انطلاق مهرجان الشعر السنوي في موريتانيا

انطلاق مهرجان الشعر السنوي في موريتانيا

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - انطلاق مهرجان الشعر السنوي في موريتانيا

نواكشوط - وكالات

اختار شعراء موريتانيا فى مهرجانهم السنوى لهذا العام الشعر وسيلة أساسية للدفاع عن النبى المصطفى صلوات الله وسلامه عليه.  وعاشت العاصمة الموريتانية الليلة الماضية تحت شعار "فداك الحرف والمهج يارسول الله" أولى أمسيات المهرجان الثامن للشعر الموريتانى الذى شهد إقبالا رسميا وشعبيا قل نظيرهما فى الأعوام الماضية بالرغم من عزوف بعض أبناء بلاد المليون شاعر عن قرض الشعر.  ويشمل برنامج المهرجان الذى يستمر أربعة أيام مسابقات فى موضوع موحد" هو نصرة الرسول صلى الله عليه وسلم" ترتكز على الشعر الفصيح واللهجات الشعبية والقصة والبحث العلمى،بالإضافة إلى محاضرات وعروض أدبية.  ومن المتوقع أن يتبارى مائة وأربعون شاعرا بإلقاء قصائدهم فى هذا المهرجان ضمن تصفيات نهائية تنعش السمر الموريتانى خلال ثلاث أمسيات شعرية سيتم فى نهايتها إعلان الفائزين بمسابقة الإبداع السنوية التى ينظمها اتحاد الأدباء والكتاب الموريتانيين.  وأكدت وزيرة الثقافة الموريتانية سيسه بنت الشيخ ولد بيده فى كلمتها فى افتتاح المهرجان أن الثقافة تمثل رصيدا للوحدة الوطنية، وصمام أمان فى وجه كل ما يهدد تماسك الأواصر القوية بين مكونات التركيبة الاجتماعية الموريتانية.  وأشارت إلى أن الثقافة لعبت عبر العصور دورا فى التعايش الأخوى بين شرائح المجتمع من خلال نشر التعاليم الإسلامية،حيث استطاعت الثقافة أن تشكل قطب تأثير معرفى ملحوظ فى الجوار.  وقالت الوزيرة أن المهرجان يلتئم فى ظل ظرف تميز باعتماد سياسة تهدف إلى الرفع من شأن الثقافة والتراث والفنون من خلال برامج متكاملة تحرص على تحقيق السلم والعدالة والاستقرار وتوطيد الوئام الاجتماعى انطلاقا من الحفاظ على هوية شعبنا وصيانة ثقافته الراقية.  من جهته ثمن رئيس اتحاد الأدباء والكتاب الموريتانيين الشاعر عبدالله السالم ولد المعلى الدعم الذى تلقاه الاتحاد من قطاع الثقافة،مشيدا بالجهود التى بذلها المكتب السابق فى تنظيم النسخ السابقة من المهرجان.  وأضاف "إذا تصفحنا التاريخ الإنسانى منذ أن وجد الإنسان واستخلف على الأرض، إلى يومنا هذا، فإننا نجد أن الأمم قلما تنهض إلا بازدهار آدابها وفنونها، أوتنتكس وتتخلف عن ركب الحضارة إلا حين تعرض عن الإبداع الأدبى والفنى، وما واقعنا العربى عنا ببعيد".  وأكد ولد المعلى أن "أدبنا العربى الشنقيطى كان شأنه فى ذلك شأن الآداب الإنسانية، مفعم بالشذى، مسكون بالخصوبة، ثرى الدلالات، يموج بالأشكال والألوان، وهو إلى ذلك من الآداب الإنسانية الراقية بغنائيتها، المعبرة عن إنسانيتها، والنابضة بدم الحياة وتفاصيلها".  وقال ولد المعلى إن مهرجان الأدب الموريتانى يأتى هذا العام فى ظل سعى المكتب الجديد للاتحاد إلى تطوير أساليب العمل، ودفع الإبداع إلى آفاق أكثر إشراقا.  وأضاف إن الاتحاد أعلن عن "برنامج طموح" للسنوات المقبلة بهدف تطوير الاتحاد، ومشاركته الفاعلة فى النهوض بالساحة الثقافية والأدبية، معلنا أن الاطلاع على هذا البرنامج سيكون متاحا لكل المهتمين بشأن الاتحاد على موقعه الاليكترونى على شبكة الانترنت الذى بدأ بتطويره، ليتمكن متصفحوه من الاطلاع على كل الإبداعات الخاصة بالأدب الموريتانى، ولمنتسبى الاتحاد على الخصوص".  يشار إلى أن المهرجان تم افتتاحه الليلة الماضية بآيات بينات من الذكر الحكيم، ووقفة ترحم على أرواح الأدباء الموريتانيين الراحلين، كما شهد حفل الافتتاح الاستماع لمقطوعات من التواشيح الدينية، وعرض مسرحى، ونشيد الاتحاد الذى أدته فرقة من المسرحيين الموريتانيين.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

انطلاق مهرجان الشعر السنوي في موريتانيا انطلاق مهرجان الشعر السنوي في موريتانيا



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

انطلاق مهرجان الشعر السنوي في موريتانيا انطلاق مهرجان الشعر السنوي في موريتانيا



ضم كبار النجوم مثل كيم كارداشيان وكاني ويست

بيلا حديد بإطلالة خاطفة في حدائق قصر باريزيان

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت بيلا حديد في حدائق قصر باريزيان الملكي الخلاب، في الوقت الذي بدأ فيه المخرج الفني الجديد لشركة لفيو فيتون، فيرجيل أبلوه عرض المجموعة الفرنسية الجديدة لربيع وصيف 2019 بعد ظهر يوم الخميس. وكانت عارضة الأزياء البالغة من العمر 21 عامًا تحظى باهتمام كبير بعد ظهورها في بدلة رومنر حمراء قصيرة نابضة بالحياة عندما انضمت إلى الضيوف بما في ذلك كيم كارداشيان وكاني ويست وكيلي جينر وريهانا في أسبوع باريس للأزياء. الكعوب الحمراء وأكملت الكعوب الحمراء المطابقة بنفس درجة اللون المظهر اللافت للنظر لبيلا، في حين أن الجوارب الشفافة والحقيبة البسيطة المربوطة بين الخصر والقدم جعلتها متفردة، وحجبت بيلا عينها وراء نظارة شمسية صفراء اللون، واستقرت في مقعد في الصف الأمامي، واختارت مكياجها من الألوان الناعمة، وتعتبر بيلا جديدة في ميلان، حيث انضمت إلى حديثًا إلى فريق عائلة كاردشيان . ويبدو أنها عادت إلى ذا ويكند خلال عطلة نهاية الأسبوع في العاصمة

GMT 08:51 2018 الجمعة ,22 حزيران / يونيو

تصميم كلاسيكي جديد لفندق أنداز يجعله أكثر فخامة
المغرب اليوم - تصميم كلاسيكي جديد لفندق أنداز يجعله أكثر فخامة

GMT 04:55 2018 الخميس ,21 حزيران / يونيو

"وايت هافن" يعتبر من أفضل الشواطئ في أستراليا
المغرب اليوم -

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib