المغرب اليوم  - الهيئة المصريّة للكتاب تباشر إصدارات المكّتبة السياسيّة

الهيئة المصريّة للكتاب تباشر إصدارات "المكّتبة السياسيّة"

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - الهيئة المصريّة للكتاب تباشر إصدارات

القاهرة - المغرب اليوم

أصدرت الهيئة المصريّة العامة للكتاب السلسلة الجديدة "المكتبة السياسية"، والتي يرأس تحريرها الدكتور عبد العظيم حماد.وأوضح حماد أنَّ "هذه السلسة الأولى من نوعها في الثقافة المصرية، وتهدف لتقديم الثقافة السياسية للقارئ العادي، بأسلوب علمي مبسط، وتهدف إلى نشر الوعي السياسي لدى الشعب".وأضاف حماد أنَّ "أهمية السلسلة تأتي من أنها تلبي شيئًا موضوعيًا وضروريًا، لأنَّ السياسة أصبحت هي الشغل الشاغل للمجتمع المصري، والعربي أيضًا، في ضوء الأحداث الراهنة".وأشار إلى أنَّ "الكتاب الأول في السلسلة حمل عنوان (السلفيّون والسياسة)، للدكتور حافظ دياب"، موضحًا أنَّ "السلفيين يمارسون السياسة منذ عقود في باكستان والكويت والبحرين، كما كان لهم دور سياسي في السودان، عبر جماعة أنصار السنة المحمديّة السودانية، عقب الاستقلال عام 1956، وفي غيرها من الدول، ومها مصر عقب ثورة 25 يناير، في 2011". وتقتصر الدراسة في هذا الكتاب على مجالات أربعة، باعتبارها الأكثر تمثيلاً، وهي السعودية، التي تعدُّ موطن نشوء هذا التيار في التاريخ الحديث مع الحركة الوهابية، والمغرب، حيث ارتبطت السلفية هناك بالقضية الوطنية منذ الاستقلال، ومصر والظهور اللافت للحركة السلفية في الآونة الأخيرة، و"السلفية الجهاديّة" التي تبتغي إسقاط ما تراه "أنظمة كافرة".وتنقسم الدراسة إلى بابين، الباب الأول بعنوان "مقدمات نظرية"، ويضم ثلاثة فصول، يعرّف أولها مفهوم السلفية، ويتناول الثاني التعرف على بنية الخطاب السلفي، من حيث تركيبه خطابيًا وإيديولوجيًا، ويتحدث الفصل الثالث عن إشكالية تأريخ مفهوم السلفيّة.ويشمل الباب الثاني "السلفيّة والسياسة"، الذي يتناول في فصوله الأربعة الحركة الوهابيّة، والحالة المغربيّة، والمشروع المصري، والسلفيّة الجهاديّة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الهيئة المصريّة للكتاب تباشر إصدارات المكّتبة السياسيّة  المغرب اليوم  - الهيئة المصريّة للكتاب تباشر إصدارات المكّتبة السياسيّة



 المغرب اليوم  -

أثناء حضور الدورة الـ70 من المهرجان

إيلي فانينغ تكشف عن جاذبيتها في ثوب أخضر عاري

باريس - مارينا منصف
في ظل الانشغال في مهرجان "كان" هذا العام مع اختيار فيلمين مميزين أثبتت كلًا من إيلي فانينغ "19 عامًا" ، ونيكول كيدمان أن جدول أعمالهم المزدحم لن يمنعهما من الظهور بمظهر براق الأحد. ووصلت كلًا منهما في عرض فيلم How To Talk To Girls At Parties ، في مهرجان كان السينمائي السبعين ، فقد ارتدت فانينغ ثوب أخضر مثير عاري الظهر ، يضم صف من الزهور في الجزء السفلي منه، بينما تألقت النجمة نيكول كيدمان في ثوب ذهبي أنيق بطول متوسط على السجادة الحمراء في المهرجان الشهير، وكشفت فانينغ عن جسدها المثير في فستانها الأخضر من التول ذو العنق الغائر الذي امتد حتى السرة ، بينما اصطفت أوراق النباتات على جانبي الجزء العلوي من الفستان وكذلك الجزء السفلي. وبدى الثوب مشدودًا على خصرها، وجاء الفستان عاريًا من الظهر ما كشف عن بشرتها الجذابة أمام الجمهور والمصورين، وإبقت فانينغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الهيئة المصريّة للكتاب تباشر إصدارات المكّتبة السياسيّة  المغرب اليوم  - الهيئة المصريّة للكتاب تباشر إصدارات المكّتبة السياسيّة



GMT 03:11 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود
 المغرب اليوم  - ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود

GMT 06:45 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  - شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib