المغرب اليوم  - مستقبل المكتبات محاضرة في مكتبة الإسكندرية

"مستقبل المكتبات" محاضرة في مكتبة الإسكندرية

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

الإسكندرية – أحمد خالد

نظمت إدارة خدمات المعلومات في قطاع المكتبات في مكتبة الإسكندرية، بالتعاون مع مركز موارد المعلومات في القنصلية الأميركية العامة في الإسكندرية، محاضرة بعنوان "المكتبات وأمناء المكتبات في السنوات القادمة". ألقى المحاضرة استشاري المكتبات السيد جوردن اسكابنسكي؛ عميد فخري في جامعة ولاية كاليفورنيا، لونغ بيتش. تحدث اسكابنسكي عن مستقبل المكتبات وأمناء المكتبات في السنوات القادمة وعن توقعاته لمستقبل المهنة في أربع محاور رئيسية؛ هي: الجمهور، والمكان، والتكنولوجيا، والعمل الجماعي. وأشار إلى صعوبة توقع المستقبل، خاصةً في مجال ينطوي على العديد من التغيرات والتجديدات مثل مجال المكتبات. وشدد على أن محاولة تشكيل المستقبل وإعادة صياغته ومحاولة التأثير فيه وتغييره أفضل بكثير من توقعه.   وأوضح أن المبالغة في تقدير المستقبل أو الاستخفاف به يجعل نسبة الخطأ عند توقعه كبيرة جداً. وقال إن توقعاته عن المستقبل قبل عشرين عاماً لم تكن كلها صحيحة؛ حيث إنه لم يتوقع ثأثير الإعلام الكبير في كل ما يجري حولنا، ولكنه توقع التأثير الهائل للتكنولوجيا على المكتبات والقراء. وتحدث عن المحور الأول في كلمته وهو الجمهور، موضحًا أن رواد المكتبات هم أهم عنصر تقوم عليه المكتبة. وشدد على أهمية توعية الشباب بما تحتويه المكتبات من خدمات، حيث إن ثلثي الشباب في بلده لم يدخلوا أبداً أي مكتبة عامة، وأن هذا هو الحال في العديد من الدول. وأعرب عن تخوفه من اختفاء المكتبات بسبب ذلك. وانتقل بحديثه عن المكتبة كمكان وعلاقتها بالجمهور؛ حيث أكد على أهمية وجود التسهيلات المادية بها؛ مثل وجود مساحات كافية لرواد المكتبة، وتوفير بيئة صالحة للتعلم ومواد صالحة للعديد من التخصصات، وتقديم الخدمات اللازمة لهم. أما عن التكنولوجيا، فأشار إلى أن العاملين بالمكتبات والمترددين عليها لا يمكنهم الاستغناء عن استخدام التكنولوجيا الحديثة، مبينًا أن وجود الإنترنت جعل من السهل توافر الكتب والمراجع والأبحاث في صورة رقمية، وأن ذلك سهل من انتشارهم حول العالم والاستفادة منهم. وشدد على أهمية العمل الجماعي لمن يعملون داخل أي مكتبة لضمان تقدمها. وأكد على أن فريق العمل يجب أن يكون ممتاز واستثنائي لتدعيم وجود مكتبة قوية وشهيرة يستفيد الجمهور منها.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مستقبل المكتبات محاضرة في مكتبة الإسكندرية  المغرب اليوم  - مستقبل المكتبات محاضرة في مكتبة الإسكندرية



 المغرب اليوم  -

ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

تألق كامبل بفستان أسود في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس - مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مستقبل المكتبات محاضرة في مكتبة الإسكندرية  المغرب اليوم  - مستقبل المكتبات محاضرة في مكتبة الإسكندرية



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib