هان كونغ جويجمع بين العمق الإجتماعي للحكاية وجماليات اللغة البصرية

"هان كونغ جو"يجمع بين العمق الإجتماعي للحكاية وجماليات اللغة البصرية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

مراكش - و.م.ع

يتناول فيلم "هان كونج جو" الذي عرض الإثنين بقصر المؤتمرات في إطار المسابقة الرسمية للدورة 13 للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش، قضايا اجتماعية حارقة في المجتمع الكوري الجنوبي مع وفاء لتقاليد سينما شرق آسيا المعروفة بجماليات لغتها البصرية.  اغتصاب وتفكك أسري وشباب يبحث عن هويته وعنف المدينة... يجمع المخرج الكوري الجنوبي لي سو جين، الذي كتب بنفسه سيناريو هذا الفيلم، بين هذه الموضوعات في قصة تمتاز بأسلوب سردي سلس ومتناسق، عززت جماله قوة أداء الممثلين والتصوير الرائع والإيقاع المتوازن للشريط. وتدور أحداث هذا الفيلم حول "هان كونج جو"، وهي فتاة مراهقة اضطرت إلى تغيير مدرستها لأن والديها أصبحا غير قادرين على رعايتها، لينتهي بها المطاف بالعيش مع والدة أحد أساتذتها التي سترفض في البداية استقبالها، لكنها ستغير رأيها في ما بعد عندما تكتشف أن الفتاة ضحية إهمال والديها. وفي إطار هذا الظرف الجديد الذي فرض نفسه عليها، ستقرر "هان كونج جو" الاعتماد على نفسها لمواجهة حياتها الجديدة ، والتأقلم مع وضعها، وستجعل من السباحة، وهي هوايتها المفضلة، متنفسا لها. تتوالى أحداث الفيلم ليكتشف المشاهد بعد ذلك أن "هان كونج جو" ضحية عملية اغتصاب جماعي وضحية ظروف وأخطاء والديها اللذين أهملاها وانشغلا عنها، حتى تورطت في هذه القضية التي ستتعقد أكثر عندما تقدم صديقتها الضحية أيضا على الانتحار. غير أن مسار الفتاة سيعرف منحى آخر عندما تتعرف على صديقات جديدات بالمدرسة التي انتقلت إليها خاصة عندما يقترحن عليها الانضمام لفرقة الغناء التي يشرفن عليها، حينها تحاول "هان كونج جو" نسيان الظروف المؤلمة التي سيطرت عليها وسلبتها السعادة ، إلا أنها تفشل في التخلص من قضيتها التي لاتزال مفتوحة لدى الشرطة والتي تلاحقها باستمرار. يرصد الفيلم صراع هذه الفتاة مع الخوف والرهبة والقلق من الحاضر الذي يحمل تساؤلات متعددة بلا أجوبة، والخوف من المستقبل المجهول. يتميز هذا الفيلم بالإخراج القوي والمتناسق الذي يسيطر فيه المخرج "لي سو جين" على مجمل أدواته الفنية والتقنية ، ويديرها على أكمل وجه، حيث استطاع أن يسخر لغة الصورة ويوظفها لخدمة المضمون العام للفيلم ، كما أن الحوار كان مركزا بعيدا عن الأسلوب المباشر والتطويل. أما الصورة في شريط "هان كونج جو" فهي قوية وشاعرية ومعبرة ، تصاحبها أحيانا موسيقى جميلة مؤثرة، مع توضيب متماسك ساهم في تألق الشخصيات وانسجامها مع الأحداث. وقد ساهمت هذه العوامل جميعها في خلق مشاهد جميلة ستبقى عالقة في ذاكرة المشاهد. كما أبرز المخرج طاقات أدائية مذهلة للممثلين الذين قاموا بأداء أدوارهم بصدق لشخصيات تجد نفسها في مواجهة واقع أليم ، حيث قدموا نسيجا من المشاعر والأحاسيس المغلفة بقدر كبير من التفاصيل الصغيرة والتي ساهمت بدورها كثيرا في تطور بناء بصري أخاذ لهذا العمل الفني. كاميرا المخرج لي سو جين لم تغفل أي تفصيل فني أو إنساني، إذ ركز على شخصياته، واعتنى بأدق تحركاتها. كما نجح في الغوص في أعماق شخصياته وتعرية طبيعتها ودوافعها. وتكمن قوة هذا الفيلم على الخصوص في قدرة السيناريو على إبراز الجوانب المتعددة لكل شخصية، بمناطقها المضيئة والمظلمة وذلك الرصد الموفق لتباين العلاقات واختلافها في ما بينها، ونجاحه في إثارة الكثير من المشكلات الاجتماعية في قالب فني متميز. هذا الفيلم الذي يمثل كوريا الجنوبية في المسابقة الرسمية والذي قام فيه بأداء أدوار البطولة كل من تشون وو-هي (هان كونك-جو) وجونك إن-سان (أون-هي) وكيم سو-يونك (هوا-أوك) ولي يونك-ران (والدة المدرس)، متكامل إلى حد كبير، فجميع مكونات الشريط الفنية والتقنية انسجمت في ما بينها بشكل مدروس لتعطي عملا فنيا جميلا ذا مستوى فني وتقني جيد. المخرج لي سو جين من مواليد سنة 1977 بكوريا الجنوبية. عرض فيلمه القصير" بابا" (2004) في مهرجان بوسان سنة 2005 ونال جائزة الأرشيف الكوري بمهرجان السينما المستقلة بسيول. وفاز فيلمه القصير الموالي "تفاحة العدو" (2007) بجائزة أفضل فيلم في مهرجان الفيلم القصير بكوريا. ويعد "هان كونك جو"، أول فيلم روائي طويل له. فيلم يعلن ولادة مخرج واعد في خريطة السينما الآسيوية ذات الحيوية الدائمة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هان كونغ جويجمع بين العمق الإجتماعي للحكاية وجماليات اللغة البصرية هان كونغ جويجمع بين العمق الإجتماعي للحكاية وجماليات اللغة البصرية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هان كونغ جويجمع بين العمق الإجتماعي للحكاية وجماليات اللغة البصرية هان كونغ جويجمع بين العمق الإجتماعي للحكاية وجماليات اللغة البصرية



شكلت عاصفة لحملة الأزياء اللندنية الساخنة الجديدة

لورا ويتمور تجذب الأنظار بإطلالات أنيقة وجسد ممشوق

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت لورا ويتمور بإطلالة أنيقة في حملة الأزياء الساخنة الجديدة، إذ شكلت عاصفة غيرعادية للعلامة التجارية اللندنية الفاخرة "حسن حجازي". وأظهرت المذيعة التلفزيونية التي تبلغ من العمر 32 عاما منحنيات جسدها المثير في ثوب أسود رائع لإطلاق مجموعة العلامة التجارية الجديدة. وارتدت الجميلة الأيرلندية الأصل بذلة سوداء للعلامة التجارية مطعمة بالترتر مع حزام بمشبك ذهبي على الخصر. وكشفت البدلة التي ارتدتها لورا عن جسدها الممشوق، ومنحياتها المثيرة كما أبرزت حذاءها الأنيق ذو الكعب العالي، وظهرت ويتمور في لقطة أخرى بعدسات المصورين وهي ترتدي ثوب أسود ذو أكمام من الشبك مع جزء مطعم بالترتر الأسود اللامع وتنورة سوداء، وتم تصفيف شعرها الذهبي اللامع بشكل حلقات متموجة مع مكياج هادئ وبسيط. وتم تسليط الضوء على جسدها الممشوق مرة أخرى، عنما بدلت مظهرها الأنيق بثوب أسود آخر أكثر أناقة ذو كم واحد من الشبك مع جزء من اللون الأزرق الداكن وشريط

GMT 04:24 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مريم مسعد تختار الألوان الدافئة لأحدث مجموعات شتاء 2018
المغرب اليوم - مريم مسعد تختار الألوان الدافئة لأحدث مجموعات شتاء 2018

GMT 06:45 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع ميرلو الفرنسي وجهتك المُفضّلة للتزحلق على الجليد
المغرب اليوم - منتجع ميرلو الفرنسي وجهتك المُفضّلة للتزحلق على الجليد

GMT 14:22 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم منزل مكون من 7 غرف في لشبونة يمنح الهدوء لسكانه
المغرب اليوم - تصميم منزل مكون من 7 غرف في لشبونة يمنح الهدوء لسكانه

GMT 05:11 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

%54 مِن الألمان لا يريدون المستشارة أنجيلا ميركل
المغرب اليوم - %54 مِن الألمان لا يريدون المستشارة أنجيلا ميركل

GMT 01:33 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

روضة الميهي تبدع في تصميم حقائب توحي ببداية الخريف
المغرب اليوم - روضة الميهي تبدع في تصميم حقائب توحي ببداية الخريف

GMT 05:27 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

عطلات التزلج تشعل المنافسة بين أوروبا والولايات المتحدة
المغرب اليوم - عطلات التزلج تشعل المنافسة بين أوروبا والولايات المتحدة

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 21:02 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الشرطة تستدعي صاحب برنامج "ليالي ماريو" على "فيسبوك"

GMT 09:06 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على فيتامينات تساعدك على الوصول للذروة الجنسية

GMT 05:32 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

والدة سجين تشتكي تعرضه لـ"اغتصاب جماعي"

GMT 02:40 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وائل جمعة يهنئ مدرب الرجاء بعد فوزه بكأس العرش

GMT 01:22 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

إلياس العماري يرد على محامي ناصر الزفزافي ببيان ناري

GMT 16:01 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب اعتداء تلميذ الحي المحمدي على أستاذته بشفرة حلاقة

GMT 16:07 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

شاب يذبح غريمه في بني ملال ويُرسله للطوارئ في حالة حرجة

GMT 14:01 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة 15 سيدة خلال توزيع مساعدات غذائية في الصويرة

GMT 20:39 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

محكمة الاستئناف تقرّر تأجيل جلسة الزفزافي ومعتقلي الحسيمة

GMT 19:37 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

الملك محمد السادس يتكفل بدفن وعزاء ضحايا "فاجعة الصويرة"

GMT 23:10 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل هروب عبد الحق بنشيخة من "المغرب التطواني"

GMT 08:50 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ارتفاع عدد ضحايا رحلة الاستجمام في إقليم أزيلال

GMT 00:04 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكم ببراءة أصغر معتقل في حراك الحسيمة
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib