المغرب اليوم  - مهرجان الشارقة القرائي يعقد ورشتين تعليميتين للأطفال

مهرجان الشارقة القرائي يعقد ورشتين تعليميتين للأطفال

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - مهرجان الشارقة القرائي يعقد ورشتين تعليميتين للأطفال

الشارقة - المغرب اليوم

عقد ركن الورش التعليميَّة للأطفال، ضمن سلسلة ورش العمل المتنوعة التي يقيمها مهرجان الشارقة القرائي للطفل في دورته السادسة للعام 2014ـ في مركز "إكسبو" الشارقة، ورشتي عمل بعنوان "حقوقي" و"تعلم كيف تقول لا"، بإشراف متخصصين في شؤون التربية والتدريب والطفولة. وتعرف الأطفال خلالهما إلى عدد من الخبرات والمعلومات الخاصة بحقوق الطفل في الإمارات وعلى الصعيد الدولي والتصرف الصحيح والمناسب في المواقف المحرجة والخطرة. وتضمنت الورشة الأولى استعراض مكونات حقوق الطفل والتعريف بمعنى مفردات التشريعات والحقوق. وتطرقت الورشة لحقوق الطفل دوليًا، وفي الإمارات، والتي تمثلت بالاسم والجنسية والرعاية الصحية والتعليم والراحة واللعب والغذاء والملبس والحق في الحماية من الأفعال والممارسات المؤذية مثل الفصل عن الوالدين والاستغلال والإساءة البدنية أو النفسية والإيذاء العاطفي والإهمال. وركزت على أهمية منح الطفل حق المشاركة، وهو أن يُسمع رأيه عند اتخاذ قرارات تؤثر في حياته والعمل على تطوير قدراته وحقه بالمشاركة في الأنشطة المجتمعية، لاسيما حرية إبداء الرأي وممارسة النشاط الثقافي والرياضي واللغوي. وشهدت مناقشات عدة من قبل الأطفال الحاضرين وكان النشاط مصحوبًا بقالب من الترفيه والتشويق من خلال المسابقات والجوائز. وأكّدت المنسق العام لمهرجان الشارقة القرائي، أنه تم اختيار عناوين الورش لتستوعب الأمور المتعلقة بالطفل، مشيرةً إلى أنّ حضور المتخصصين في المجالات، هو تأكيد أنّ الطفل يحظى برعاية لافتة في الشارقة والإمارات، حيث أصبح المهرجان القرائي من التجارب الناجحة خليجيًا وإقليميًا بالنظر إلى حجم الاهتمام ونوعية الأنشطة المختلفة فيه. وفي الورشة الثانية، "تعلم كيف تقول لا" تعرف الأطفال إلى نوعية الاعتداءات التي تشكل تهديدًا لصحتهم وأجسادهم وسلامتهم وحياتهم. واستعرضت الورشة أمثلة بشأن هذه الجوانب، ثم تم إرشاد الأطفال إلى عدد من التصرفات المناسبة التي تبعدهم عن مصدر الخطر، مثل المواقف التي يقول فيها لا، والرفض والامتناع والتهرب والابتعاد والتبليغ والهرب. كما تعرف الأطفال إلى معنى العنف ومظاهره مثل، العنف باستخدام اليد أو بأداة تتسبب في أذى جسدي للطفل بقصد أو من غير قصد ومن أمثلته الضرب أو اللطم أو الحرق أو الصفع أو التسميم أو إحداث خدوش وجروح أو كسور تتسبب بإصابة بدنية ظاهرة أو غير ظاهرة والتي قد تحدث نتيجة التعذيب أو التأديب باستخدام أساليب تربوية قاسية أو إنزال عقوبات بدنية على الطفل. واختتمت الورشة بتعريف الأطفال المهارات التدريبية للتعامل مع أنواع الاعتداءات بشكل يضمن سلامتهم من أنواع المخاطر المحتملة والحقيقية بسلام وأمان.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مهرجان الشارقة القرائي يعقد ورشتين تعليميتين للأطفال  المغرب اليوم  - مهرجان الشارقة القرائي يعقد ورشتين تعليميتين للأطفال



 المغرب اليوم  -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء توضح مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 02:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ريم وداد منايفي تقدِّم تصميماتها لشتاء وخريف 2017
 المغرب اليوم  - ريم وداد منايفي تقدِّم تصميماتها لشتاء وخريف 2017

GMT 06:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

"ذا بريكرز The Breakers"يعتبر من أشهر فنادق فلوريدا
 المغرب اليوم  -

GMT 03:28 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

مقاتلتان أميركيتان تعترضان طائرة في منطقة الحظر
 المغرب اليوم  - مقاتلتان أميركيتان تعترضان طائرة في منطقة الحظر
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib