المغرب اليوم  - محاولات لطرد الزايدي من الفريق النيابي للحزب الإشتراكي

محاولات لطرد الزايدي من الفريق النيابي للحزب الإشتراكي

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - محاولات لطرد الزايدي من الفريق النيابي للحزب الإشتراكي

وجدة - سناء بلعربي

دافع بعض النواب البرلمانيين الموالين للأمين العامّ لحزب "الاتحاد الاشتراكي" إدريس لشكر، في اتجاه التصعيد في الموقف والذهاب إلى حد طرد أحمد الزايدي من الفريق البرلماني، في حين لم يُعلق إدريس لشكر، خلال اجتماع من البرلمانيين، على الموقف. وحسب يومية "الصباح" الصادرة، اليوم الإثنين، فإن "الاجتماع الذي انعقد لمناقشة الوضع الذي آل إليه الفريق بسبب الصراع الدائر داخل الحزب، جاء مباشرة بعد فشل التوافق بين لشكر والزايدي في لقاء احتضنته بيت الأمين العامّ السابق عبد الواحد الراضي. وأوضحت اليومية ذاتها أن "هذا التصعيد من شأنه أن يفضي إلى مزيد من التأزيم داخل الحزب، ويفرز تباين تيارين متطاحنين داخل الفريق النيابي في مجلس النواب، وهو ما يُفقد الحزب قوّته داخل المعارضة، ويمنح فرصة لأحزاب أخرى مثل الفريق الاستقلالي، لتمارس هذا الدور في مواجهة العدالة والتنمية"، في حين لم تستبعد مصادر الجريدة أن يؤدي هذا التجاذب بين تيار لشكر وتيار الزايدي إلى تقسيم الفريق النيابي.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - محاولات لطرد الزايدي من الفريق النيابي للحزب الإشتراكي  المغرب اليوم  - محاولات لطرد الزايدي من الفريق النيابي للحزب الإشتراكي



 المغرب اليوم  -

ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

تألق كامبل بفستان أسود في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس - مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - محاولات لطرد الزايدي من الفريق النيابي للحزب الإشتراكي  المغرب اليوم  - محاولات لطرد الزايدي من الفريق النيابي للحزب الإشتراكي



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib