المغرب اليوم  - العرض الأول لفيلم الشابة لويزة  في قاعة السينيماتك

العرض الأول لفيلم" الشابة لويزة " في قاعة السينيماتك

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - العرض الأول لفيلم

الجزائر ـ واج

احتضنت قاعة سينماتك الجزائر العاصمة في سهرة الاثنين العرض الأولي لفيلم " الشابة لويزة" لمخرجته الفرنسية فرنسواز شاربيا و بحضور بطلته رشيدة براكني و أعضاء من الطاقم الفني و التقني و جمهور كبير أعاد لهذا الفضاء بريق أيام مضت . على مدى ساعة و 35 دقيقة استمتع الجمهور بمتابعة أحداث قصة طريفة عن الصداقة وعن الحب و التفتح على الأخر و على ثقافته و عاداته دون أحكام مسبقة . و قد اختارت المخرجة التي كتبت ايضا سيناريو الفيلم بمعية الفنانة مريم حميدات الأسلوب الكوميدي لمعالجة مشكل ازدواجية الثقافة و الانتماء من خلال شخصية جميلة "رشيدة براكني " ذات الأصول الجزائرية التي رغم نجاحها الاجتماعي لم تتمكن من التحرر من سلطة والدتها زهرة (بيونة ) التي تقمصت الدور بهمة و وقار دون التخلي عن خفة الروح و التلقائية التي تطبعها فأعطى حضورها نكهة خاصة للفيلم . وتقاسمت البطولة الى جانب رشيدة الممثلة الفرنسية إيزابيل كاري التي أدت دور ايما الفرنسية التي تدفعها ظروفها الاجتماعية رفقة طفليها للسكن في "لاسيتي " هذا الفضاء الذي يقطنه في الغالب مهاجرون من أصول متنوعة . كانت بداية اللقاء بين الجارتين جميلة و ايما مكهربة لكن سرعان ما تنقلب إلى صداقة متينة بفضل عشقهما للموسيقى .و رغم اختلاف همومهما و انشغالاتهما الا ان العشرة تجعل كل واحدة تكتشف و تقدر عادات و تقاليد الأخرى و ظهر ذلك في الفيلم من خلال لحظات مليئة بالمشاعر و الحنان . وقد حاولت المخرجة أن تتجرد من كل الكليشيهات التي ألصقت بالمجتمعات الأجنبية ’المهاجرة " حيث ان فكرة الفيلم كما صرحت جاءت كرد فعل ضد قانون ايريك برسان الخاص بالمهاجرين الا أنها سقطت في الفخ بتركيزها على ال"الراي و الكباريهات" . فرغم المشاهد إلانسانية المفعمة بالتواصل و التضامن وإعطاء المخرجة الحرية الكاملة للممثلين و للكاميرا للتجوال داخل الحي او " لاسيتي" لنقل صور حميمة عن الحياة اليومية لسكانها وكذا اختلاف الرؤية بين الآباء الذين مازالوا متمسكين بالعادات و الجيل الجديد الذي يطمح للاندماج أكثر الى في المجتمع الذي يعيش فيه. الا ان الفيلم لم يتوغل الى عمق الموضوع المثار بالنسبة للبطلة التي لم تحقق في النهاية ما كانت تصبو اليه بعد ان ضيعت الخطيب و الحبيب و اختارت ان تغني في الكباري أغاني جدتها "الشابة لويزة " . شخصية هذه الأخيرة التي رغم انها الشخصية الرمز التي بني عليها السيناريو الا انه الفيلم أظهرها مجرد شبح يتأرجح بين الحقيقة و الخيال . و قد أعطى الفيلم مساحة و حضور كبير للمرآة في حين ظهرت الأدوار الرجالية باهتة و أحيانا محايدة كدور الأب "سيد احمد اقومي " . ومن المنتظر ان يشاهد الجمهور الجزائر الفيلم في القاعات قريبا بفضل شركة توزيع "سيرتا فيلم "للهاشمي زرطال التى نظمت العرض و أحضرت أعضاء من الطاقم الفني و التقني و أيضا المنتجة كما حضر معهم الفنان الكبير رشيد طه الذي وقع موسيقى الفيلم و ظهر ايضا فيه . قالت المخرجة في ختام العرض عن فيلمها الذي يخرج بفرنسا ابتداء من 8 ماي سيعرض ايضا في القاعات بالجزائر و من جهتها عبرت الممثلة رشيدة براكني عن سعادتها لحضور العرض بالجزائر بلدها الاصلي.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - العرض الأول لفيلم الشابة لويزة  في قاعة السينيماتك  المغرب اليوم  - العرض الأول لفيلم الشابة لويزة  في قاعة السينيماتك



 المغرب اليوم  -

خلال مشاركتها في أسبوع الموضة في لندن

ويني هارلو تلفت الأنظار إلى فستانها الأسود الرائع

لندن - كارين إليان
تألقت العارضة ويني هارلو، خلال مشاركتها في أسبوع الموضة في لندن، مرتدية فستانًا شفافًا باللون الأسود، من تصميم جوليان ماكدونالد. واحتفلت هارلو بأدائها المذهل في العرض، طوال الليل، في ملهى ليبرتين في لندن بعد ذلك. وكشفت النجمة الصاعدة، البالغة من العمر 22 عامًا، عن أطرافها الهزيلة في تي شيرت مرسوم عليه بالأحمر وسترة من الجلد، وانضمت لعارضة الأزياء جوردان دان في تلك الليلة. وبدت الجميلة السمراء رشيقة وفي روح معنوية مرتفعة في تي شيرت كبير الحجم، الذي أعطاها لوك مفعم بالحيوية، وانتعلت في قدمها تفاصيل من الدانتيل فوق الكعب العالي. وصففت شعرها الأسود الحالك في موجات لامعة تنسدل على كتفيها، وضعت على وجهها القليل من الماكياج على عيونها، التي لمعت في ظلال برونزية والماسكارا. وكان يبدو على ويني الزهو بالانتصار بعد سيرها على الممشى، وضحكت ويني في حين صعدت إلى سيارة أجرة مع الجميلة البريطانية جوردان، 26، معربة…

GMT 01:24 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

آسيا تكشف عن مجموعتها الجديدة "مجوهرات الأحلام"
 المغرب اليوم  - آسيا تكشف عن مجموعتها الجديدة

GMT 04:25 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جمال ساحر في حمام "باث سبا غينزبورو" الروماني
 المغرب اليوم  - جمال ساحر في حمام
 المغرب اليوم  - جون كيلي يكشف عن تفاصيل قرار حظر السفر إلى أميركا
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -

GMT 05:30 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تكشف عن توقعاتها للفنانين في 2017
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib