المغرب اليوم  - مراسم تأبين خاصة لغابريل غارسيا ماركيز في المكسيك

مراسم تأبين خاصة لغابريل غارسيا ماركيز في المكسيك

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - مراسم تأبين خاصة لغابريل غارسيا ماركيز في المكسيك

مكسيكو ـ د ب أ

اصطف آلاف المشيعين أمام قصر الفنون الجميلة في مكسيكو سيتي لوداع الكاتب الكولومبي الراحل غابرييل غارسيا ماركيز الحائز على جائزة نوبل. ومن المقرر أن يوزع رماد جثمانه بين بلده الأم كولومبيا وبين المكسيك التي عاش فيها لعقود. شارك عشاق وعائلة الكاتب الكولومبي غابريل غارسيا ماركيز أمس الاثنين (21 أبريل/ نيسان 2014) في تأبين صاحب "مئة عام من العزلة" بوضع باقات من الزهور وعزف الموسيقى تعبيراً عن حبهم لعملاق أدب أمريكا اللاتينية الحائز على جائزة نوبل. واحتشد المئات خارج قصر الفنون الجميلة في مكسيكو سيتي، الذي يرجع تاريخه إلى مطلع القرن العشرين، لوضع باقات من الورود وإلقاء نظرة الودائع على وعاء يوجد به رماد جثمان المؤلف، الذي توفي يوم الخميس عن 87 عاماً في المكسيك. وشارك رئيسا المكسيك إنريكى بينا نيتو، وكولومبيا خوان مانويل سانتوس في مراسم تشييع ماركيز الذي وصفه سانتوس بأنه رجل "المثالية المستحيلة". وقال سانتوس إن ماركيز "سيبقى.. حياً في قلوب سكان كولومبيا. وسيبقى حياً في كتبه، وسيبقى للأبد في آمال البشرية". وأشار الرئيس المكسيكى إلى أن ماركيز حصل "على أكبر تكريم أثناء حياته :وهو الحب والعاطفة الصادقة من الملايين حول العالم". واحتمت الحشود من قيظ الشمس بمظلات وهم يودعون الرجل الذي عرف بين أصدقائه وعشاقه باسم "غابو" وعاش سنواته الأخيرة في مكسيكو سيتي. وعزف البعض الموسيقى. وفي الداخل بكى البعض "غابو" عند إحضار رفات المؤلف الراحل في صندوق إلى قصر الفنون الجميلة. وفي رفقة حرس الشرف، حملت زوجته مرسيدس بارتشا ونجلاه رودريغو وغونزالو رماد جثة ماركيز إلى البهو الرئيسي للقصر. وتم حرق جثمان غارسيا ماركيز في مراسم خاصة، وذلك وفقاً لرغبات عائلته. ولا يزال غير معروف المكان الذي سيوضع فيه رماد جثته، هذا في الوقت الذي صرح فيه خوسيه أورتيز غابرييل، سفير كولومبيا لدى المكسيك، بأن رماد جثمانه قد يوزع ما بين بلده الأم كولومبيا وبين المكسيك التي عاش فيها لعدة عقود. ومن المقرر أن تقيم كولومبيا مراسم تأبين منفصلة اليوم الثلاثاء. ونعى كتاب ومؤلفون غارسيا ماركيز بعد وفاته كما سارع قادة سياسيون في أرجاء العالم إلى الإعراب عن حزنهم. وحققت أعمال غارسيا ماركيز مبيعات بلغت عشرات الملايين ونالت إشادة نقاد الأدب. ورغم كتابته موضوعات صحفية ومقالات وقصص قصيرة في الخمسينات ومطلع الستينات إلا أنه لم يعرف طريق الشهرة إلا بعد رواية "مئة عام من العزلة" التي نشرت في 1967. وأطلق عليه المؤلف المكسيكي الراحل كارلوس فوينتس لقب "دون كيشوت أمريكا اللاتينية".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مراسم تأبين خاصة لغابريل غارسيا ماركيز في المكسيك  المغرب اليوم  - مراسم تأبين خاصة لغابريل غارسيا ماركيز في المكسيك



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مراسم تأبين خاصة لغابريل غارسيا ماركيز في المكسيك  المغرب اليوم  - مراسم تأبين خاصة لغابريل غارسيا ماركيز في المكسيك



خلال عرضها لمجموعة "ماكس مارا" في إيطاليا

بيلا حديد تلفت الأنظار إلى ملابسها السوداء الرائعة

روما ـ ريتا مهنا
ظهرت العارضة الفاتنة بيلا حديد، متألقة أثناء سيرها على المدرج، لعرض مجموعة "ماكس مارا"، لربيع وصيف 2018 في إيطاليا. وتألقت العارضة البالغة 20عامًا، بشكل غير معهود، وارتدت مجموعة سوداء أنيقة - وبدت مسرورة لجهودها أثناء الكواليس. وتألقت بيلا في إطلالة تشبة الـتسعينات،  وارتدت العارضة الهولندلية الفلسطينية الأميركية المنشأ، بذلة سوداء ضيقة مكونة من بلوزه سوداء وسروال ضيق من الساتان مع معطف مطابق نصف شفاف، ويتتطاير من خلفها أثناء المشي، مضيفًا إليها إطلاله منمقة، وزينت بيلا أقدامها بصندل أسود ذو كعب عالي مما جعلها ثابتة الخطى على المنصة. ووتزينت العارضة بمكياج مشع حيث طلت شفاها باللون البرتقالي المشرق مع القليل من حمره الخدود الوردية على الوجنة، وأثبتت بيلا أنها نجمة العروض الأولى، عندما جذبت الأنظار بثباتها وخطواتها المحسوبة في عرض لا تشوبه شائبة لماكس مارا. وساعدت "بيلا" في افتتاح أسبوع الموضة في ميلانو مساء الأربعاء، واستولت على المدرج في

GMT 01:44 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

ريهام حجاج تعد جمهورها بمفاجأة في "رغدة متوحشة"

GMT 07:03 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

بذخ أسطوري في أغلى حفلة زفاف أرمني في العالم

GMT 04:29 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

تصاميم مفعمة بالحيوية من "بربري" في لندن

GMT 09:17 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

"البنفسجي الرمادي" لون الدهانات الأفضل لعام 2018

GMT 13:38 2017 الخميس ,21 أيلول / سبتمبر

حرمان الخلايا السرطانية من الأكسجين يقتل الورم

GMT 06:45 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

"شاومي" تعلن عن هاتفها الجديد "Mi Note 3" بسعر منافس
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib