المغرب اليوم - فيلم حمى صراع الأجيال والهويات المتناقضة وعبثية الحياة

فيلم "حمى" صراع الأجيال والهويات المتناقضة وعبثية الحياة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - فيلم

مراكش - و.م.ع

في فيلم "حمى" لهشام عيوش (2013 ) الذي دخل الجمعة المسابقة الرسمية للدور 13 لمهرجان مراكش الدولي للفيلم، تتباين المصائر، وتسعى الشخوص جاهدة للبحث عن هوياتها المتناقضة، وتتصارع الأجيال خاصة في أرض الغربة، وتبدو الحياة جميلة حينا وعصية على التحمل أحيانا أخرى.  فالمراهق بنجامان (13 سنة) تلاحقه لعنة أنه لقيط ، فيدخل في صراع مرير مع نفسه ومع والده وجديه ولكن أيضا مع مجتمع يعاديه، فيبادله حقدا بحقد ويشن عليه الحرب على كل الواجهات. ويبحث عن هوية مفقودة بين أرض الغربة حيث ولد ويقيم ، وبين موطن أصلي لا يعرفه ولا تربطه به إلا أواصر هلامية . وتخفف من مرارة هذا الصراع علاقة صداقة جميلة يربطها المراهق مع مهاجر آخر من أصل جنوب إفريقي، لكن هدا الأخير يفلسف الحياة ويتحملها لثلاثين سنة، ثم يقرر أن يغادرها بطلقة في الرأس في بيته المتنقل حيث يعيش وحيدا. الجد يعاني من شقاوة الحفيد ومن سلاطة لسانه، قبل أن يتعود على محبته، ويتشبث بحلم العودة يوما إلى بلده الأصلي وببناء بيت واسع هناك لكل أهل بيته. والجدة تدافع، ما استطاعت، عن حفيدها وتخفف من قسوة الأب والجد عليه أحيانا، والعم الأصغر معاق بسبب حادث سير تسبب فيه الأب في صباه، عن غير قصد، فيتعلم المراهق محبته ومرافقته. وتبقى نهاية الفيلم ، الذي كتب له السيناريو كل من نبيل عيوش وعائشة اليعقوبي وعبد الحفيظ بنعثمان، مفتوحة حين تجول في رأس بنجامان فكرة أنه قد يحقق سعادة العم المعاق حين يساعده على مغادرة حياة يتعذب فيها كل لحظة. يشار إلى أن هشام عيوش ، المزداد بباريس عام 1976، درس التصوير السينمائي بمدرسة كوبلانس ، وأخرج أفلاما مؤسساتية وإعلانات تجارية، قبل أن يخوض تجربة كتابة السيناريو. وأخرج في 2005 الفيلم الوثائقي "ملكات الملك" عن وضعية المرأة في المغرب، ثم أخرج فيلم "غبار الملاك" في 2006 عن الرياضيين من ذوي الإعاقة الذهنية، قبل أن يشارك هشام العسري في كتابة وإخراج أول أفلامه "أشواك القلب" في 2006 أيضا. وشارك فيلمه "شقوق"، الذي أخرجه في 2008، في العديد من المهرجانات الدولية ومن بينها المهرجان الدولي للفيلم بمراكش، قبل أن يتم عرضه في متحف الفن المعاصر بنيويورك وبمتحف تيت موديرن بلندن.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - فيلم حمى صراع الأجيال والهويات المتناقضة وعبثية الحياة المغرب اليوم - فيلم حمى صراع الأجيال والهويات المتناقضة وعبثية الحياة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - فيلم حمى صراع الأجيال والهويات المتناقضة وعبثية الحياة المغرب اليوم - فيلم حمى صراع الأجيال والهويات المتناقضة وعبثية الحياة



وضعت مكياجًا ناعمًا كشف عن ملامحها المذهلة

كيت هدسون تبرز في فستان طويل غير مكشوف

نيويورك ـ مادلين سعاده
ظهرت الممثلة الأميركية كيت هدسون، في إطلالة مميزة وأنيقة في عشاء بومبل بيز في مدينة نيويورك  ليلة الخميس، بعد مرور عدة أشهر على حلاقة شعرها التي فرضها عليها أحد أدوارها بفيلمها الجديد "Sister". وجذبت الممثلة المرشحة لجائزة الأوسكار، أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها حيث ارتدت فستانا طويلا غير مكشوف ومطبوع بالأشكال الهندسية يمتزج بمجموعة من الألوان كالأحمر والأخضر والبرتقالي والأزرق والذهبي، مع مكياج ناعم كشف عن ملامحها المذهلة مع ظلال العيون الداكنة والظل المعدني، وأحمر الشفاه اللامع، وأضافت النجمة ذات الـ38 عاما، زوجا من الأقراط الذهبية، وخاتم كبير، وظهرت حاملة وردة في يدها مع حقيبة مربعة، وزوج من الأحذية السوداء ذو كعب عال. وانضمت هدسون إلى مجموعة من النساء المشاركات بالحدث منهن كارلي كلوس وفيرجي وبريانكا شوبرا وراشيل زوي، و ظهرت عارضة الأزياء كارلي كلوس (25 عاما)، مرتدية بدلة سوداء مخططة من سروال وسترة بلا أكمام، مع حزام

GMT 06:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل أناقة ودفء وعصرية للرجال في الشتاء
المغرب اليوم - المعطف الطويل أناقة ودفء وعصرية للرجال في الشتاء

GMT 02:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"آستون مارتن" تقدم شققًا فاخرة على طراز سياراتها الخارقة
المغرب اليوم -

GMT 01:40 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"Bert & May" و "Sofa.com" ​أفضل تعاون بين شركات الديكور
المغرب اليوم -

GMT 01:50 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

صحافي صومالي يتذكر أول يوم دراسة له في بريطانيا
المغرب اليوم - صحافي صومالي يتذكر أول يوم دراسة له في بريطانيا

GMT 02:58 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شيري عادل تشترط أن يكون زوجها المستقبلي فنانًا

GMT 03:12 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

ناجية من السرطان تبرز طريقة تجاوزها المرض برفع الأثقال

GMT 12:54 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر

GMT 03:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شركة هولندية تصمم المنازل المصنوعة من الورق المقوى

GMT 05:32 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

منتج من حليب الأم يعزز المناعة وتجنيب الإصابة بالأمراض

GMT 04:35 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib