المغرب اليوم  - الجزائر تمنع الشركات العمومية من تقديم معلومات إلى الأجانب

الجزائر تمنع الشركات العمومية من تقديم معلومات إلى الأجانب

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - الجزائر تمنع الشركات العمومية من تقديم معلومات إلى الأجانب

الجزائر ـ وكالات

منعت الحكومة الجزائرية الشركات العمومية الكبرى من تقديم معلومات لجهات خارجية بعد اكتشاف حالات تجسس قامت بها مراكز أجنبية على صفقات طاقوية في الجزائر. وكشفت صحيفة (الخبر) الجزائرية اليوم الأربعاء، أن وزارتي الصناعة والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة والطاقة والمناجم، أصدرتا تعليمات منعت بموجبها الشركات العمومية ذات الطابع الاقتصادي، من الإدلاء بأية معلومات لمراكز بحث وتأهيل أجنبية مهما كان نوعها، إلا بعد أخذ إذن من الوصاية المباشرة. وعزا مصدر على صلة بالملف هذا الإجراء بعد حصول الرئاسة الجزائرية على نتائج تحقيق باشرته أجهزة الأمن أكد وقوع عمليات تجسس اقتصادي قامت بها مؤسسات بحث وهمية لصالح شركات أجنبية كبرى، تعمل في مجال الطاقة. وتمت عمليات التجسس هذه من أجل التعرف بدقة على الصفقات والتعاملات التي تتم على مستوى وزارة الطاقة ومجمع سوناطراك، عملاق الصناعة النفطية في الجزائر. وذكرت تحقيقات الأمن أن شركات أجنبية كانت تبحث عن معلومات دقيقة حول تعاقدات سوناطراك مع شركات روسية أو صينية، وكان المطلوب هو التعرف على حصة كل شركة في سوق الاستثمار الطاقوي الجزائري ووضعية الاستثمارات. وشملت عملية التجسس التعرف على مشاريع وزارة الطاقة المستقبلية خاصة بمجال الاستكشاف والتنقيب عن النفط والغاز ومشاريع الوزارة في مجال إنتاج الطاقات المتجددة، ومدى جدية الجزائر بمجال الاستثمار في الطاقات النظيفة، بالإضافة إلى مشاريع إنتاج الكهرباء بالطاقة النووية. وركزت عمليات التجسس على بعض مكاتب الدراسات العمومية والشركات الكبرى المتعاقدة مع وزارة الأشغال العمومية. ومنعت التعليمات الجديدة كل شركة عمومية من تقديم بيانات لأي كان، إلا بإذن مباشر من الوصاية، وبعد تقديم معلومات وافية عن الجهة التي طلبت البيانات، كما أن المعلومات التي تسلم إلى أي جهة أجنبية أو محلية تتعامل مع مراكز أو هيئات أجنبية يجب أن تخضع للتدقيق قبل تسليمها. وأمرت الحكومة، طبقا لقرار اتخذ مؤخرا، بالسماح لمصالح المراقبة والتدقيق بإعداد تقارير دورية حول تسيير المؤسسات العمومية ترسل إلى الوزارة الوصية، من أجل تشكيل بنك معلومات وطني وتصل المعلومات المتعلقة بتسيير الشركات العمومية إلى الوزارات الوصية. وتقرر، في هذا السياق، إلزام كل الشركات العمومية ذات الطابع الاقتصادي، بإنشاء مصالح داخلية للرقابة والتفتيش والتدقيق، ومنح هذه المصالح حق الرقابة اللاحقة على التسيير اليومي، لكن مسؤولي هذه المصالح بقوا تحت سلطة المسيرين الإداريين. وكانت التقارير الرقابية تنتقل عبر السلم الإداري تحت سلطة الإدارة، ما حرم المفتشين الداخليين من أداء مهامهم الرقابية، لكن التعليمات الجديدة حررت مسؤولي مصالح الرقابة الداخلية من سلطة المدير وباتت تقاريرهم تنتقل بصفة آلية إلى مجلس الإدارة ثم الوزارة الوصية ثم الوزارة الأولى.  

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الجزائر تمنع الشركات العمومية من تقديم معلومات إلى الأجانب  المغرب اليوم  - الجزائر تمنع الشركات العمومية من تقديم معلومات إلى الأجانب



 المغرب اليوم  -

كشفت تجاهل هوليود للنجمات فوق سن الـ40

أندي ماكدويل تخطف الأضواء وتنتقد الثقافة الأميركية

واشنطن - رولا عيسى
سرقت أندي ماكدويل (59 عامًا) الأضواء عندما حضرت جلسة التصوير في Chopard Trophy فيHotel Martinez في "كان" في فرنسا مساء الإثنين، وتألقت في ثوب أسود طويل شبه شفاف ذو عنق غائر على السجادة الحمراء، وتزيت بقلادة من الياقوت مرصعة بالجواهر لإضافة لمسة من سحر هوليود الكلاسيكي مع أقراط مرصعة بـ"الأحجار الكريمة"، بينما أبرزت ملامحها الجميلة مع طلاء شفاه أحمر ومكياج عيون دخاني، فيما تدلى شعرها في تجعيدات على كتفيها، وأمسكت النجمة بمخلب بسيط مع مشبك من الماس، وظهرت لحضور العرض الأول لفيلم The Killing Of A Sacred Deer الذي يشارك في مهرجان كان السينمائي السبعين. وتحدثت النجمة أخيرًا موضحة أن هوليود تتخلى عن الممثلات بعد سن الأربعين بينما يحصل بعض الرجال على أفضل الأدوار حتى عمر السبعين، حيث قالت ماكدويل في مهرجان دبي السينمائي الدولي: "أتمنى أن تكون هناك فرص أكبر للنساء في عمري، حيث تعرضت لسؤال كيف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الجزائر تمنع الشركات العمومية من تقديم معلومات إلى الأجانب  المغرب اليوم  - الجزائر تمنع الشركات العمومية من تقديم معلومات إلى الأجانب



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib