المغرب اليوم  - إبدأ تشارك في مبادرة الإدارة الرشيدة و الإستثمار في الشرق الأوسط

"إبدأ" تشارك في مبادرة الإدارة الرشيدة و الإستثمار في الشرق الأوسط

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

القاهرة ـ وكالات

شاركت الجمعية المصرية لتنمية الأعمال (ابدأ) في مبادرة الإدارة الرشيدة و الإستثمار لخدمة التنمية في الشرق الأوسط و شمال إفريقيا لمنظمة التعاون و التنمية الاقتصادية ( OECD) في باريس التي تناقش تشجيع إصلاحات واسعة النطاق لتعزيز فرص العمل و تحسين مناخ الإستثمار و تعزيز مبادئ الحكم الرشيد و الشفافية و المساءلة في المؤسسات العامة و تفعيل مشاركة المجتمع المدني في الحوار بشأن السياسات و تعزيز الشراكات الإقليمية و الدولية. و جاءت مشاركة الجمعية في كلمة ألقتها  لبنى عفيفي مديرة قسم التسويق و الإتصال بالجمعية حيث أكدت خلال كلمتها أن الأمر لم يكن يحتاج إلى متخصص قبل ثورة 25 يناير حتى يرفع الواقع الإقتصادي في مصر و فرص الإستثمار الحقيقية، حيث كانت البيروقراطية و الفساد و غياب الشفافية العناصر الأساسية المكونة للمناخ الاقتصادي. و أضافت أن المجتمع المدني علية أن يدرك مسؤوليته و دوره و حقه في المشاركة الفاعلة لتنمية المجتمع، موضحة أن التحديات الاقتصادية التي تواجهها مصر يتلخص حلها في الإستقرار السياسي الذي بدأناه بالإنتخابات الرئيسية يتبعها البرلمان و وجود حكومة قوية تعبر عن أولويات و متطلبات الشعب المصري. و قالت لبنى أن جمعية ابدأ تسعى إلى تقديم نموذجا كيف يمكن في مجتمع الأعمال و مؤسسات المجتمع المدني أن يجتمع أعضاء تلك المؤسسات بمختلف معتقداتهم و إنتماءتهم السياسية و حجم أعمالهم و أعمارهم، على المصلحة العامة و تقديم مساهمة حقيقية في رسم شكل مصر الجديدة بما يحقق التنمية المنشودة. و أن يبدأوا بأنفسهم و يتعاونوا في ذلك مع كافة المنظمات و الجهات المعنية في الداخل و الخارج، مدركين أنه لا سبيل آخر للتقدم و أهمية ذلك الدور و أن القيام به ليس قصدا أو رفاهية بل ضرورة حتى يعبر الجميع إلى الأمام. و يحصل الجميع على فرصته التي يستحقها في مناخ و مجتمع أفضل يحقق تنمية مستدامة يشعر بها كل مواطن مصري. و خرجت المبادرة بعدد من التوصيات بشأن السياسة التنظيمية و الإدارة الرشيدة منها الإلتزام على أعلى المستويات السياسية بسياسة تضم كافة أطراف الحكومة لضمان جودة الأنظمة، و أن تكون تلك السياسة ذات أهداف واضحة و أطر مبينة للتنفيذ و الإنتماء لمبادئ الحكومة المفتوحة بما يشمل الشفافية و المشاركة في العملية التنظيمية للتأكد من أن الأنظمة تخدم المصلحة العامة. وضع آليات و إنشاء مؤسسات تبادر إلى الرقابة على إجراءات السياسة التنظيمية مع نشر تقارير دورية عن أداء السياسة التنظيمية و برامج الإصلاح و عن تطبيق السلطات العامة للأنظمة. وضع سياسة متجانسة تغطي دور و مهام الهيئات التنظيمية بغرض رفع مستوى الثقة و التأكد من فعالية الأنظمة المستخدمة لمراجعة قانونية و عدالة الأنظمة الإجرائية مع تطبيق عمليات تقييم المخاطر و إدارتها و إستراتيجيات التواصل بشأنها. شارك في المبادرة عدد من الوزراء و السفراء و ممثلوا الغرف التجارية و جمعيات رجال الأعمال من مختلف دول الشرق الأوسط.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - إبدأ تشارك في مبادرة الإدارة الرشيدة و الإستثمار في الشرق الأوسط  المغرب اليوم  - إبدأ تشارك في مبادرة الإدارة الرشيدة و الإستثمار في الشرق الأوسط



 المغرب اليوم  -

كشفت عن منطقة صدرها في إطلالة مثيرة

بيلا حديد تظهر في فستان ذهبي بدون حمالات

ميلان - ليليان ضاهر
ظهرت العارضة بيلا حديد، 20 عامًا، بشكل مبهر في عرض "موسكينو" في أسبوع الموضة في ميلان، الخميس، وبدت مع شقيقتها جيجي وكيندال غينر مرتدية فستانها الذهبي القصير دون حمالات، وكشفت عن منطقة الصدر في إطلالة مثيرة، فيما ارتدت بيلا معطفًا من الفرو الأسود والبني والرمادي واضعة يدها على خصرها، مع زوج من الأحذية الذهبية عالية الكعب، وربطت شعرها في كعكة مع القليل من الماكياج، وسارت ابنة النجمة يولاندا فوستر على المنصة بنظرة واثقة كاشفة عن عظامها الرشيقة في فستانها القصير. وسرقت بيلا الأضواء خلف الكواليس عندما ظهرت مع شقيقتها الشقراء جيجي بينما التقط لهم المصورون المزيد من الصور، وتألقت بيلا على المنصة مع قبعة بدت كما لو كانت مصنوعة من الورق المقوى مع معطف بيج وصل طول حتى الركبة مع حذاء من نفس اللون، ويبدو أن عرض موسكينو ركز على الموضة القابلة لإعادة التدوير مع نماذج لافتة للنظر…

GMT 01:33 2017 السبت ,25 شباط / فبراير

تعرف على أفضل مجموعة للشواطئ السياحية السرية
 المغرب اليوم  - تعرف على أفضل مجموعة للشواطئ السياحية السرية

GMT 01:54 2017 السبت ,25 شباط / فبراير

قصر كلفين كلاين يضم 5 أجنحة وبركة سباحة خاصة
 المغرب اليوم  - قصر كلفين كلاين يضم 5 أجنحة وبركة سباحة خاصة

GMT 06:21 2017 السبت ,25 شباط / فبراير

ترامب يتعهد باقتلاع شر تنظيم "داعش" من جذوره
 المغرب اليوم  - ترامب يتعهد باقتلاع شر تنظيم
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -

GMT 03:01 2017 الجمعة ,24 شباط / فبراير

الأطباء ينصحون بتناول 10 حصص من الفاكهة يوميًا

GMT 05:30 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تكشف عن توقعاتها للفنانين في 2017
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib