المغرب اليوم  - أوبك تجتمع لتمديد سقف إنتاجها واختيار قيادة جديدة

"أوبك" تجتمع لتمديد سقف إنتاجها واختيار قيادة جديدة

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

فيينا ـ أ ف ب

تعقد منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) اجتماعا الاربعاء في فيينا يتوقع ان تبقي خلاله سقف انتاجها على حاله غير انها قد تشهد انقسامات حول تعيين امين عام جديد لها. واعلن وزير النفط الايراني رستم قاسمي الثلاثاء لدى وصوله الى فيينا حيث مقر المنظمة ان "وضع السوق جيد، انه متوازن نسبيا" بين الطلب والعرض على النفط الخام. من جهته، قال وزير الطاقة في الامارات العربية المتحدة محمد بن ظاعن الهاملي ان "السوق متوازنة ... ثمة طلب على الخام (الذي تنتجه اوبك)، يجب الا نغير شيئا" في هذا التوازن مشيرا الى انه "يراقب عن كثب" السوق التي تبقى على ارتباط باقتصاد عالمي هش. وفي وقت استقرت اسعار النفط خلال الشهرين الماضيين حول 110 دولارات للبرميل، من المتوقع ان تبقي اوبك الاربعاء على سقف الانتاج الذي اقرته في كانون الاول/ديسمبر 2011 ومددته في حزيران/يونيو. ويحدد هذا السقف العرض الاجمالي للدول الاعضاء ال12 بثلاثين مليون برميل في اليوم بدون ان يعين حصصا فردية لكل دولة، معولا على انضباط ذاتي من جانبها. غير ان اوبك كانت تضخ نحو 31,16 مليون برميل في اليوم في تشرين الاول/اكتوبر بحسب وكالة الطاقة الدولية، وذلك بالرغم من انهيار الانتاج الايراني الذي تراجع بنسبة 25% خلال عام نتيجة العقوبات الدولية الشديدة، وقد زادت السعودية انتاجها للتعويض عنه. وفي ظل هذا التباين الشديد في الاوضاع بين الدول الاعضاء، من غير المتوقع ادراج مسالة اعادة تحديد حصص فردية على جدول اعمال الاجتماع الاربعاء، غير ان بعض الدول قد تشدد على التزام اكبر بالسقف الحالي. وقال الوزير الايراني بهذا الصدد ردا على سؤال حول ضرورة خفض انتاج اوبل انه "من المفترض بحث هذه المسالة". وكانت ايران الحريصة على ابقاء اسعار النفط مرتفعة، نددت في حزيران/يونيو ب"الفيض في انتاج" دول الخليج. كما قد تظهر خلافات حول اختيار امين عام جديد لاوبك مع انتهاء ولاية الامين العام الحالي الليبي عبد الله البدري في نهاية السنة. وبقيت هذه المسالة عالقة خلال اجتماع حزيران/يونيو بعدما تعذر التوصل الى اتفاق. وقدمت كل من السعودية وايران مرشحا لهذا المنصب الذي يعتبر بشكل اساسي منصبا فخريا، لكن من غير المتوقع ان يحصل اي منهما على الاجماع المطلوب بسبب الخصومة الشديدة القائمة بين الرياض وطهران، فيما رشح العراق وزير النفط السابق ثامر غضبان. وقال الحليمي "امل ان تتم تسوية هذه المسالة" خلال اجتماع الاربعاء بدون ان يضطر الاعضاء الى تمديد ولاية البدري، فيما اعرب وزير النفط السعويد علي النعيمي عن موقف حذر مكتفيا بالقول الثلاثاء انه قد يتم "ربما" تعيين امين عام جديد.  

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - أوبك تجتمع لتمديد سقف إنتاجها واختيار قيادة جديدة  المغرب اليوم  - أوبك تجتمع لتمديد سقف إنتاجها واختيار قيادة جديدة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - أوبك تجتمع لتمديد سقف إنتاجها واختيار قيادة جديدة  المغرب اليوم  - أوبك تجتمع لتمديد سقف إنتاجها واختيار قيادة جديدة



خلال مشاركتها في عرض مجموعة "بوتيغا فينيتا"

كيندال جينر تبدو مثيرة في ملابس السباحة ثلاثية الألوان

ميلانو ـ ريتا مهنا
وضعت كيندال جينر المسائل العائلية إلى جنب، بعد تصدر خبر حمل شقيقتها الصغرى كايلي جينر مواقع الإنترنت. ووولت اهتمامها إلى منصة الأزياء لعرض أحدث مجموعة للماركة الإيطالية للسلع الجلدية "بوتيغا فينيتا" لربيع وصيف 2018، خلال أسبوع الموضة في ميلانو، السبت.  وخطفت عارضة الأزياء البالغة من العمر 21 عاما، أنظار الحضور وعدسات المصورين، في ملابس السباحة ثلاثية الألوان التي ارتدت عليها سترة برونزية طويلة. وكانت ملابس السباحة مكونة من اللون الأخضر، الأبيض والأسود ومحاطة بحزام رفيع من الجلد الأسود على الخصر، والتي كشفت عن ساقيي جينر الطويلتين. وأكملت إطلالتها بزوج من الأحذية الأرجوانية ذات كع،  لتضيف مزيدا من السنتيمترات لطولها، بينما كانت تمسك في يدها حقيبة رمادية أنيقة كإكسسوار رئيسي. وفي حين ظهرت عارضة الأزياء جيجي حديد (22 عاما) مرتدية فستانا رماديا، مزين بخيوط معدنية عاري الصدر، وأضافت له قلادة كبيرة على شكل فراشة. وأكملت النجمة الشهيرة إطلالتها بحقيبة

GMT 02:03 2017 الأحد ,24 أيلول / سبتمبر

طعن صحافية أميركية وأمها السورية في إسطنبول
 المغرب اليوم  - طعن صحافية أميركية وأمها السورية في إسطنبول

GMT 02:44 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

دراسة تكشف غموض الأكسجين في الغلاف الجوي للأرض

GMT 01:11 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

منتجع "نان هاي" يعد علامة على "فيتنام الجديدة"

GMT 20:54 2017 الأحد ,24 أيلول / سبتمبر

بطارية هاتف "iPhone 8" أصغر من بطارية هاتف "iPhone 7"

GMT 04:29 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

تصاميم مفعمة بالحيوية من "بربري" في لندن
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib