنها لا تستطيع أن تفكر في عملين بوقت واحد، ولكنها تركز في عمل حتى يخرج بصورة متكاملة وترضى عنه، وبشأن السينما أوضحت أنها في انتظار الورق، لأنه هو الذي يقدمها للناس بصورة جيدة ويضيف إلى تاريخها، وبيّنت أنها تعشق الفن سواء الغناء أو الاستعراض أو التمثيل، وعن أحب الأكلات إليها أشارت إلى أنها السمك والسلطة والتبولة والفتوش، موضحة أنها لا تدخن مطلقًا، للحفاظ على نضارتها، وبشأن علاقتها بالقراءة، وهي التي تعتبر أن القراءة غذاء الروح، ولكنها كشفت بأنها لم تستطع المواظبة عليها مثل المرحلة الماضية، ولكن هذا لا يعني بأنها لابد أن تقرأ قليلا قبل الخلود إلى النوم.

ونوّهت وهبي إلى أنّ أهم شيء بالنسبة للمرأة، هو شرب الماء بكثرة، إضافة إلى ممارسة الرياضة، والتخفيف من وضع المكياج، ويجب أن تدرك المرأة أن في داخل كل واحدة  منا، شيء جميل يمكن إظهاره من خلال التصرفات والتعامل مع الأخرين، وليس من خلال التعلق بالمظاهر الخارجية، وبشأن أناقتها التي تتابعها الكثير من السيدات في شتى أنحاء الوطن العربي، تنصح هيفاء جميع السيدات بعدم السير وراء صيحات الموضة بشكل أعمى، وأن تختار ما يناسبها وما يليق بها فقط.  وأكدت في نهاية الحديث أنها تجد وقتًا ولو صغيرًا لمحاسبة نفسها، لتعرف أين أخطأت وأين نجحت، مشيرة إلى أنها قاسية جدًا مع نفسها وتحاسبها بشدة، وتفكر دائمًا في إرضاء الجمهور.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - هيفاء وهبي تبيّن أنّ أخبار الشجار المنتشرة فبركات إعلامية المغرب اليوم - هيفاء وهبي تبيّن أنّ أخبار الشجار المنتشرة فبركات إعلامية



GMT 02:31 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

منى زكي تنفي شائعات طلاقها تؤكّد أن "حلمي حب العمر"

GMT 02:58 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شيري عادل تشترط أن يكون زوجها المستقبلي فنانًا

GMT 00:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين

GMT 01:06 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

دلال عبد العزيز تأمل أن ينال "سابع جار" إعجاب الجمهور

GMT 01:30 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

رجاء الجدواي تستعد للفيلم الكوميدي "حبيب ستو"

GMT 01:05 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

صفاء سلطان تكشف اعتذارات الفنانين لها بسبب "ليلى مراد"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - هيفاء وهبي تبيّن أنّ أخبار الشجار المنتشرة فبركات إعلامية المغرب اليوم - هيفاء وهبي تبيّن أنّ أخبار الشجار المنتشرة فبركات إعلامية



حرصت على تنسيق ثوبها مع الفرو الفاخر وحذاء براق

بيونسيه تتمايل بفستان طويل في تيدال إكس بروكلين

نيويورك ـ مادلين سعاده
استعادت بيونسيه، قوامها الممشوق مرة أخرى، بعد مرور أربعة أشهر فقط على ولادة توأمها "سير و رومي"، وظهرت النجمة البالغة من العمر 36 عامًا، في حفل "تيدال اكس بروكلين" الخيري في مدينة نيويورك ليلة الثلاثاء، بفستان ضيق بلون الزمرد الأخضر. وفي إطلالتها الأخيرة، تمايلت النجمة بيونسيه بفستان سهرة طويل مع الشق الجانبي الجريء المتألق الذي كشف عن ساقيها بأسلوب بارز ومتقن لإظهار مفاتنها بكثير من الأنوثة مع اللون الأخضر الداكن. وهذا التصميم الذي أتى بتوقيع دار Mendez Walter كشف قوامها الجميل والممشوق مع قصة الصدر الجريئة وأسلوب الكتف الواحد مع الأكمام المكشوفة من الأعلى. كما حرصت بيونسيه Beyonce على تنسيق هذا الفستان مع الفرو البنفسجي الفاخر ووضعت هذه القطعة بطريقة منسدلة على يديها وحول خصرها ونسقت معه الحذاء البراق باللون البرونزي ذات الكعب العالي، ولم يتضح أي أثر لبطنها وعوارض الحمل بشكل لافت ومتألق. ولم تتوقف مغنية "هولد

GMT 04:35 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي
المغرب اليوم - طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي

GMT 02:15 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى
المغرب اليوم - فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى

GMT 06:36 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"الوحش" يرفع مذيع "بي بي سي" دان ووكر عاليًا في الهواء
المغرب اليوم -

GMT 05:43 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
المغرب اليوم - نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
المغرب اليوم - بريطانية ترتدي الحجاب لتكشف عن عنصرية الغرب تجاه المسلمين

GMT 12:54 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر
المغرب اليوم - الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر

GMT 03:46 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" تعلن عن مميزات سيارتين بقوة 365 حصانًا
المغرب اليوم -

GMT 05:32 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مميزات مذهلة في سيارة "570 S سبايدر" من "ماكلارين"
المغرب اليوم - مميزات مذهلة في سيارة

GMT 00:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين
المغرب اليوم - حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين

GMT 01:06 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

دلال عبد العزيز تأمل أن ينال "سابع جار" إعجاب الجمهور

GMT 02:31 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مالالا يوسفزاي تتخلى عن اللباس الإسلامي من أجل الجينز

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي

GMT 00:54 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار

GMT 00:36 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تؤكد ارتباط بين النوم لفترات طويلة والخصوبة

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib