المغرب اليوم  - ملتقى بغداد السنوي الثاني لشركات السفر والسياحة

ملتقى بغداد السنوي الثاني لشركات السفر والسياحة

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - ملتقى بغداد السنوي الثاني لشركات السفر والسياحة

بقلم : محمد حسن الرفيعي

يمتلك العراق كل مقومات الجذب السياحي وأنواع السياحة العالمية على أرضه، فمنذ آلاف السنين قامت أقدم الحضارات السومرية والآشورية والبابلية، وأُنزلت في بلاد مابين النهرين أولى الرسالات السماوية، وكانت موطن الأنبياء والرسل والائمة المعصومين والصحابة والصالحين، على مر العصور، ومن نعم الباري عز وجل أن يجعل الفردوس الدنيوي في وادي الرافدين، دجلة والفرات، التوأم اللذان قل نظريهما في بلدان العالم، وشقا طريقهما ليكونا ربوعًا ناضرة في أرض السواد، لكثرة الزراعة وتنوعها .

وإضافة إلى وقوعه في المنطقة المعتدلة الشمالية، التي تتنوع تضاريسها بين الجبال والسهول والوديان والهضاب والصحارى، العراق بلد امتلك كل أنواع السياحة الأثرية والدينية والطبيعية والعلاجية والصحراوية، وكثير من الباحثين والمهتمين بالشأن السياحي والأثري وصفوة بأنه متحف متنوع في الهواء الطلق .

واليوم أصبحت السياحة من أهم مصادر النمو الاقتصادي وزيادة الدخل في كثير من بلدان العالم، التي استثمرت هذا القطاع بالشكل الصحيح، كونها صناعة بدون دخان، وتعمل على تعظيم الموارد المالية وتساهم في تشغيل الأيدي العاملة، وتجعل المجتمع يرتقي اجتماعيًا وثقافيًا، وذلك بنقل كثير من عادات وتقاليد الشعوب من خلال توافد السياح من بلد إلى اخر .

وفي كرنفال بغدادي جميل، بادرت شركة "المسل للسياحة والسفر"، وللسنة الثانية على التوالي، بالتعاون مع مجموعة شركات "نجمة الساحل" و"سما الساحل"، وبرعاية إعلامية لمؤسسة "ناليا الإعلامية"، وشركة "يارا للإنتاج الفني والإعلامي" بإقامة ملتقى بغداد السنوي الثاني لشركات السفر والسياحة، في قاعة أوروك في فندق بابل، في العاصمة الحبيبة بغداد، في التاسع والعاشر من نيسان / أبريل.

ويهدف هذا الملتقى إلى النهوض بواقع السياحة العراقية، والتعاون المشترك بين شركات السياحة والسفر للقطاع الخاص، المحلية والإقليمية والعالمية، والتعاون البناء بين العديد من الدول الشقيقة والصديقة، وفتح آفاق التعاون بين القطاع الخاص والحكومي المحلي والإقليمي، من خلال اللقاءات بين السفراء والقائمين بالأعمال ومسؤولي قطاع السياحة والآثار في الحكومة العراقية والالتقاء بعدد من أعضاء مجلس النواب ورجالات السياسية والمهتمين بالشأن السياحي .

وفي الملتقى الأول كانت أكثر من 20 شركة سياحة وسفر، وشركات طيران وخدمات فندقية حاضرة، ولبى الدعوة في الملتقى الثاني قرابة 30 شركة، للعمل من أجل تقديم أفضل الخدمات للمجموعات السياحية، إضافة إلى عرض برامج سياحية متنوعة، وفق أحدث ماتوصلت إليه الدراسات والبرامج السياحية العالمية.

GMT 08:41 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

تنشيط السياحة.. والرياضة المصرية

GMT 22:37 2017 السبت ,25 شباط / فبراير

أنواع السياحة

GMT 06:20 2017 الأحد ,15 كانون الثاني / يناير

المهاجرون العرب بين التعايش والعزلة وأزمة الهوية

GMT 08:50 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

دور المهرجانات السينمائية في الترويج للسياحة الوطنية

GMT 11:05 2016 السبت ,17 أيلول / سبتمبر

للمرأة دور مهم في تطوير قطاع السياحة في الأردن

GMT 15:17 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

السياحة في بلدي

GMT 14:37 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

أهوار العراق جنة الله الجنوبية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - ملتقى بغداد السنوي الثاني لشركات السفر والسياحة  المغرب اليوم  - ملتقى بغداد السنوي الثاني لشركات السفر والسياحة



في إطار تنظيم عرض الأزياء في ميلانو

هايلي بالدوين تتألق خلال مشاركتها في أسبوع الموضة

ميلانو ـ ريتا مهنا
تعد واحدة من أهم عارضات الأزياء الشابة في الوقت الحالي، والتي ظهرت في عروض ميسوني وألبرتا فيريتي هذا الأسبوع، وأثبتت هايلي بالدوين مهاراتها مرة أخرى، الأحد، فقد ظهرت في عرض دولتشي أند غابانا لصيف وربيع 2018، خلال أسبوع الموضة في ميلانو.  خطفت عارضة الأزياء البالغة من العمر 20 عامًا، أنظار الحضور وعدسات المصورين على حد سواء، بإطلالتها المثير والأنيقة في ثوب من الشيفون، مع كورسيه من الجلد. وحظيت ملكة المنصة بالاهتمام بفضل إطلالتها الجريئة، التي كشفت عن ملابسها الداخلية السوداء المخفية تحت ثوبها الشفاف، الذي أخفى أيضًا حمالة صدرها عن طريق كورسيه من  الجلد، والتي ترتديه في الأمام ويحيط بخصرها الصغير، مع تنورة سوداء من الشيفون الشفاف، كشفت عن ساقيها الطويلتين والنحيلتين. وأضافت زوجا من الأحذية السوداء ذات كعب صغير، ووضعت  وردة حمراء على شعرها، مع الأقراط اللامعة كإكسسوار مناسب للفستان المذهل، وتركت بالدوين شعرها منسدلا بطبيعته على

GMT 10:44 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

اكتشف أسرار أوروبا الشرقية خلال جولة في بلغاريا
 المغرب اليوم  - اكتشف أسرار أوروبا الشرقية خلال جولة في بلغاريا

GMT 11:23 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

منزل فيكتوري فاخر يصبح معرضًا للأثاث واللوحات
 المغرب اليوم  - منزل فيكتوري فاخر يصبح معرضًا للأثاث واللوحات

GMT 01:39 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

دونالد ترامب يؤكد أن فترة كيم جونغ أون لن تطول
 المغرب اليوم  - دونالد ترامب يؤكد أن فترة كيم جونغ أون لن تطول

GMT 02:03 2017 الأحد ,24 أيلول / سبتمبر

طعن صحافية أميركية وأمها السورية في إسطنبول
 المغرب اليوم  - طعن صحافية أميركية وأمها السورية في إسطنبول

GMT 04:42 2017 الأحد ,24 أيلول / سبتمبر

زوجان أميركيان ينظمان حفلة زفاف أسطورية

GMT 02:44 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

دراسة تكشف غموض الأكسجين في الغلاف الجوي للأرض

GMT 01:11 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

منتجع "نان هاي" يعد علامة على "فيتنام الجديدة"

GMT 20:54 2017 الأحد ,24 أيلول / سبتمبر

بطارية هاتف "iPhone 8" أصغر من بطارية هاتف "iPhone 7"

GMT 09:40 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

خطوط وألوان وفساتين باللون الأبيض لربيع وصيف 2018
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib