المغرب اليوم  - ويكيليكس ينتقد فيلمًا وثائقيًا حول مؤسسة جوليان أسانج

ويكيليكس ينتقد فيلمًا وثائقيًا حول مؤسسة جوليان أسانج

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - ويكيليكس ينتقد فيلمًا وثائقيًا حول مؤسسة جوليان أسانج

واشنطن - وكالات

أكد موقع ويكيليكس أنه لم يستشر حول الفيلم الوثائقي الذي انتقد مؤسسه جوليان أسانج. وندد بما اعتبره "أخطاء تأويل غير مسؤولة". وركز الفيلم، الذي سيعرض اعتبارا من الجمعة في الولايات المتحدة، على كل من مؤسس الموقع والجندي الأميركي السابق،برادلي مانينغ، المتهم بتسريب آلاف المستندات العسكرية الأميركية والبرقيات الدبلوماسية لوزارة الخارجية.  رد موقع ويكيليكس على فيلم وثائقي ينتقد مؤسسه جوليان اسانج ومصدره المفترض للمعلومات برادلي مانينغ، منددا باخطاء تأويل "غير مسؤولة". واكد الموقع الالكتروني انه لم يستشر بشان فيلم "نحن نسرق الاسرار: قصة ويكيليكس" الذي اخرجه الكس غيبني ويعرض اعتبارا من الجمعة في الولايات المتحدة. ويركز الفيلم على مؤسس ويكيليكس الاسترالي جوليان اسانج والجندي الاميركي السابق برادلي مانينغ المتهم بانه سرب بين عامي 2009 و2010 الافا من المستندات العسكرية الاميركية والبرقيات الدبلوماسية لوزارة الخارجية. ومانينغ المحلل الاستخباراتي السابق في العراق متهم خصوصا ب"التواطؤ مع العدو" ما يعرضه للسجن المؤبد. وتبدا محاكمته في 3 حزيران/يونيو المقبل. اما اسانج فهو موجود منذ حزيران/يونيو في سفارة الاكوادور في لندن هربا من مذكرة اعتقال اوروبية اصدرتها السويد التي تتهمه بالاغتصاب والاعتداء الجنسي. ويؤكد اسانج انه اذا ارسل للسويد فان هذا البلد سيسلمه للولايات المتحدة حيث قد يحكم عليه بالموت او السجن مدى الحياة. واشار موقع ويكيليكس في بيان مساء الخميس ان الفيلم الوثائقي "يقدم عمل مانينغ المفترض على انه نتيجة لضعف في شخصيته وليس نتيجة صحوة ضمير حقيقية". واضاف الموقع ان الفيلم يصور علاقته باسانج بصورة "غير مسؤولة بشكل كبير" و"يظهر-- بصورة مضللة نظرا لان الادلة تثبت العكس -- ان اسانج تآمر مع مانينغ للقيام باعمال تجسس واعمال مسيئة مماثلة". وفي حديث اخير لسي.بي.اس اكد الكس غيبني ان اسانج رفض طلباته باجراء احاديث صحافية معه. الا ان المخرج وفي حديث الجمعة لاذاعة ان.بي.ار اعترف بانه رغم ان اسانج او مانينغ لم يغيرا طريقة عمل الحكومات الا انهما ساعدا على كشف "القابضين على الامور".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - ويكيليكس ينتقد فيلمًا وثائقيًا حول مؤسسة جوليان أسانج  المغرب اليوم  - ويكيليكس ينتقد فيلمًا وثائقيًا حول مؤسسة جوليان أسانج



 المغرب اليوم  -

بدت مثيرة مع حذاء رقيق عالي الكعب

شاكيرا تطلق ألبومها الجديد وتتألق في فستان قصير

ميامي ـ رولا عيسى
تألقت المطربة شاكيرا (40 عامًا) في حفل إطلاق ألبومها الجديد El Dorado في ميامي في فلوريدا الخميس، وبدت مثيرة في فستان ذهبي قصير لامع دون أكمام كشف عن ساقيها وذراعيها، حيث ضم قطع فسيفساء ذهبية في كل أنحاءه، مع حذاء رقيق عالي الكعب ومخلب صغير في يدها. وتركت الفنانة العالمية شعرها الأشقر المجعد يتدلى على كتفيها بينما رفعت الجزء الأمامي من شعرها لأعلى، وفي النهاية وقفت مبتهجة لالتقاط الصور مع الحضور في حفل إطلاق ألبومها في The Temple House، فيما ارتدت داخل الحفلة ملابس أخرى مريحة لتقديم عروضها الغنائية، حيث ارتدت جينز ممزق مع توب أبيض وسترة ذهبية، وانضم إليها على المرسح برينس رويس ونيكي غام ، واللذان أمتعا الضيوف بدويتو غنائي في الألبو الجديد لشاكيرا. وبدأت شاكيرا أول عملها في ألبوم El Dorodo في بداية عام 2016، وأطلقت أغنية Chantaje المنفردة بالتعاون مع المغنية الكولومبية مالوما في

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - ويكيليكس ينتقد فيلمًا وثائقيًا حول مؤسسة جوليان أسانج  المغرب اليوم  - ويكيليكس ينتقد فيلمًا وثائقيًا حول مؤسسة جوليان أسانج



 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib