المغرب اليوم  - شريط روك القصبة يعيد ليلي المراكشي إلى الواجهة

شريط "روك القصبة" يعيد ليلي المراكشي إلى الواجهة

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - شريط

الرباط - وكالات

فيلم مغربي يجمع العديد من نجوم السينما العالمية ،بعد أزيد من ثماني سنوات على عرض فيلمها الأول "ماروك"، تعود المخرجة المغربية ليلى المراكشي إلى الواجهة من خلال فيلمها "روك القصبة"، الذي قدمته مساء الخميس المنصرم، في عرض ما قبل الأول بالمركب السينمائي "ميغاراما" بالبيضاء. عمر الشريف في لقطة من الفيلم (خاص) تميز العرض ما قبل الأول للفيلم بحضور مخرجة الفيلم ليلى المراكشي ومعظم نجوم الفيلم، وطاقميه الفني والتقني، وعدد مهم من الوجوه الفنية، والإعلامية المغربية. وتجري أطوار هذا الفيلم، الذي سينطلق عرضه يوم 11 شتنبر الجاري بمختلف القاعات السينمائية الوطنية، في فصل الصيف بمدينة طنجة، ويحكي قصة عائلة تدفن رب الأسرة المتسلط. وعلى مدى أيام الجنازة الثلاثة، يسترجع الجميع الذكريات وتحدث مصادمات، لتنكشف الأسرار وتبدأ تصفية الحسابات بعد رحيل الأب، الذي شكل متنفسا لهؤلاء النسوة حتى يكشفن عما يعشنه من مشاكل. واشترك في تجسيد أدوار هذا الفيلم نخبة من الأسماء الفنية الوطنية والعالمية، من أبرزها الفنان المصري العالمي عمر الشريف، والفلسطينية هيام عباس، والمغربية مرجانة العلوي، واللبنانية نادين لبكي، والبلجيكية لبنى أزبال، وفاطمة هراندي، وعادل بنشريف، وأسية بنتريا، وخالد البكوري وآخرون. في حديثها عن الفيلم، قالت ليلى المراكشي إنها استلهمت أحداثه من الواقع، وأن شخصيته الرئيسية مستمدة من حياة عمها، الذي ذكرت أنه جمع بين التسلط والشاعرية. وقالت ليلى المراكشي، في كلمتها قبل عرض الفيلم، إن فيلمها جاء رغبة منها في "إظهار تقاليدنا الخاصة بالجنائز، التي اعتبرتها مختلفة بشكل كبير عن العالم الغربي، لتبرز الفرق بين ما يبدو عليه حال هذه الأسرة أمام الناس، وما يعيشه أفرادها خلف أسوار البيت من صراعات طاحنة"، مضيفة أن الفيلم محاولة لإبراز ما تعيشه بعض النساء من صراع، نتيجة ثقل التقاليد، ما يدفعهن إلى السير في طرق مختلفة. وأكدت أن شريطها "تكسير للإيقاع السريع الذي أصبح يطبع هذا العصر، مع ابتعاد عن الإثارة". وكشفت المراكشي أن اختيارها مدينة طنجة جاء بعد فشلها في إيجاد بيت يصلح لتصوير أحداثه في الدارالبيضاء، خاصة أن بحثها كان عن قصر كبير يعود لعهد الاستعمار، يشير إلى مخلفات الماضي، الأمر الذي وجدته في "مدينة طنجة لما تجسده من ماض مجيد، فضلا عن أنها مدينة المتعة، وذات شعبية خاصة لدى الممثلين الأوربيون".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - شريط روك القصبة يعيد ليلي المراكشي إلى الواجهة  المغرب اليوم  - شريط روك القصبة يعيد ليلي المراكشي إلى الواجهة



 المغرب اليوم  -

ظهرت بجانب المخرج يورغوس لانثيموس

تألق كيدمان خلال الترويج لفيلمها في مهرجان كان

باريس ـ مارينا منصف
تألقت النجمة الأسترالية نيكول كيدمان ، في مهرجان كان السينمائي، الاثنين، خلال الترويج لفيلمها الجديد "Killing of a Sacred Deer" للمخرج اليوناني يورغوس لانتيموس ، والذي يشارك في المسابقة الرسمية لمهرجان كان الدولي في دورته الـ70، المقام في قصر المهرجانات في فرنسا. ولفتت الممثلة الاسترالية البالغة من العمر 49 عامًا الأنظار، عند وصولها إلى السجادة الحمراء، فقد ظهرت بإطلالة مميزة، فأختارت أن ترتدي ثوب مستوحى من الطاووس الرائع وهو من تصميمات دار أزياء "Dior" من مجموعة ربيع وصيف 2017، وهو التصميم الذي لاقى إعجاب قطاع كبير من عشاق الموضة والمعنيين بها. واختارت كيدمان لهذه المناسبة هذا الفستان المكون من سترابلس مع شيالات رفيعة سقطت على كتفيها، وبخصر ضيق، وما زاد إطلالتها رقي وجمال، ألوان الفستان وطبعاته باللون الأخضر الداكن والوردي، والأرغواني، والذهبي، ولمنح الفستان مظهرًا أكثر عمقًا، طرز بالكامل بخيوط ذهبية. وأكملت كيدمان إطلالتها المثيرة بتسريحة شعر قصيرة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - شريط روك القصبة يعيد ليلي المراكشي إلى الواجهة  المغرب اليوم  - شريط روك القصبة يعيد ليلي المراكشي إلى الواجهة



GMT 04:06 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

دان سباركس يصمم منزلًا يشبه الخيمة في أستراليا
 المغرب اليوم  - دان سباركس يصمم منزلًا يشبه الخيمة في أستراليا

GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib