المغرب اليوم  - معتقلان فرنسيَّان في المغرب يراسلان هولاند للإهتمام بقضيتهما

معتقلان فرنسيَّان في المغرب يراسلان هولاند للإهتمام بقضيتهما

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - معتقلان فرنسيَّان في المغرب يراسلان هولاند للإهتمام بقضيتهما

الرباط - جميلة عمر

خرج معتقلان يحملان الجنسية الفرنسية للمرة الأولى عن صمتهما وراسلا الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند، ووزير الخارجية الفرنسي وسفير باريس في الرباط، واتهما بإهمال حالة رضوان حمادي وستيفان سعيد آيت يدر، المحكومَين بالإعدام، في السجن المركزي القنيطرة مند 20 سنة، مع العلم أنهما يحملان الجنسية الفرنسية. السجينان هما رضوان حمادي وستيفان سعيد آيت يدر، المعتقلان الإسلاميان في حي الإعدام في السجن المركزي القنيطرة، مند 20 سنة، على خلفية الأحداث "الإرهابية" لفندق "أطلس أسني"، في مراكش سنة 1994 حين هاجم إسلاميون الفندق، وقاموا باعتداء مسلح، قُتل من خلاله ثلاثة سياح أجانب، وتم من خلالها اعتقال كل من الجزائري هامل مرزوق والفرنسي من أصل مغربي حمادي رضوان والفرنسي ستيفان أيت إيدر، حيث أدين الأوّل بالسجن المؤبد وحُكم على الآخرين بالإعدام. وكشفت الرسالة كذلك عن ما تعرض له المعتقلان ، وكل من اتُّهم من بعدهما بالإرهاب، للتعذيب والعزل الانفرادي داخل السجن، وعدم المبالاة لهما مع العلم أن رضوان وستيفان دخلا في إضراب عن الطعام مند شهر تقريبًا، طالبين من خلاله الإفراج عنهما.وتساءل المعتقلان عن الحيف الذي طال ملفهما، مع العلم أن هناك من قام بأفعال إجرامية أخطر بكثير وتم النظر في ملفه، مثل حالة روبير ريتشارد أنطوان، المعتقل الأسبق على خلفية تفجيرات الدار البيضاء للعام 2003 الذي رُحِّل، وهو المحكوم بالمؤبد، وهو حكم ثقيل يضاهي الإعدام، لينعم بحريته في فرنسا.وسبق لكل من رضوان وستيفان أن وجها رسالة من داخل السجن المركزي في القنيطرة يستنكران فيها عدم تحرك أي جهة حقوقية أو مؤسسة وصية على السجون من أجل التدخل للوقوف على حالتهما الصحية التي وصفاها بالمتدهورة جراء دخولها في إضراب مفتوح عن الطعام منذ عيد الأضحى المنصرم، فيما أشار بلاغهما إلى أن وضعيتهما تنذر باقترابهما من حالة الوفاة نتيجة "الإهمال الطبي والحقوقي".  

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - معتقلان فرنسيَّان في المغرب يراسلان هولاند للإهتمام بقضيتهما  المغرب اليوم  - معتقلان فرنسيَّان في المغرب يراسلان هولاند للإهتمام بقضيتهما



 المغرب اليوم  -

ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

تألق كامبل بفستان أسود في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس - مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - معتقلان فرنسيَّان في المغرب يراسلان هولاند للإهتمام بقضيتهما  المغرب اليوم  - معتقلان فرنسيَّان في المغرب يراسلان هولاند للإهتمام بقضيتهما



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib