الصحة النيابية تكشف عن أسباب انتشار الإيدز في العراق

الصحة النيابية تكشف عن أسباب انتشار "الإيدز" في العراق

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الصحة النيابية تكشف عن أسباب انتشار

انتشار "الإيدز" في العراق
بغداد ـ المغرب اليوم

كشفت لجنة الصحة والبيئة النيابية، الثلاثاء، عن اسباب انتشار مرض الإيدز في الاونة الاخيرة، مؤكدة تسجيل 185 حالة بشكل رسمي، وقال رئيس اللجنة فارس البريفكاني إن "مرض الايدز خطير جدًا وينخر اجساد المجتمعات التي ينتشر فيها وتم تسجيل 185 حالة بشكل رسمي 31 منها سجلت خلال النصف الاول من عام 2017 فقط".

وأضاف، ان "اسباب انتشار المرض مؤخرًا عديدة أولها كثرة الزيارات المليونية الى داخل العراق وعدم السيطرة عليها ولاتوجد معرفة فيما اذا كان البعض يحمل هذا المرض إضافة إلى كثرة رحلات السفر خارج العراق اما للسياحة او العلاج وضعف السيطرة على الحدود وهذه مسؤولية جماعية ووطنية".

ودعا الوقفين السني والشيعي، الى "توعية مخاطر انتشار المرض كون احد أسبابه العلاقات غير الشرعية خارج اطار الزواج"، مضيفا ان "على رجال الدين المساهمة في التوعية بخصوص هذا الموضوع"، وطالب وزارتي الصحة والداخلية، بـ"السيطرة على الحدود والحالات المصابة بالمرض القادمة من الخارج ونشر مفارز طبية للتوعية بمخاطر المرض وطرق انتشاره"

بالمقابل أصدرت وزارة الصحة، توضيحا بشأن عدد الإصابات بمرض الأيدز في البلاد، مشيرة إلى أن أرقاما خاطئة وردت عن عدد الحالات الجديدة المكتشفة في دائرة صحة الكرخ، فيما أكدت أن عدد الإصابات ثلاثة فقط وليس 19 كما ورد في التقرير، وقالت الوزارة في بيان تلقى " العرب اليوم" نسخة منه، إن "وبائية الاصابة بمرض العوز المناعي في العراق حاليا لا تتجاوز نسبة (0.01)، وهي نسبة قليلة جدا مقارنة بدول الاقليم والعالم وبضمنها الدول الاسلامية، كما أن العراق يصنف من البلدان ذات الوبائية المنخفضة حسب تصنيفات منظمة الصحة العالمية".

وأضافت الوزارة، أن "الهيئات الصحية العالمية توصي باعتماد واحترام مبدأ حقوق الانسان والتركيز على زيادة الوعي واجراء الفحوصات الطوعية عن طريق مراكز الفحص التطوعي، علما ان هذه المراكز منتشرة في عموم العراق وساهم زيادة وعي المجتمع في زيادة حالات المراجعات الطوعية واكتشاف بعض الحالات الجديدة مع توفير العلاجات اللازمة".

وأوضحت، أن "أرقامًا غير صحيحة وخاطئة وردت عن عدد الحالات الجديدة المكتشفة في دائرة صحة الكرخ وعددها ثلاثة فقط وليس 19 كما ورد في التقرير، علمًا أن مجموع حالات الاصابة الحديثة والقديمة الذين ما زالوا على قيد الحياة ومنذ اكتشاف المرض في العراق حوالي عام 1986 يبلغ 185 من مجموع سكان العراق الذي يقدر بعدد 36 مليون نسمة".

وتابعت، أن "هذا يؤكد مرة اخرى وبالبراهين القاطعة مدى انخفاض وبائية المرض في العراق وفي نفس الوقت التحسن الكبير في الزيارات الطوعية واكتشاف الحالات وعلاجها"، مؤكدة أن "دواوين الوقف الشيعي والوقف السني والوقف المسيحي الذي لم تتم الاشارة اليها في التقرير هم اعضاء فاعلون في الية التنسيق الوطني ولهم دور ايجابي من حيث المساهمة في زيادة الوعي بين ابناء المجتمع وفي اتخاذ القرارات المتعلقة بهذه الامراض".

وكان النظام العراقي السابق استورد خلال العام 1986، دمًا ملوثًا بفيروس الإيدز من شركة ماريو الفرنسية ما تسبب بإصابة 273 مواطنًا عراقيا غالبيتهم من الأطفال، وأعلنت وزارة الصحة، في تشرين الأول الماضي، أن مرض نقص المناعة المكتسب (الإيدز) في العراق ناتج عن التلوث، وليس عن العلاقات الجنسية أو المخدرات أو الوشم، وبحسب منظمة الأمم المتحدة للطفولة اليونيسف، فإن عدد الإصابات المسجلة بمرض الايدز في العراق بين عامي 1986 و2008 بلغت 480 حالة، بينها 274 لمواطنين عراقيين غالبيتهم فارقوا الحياة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الصحة النيابية تكشف عن أسباب انتشار الإيدز في العراق الصحة النيابية تكشف عن أسباب انتشار الإيدز في العراق



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الصحة النيابية تكشف عن أسباب انتشار الإيدز في العراق الصحة النيابية تكشف عن أسباب انتشار الإيدز في العراق



في إطار سعيها لمساعدة الفئات الفقيرة والمحتاجة

ليلي كولينز تظهر بإطلالة رائعة في حفلة خيرية

لوس أنجلوس ـ ريتا مهنا
لطالما عُرف عن الممثلة الأميركية ليلي كولينز استخدامها لشهرتها في سبيل أهداف نبيلة، لم ترفض الدعوة لحضور حفلة "Go Campaign Gala" الخيري الخاص بجمع الأموال لصالح الأيتام والأطفال الضعفاء في جميع أنحاء العالم، وأطلت النجمة البالغة من العمر 28 عامًا على جمهورها بإطلالة جذابة وأنيقة خلال الحفلة التي عقدت في مدينة لوس أنجلوس، مساء السبت. ارتدت بطلة فيلم "To The Bone"، فستانًا قصيرًا مطبوعًا بالأزهار ذو كتف واحد جذب انظار الحضور، وانتعلت زوجًا من الأحذية الفضية اللامعة ذات كعبٍ عال أضاف إلى طولها مزيدا من السنتيمترات، وتركت شعرها منسدلا بطبيعته على ظهرها، واكملت إطلالتها بلمسات من المكياج الناعم والقليل من الاكسسوارات. ونشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، صورًا لكولينز برفقة الممثل الشهير روبرت باتينسون بطل سلسلة أفلام "Twilight"، الذي جذب الانظار لإطلالته المميزة. بدأت الممثلة الأميركية العمل على تصوير فيلم "Tolkein"، وهو فيلم دراما سيرة ذاتية، الفيلم من بطولة

GMT 09:13 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"المعطف الصوفي" أفضل قطع الموضة الموجودة لدى جميع الفتيات
المغرب اليوم -

GMT 08:02 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مدينة "تبليسي" وجهتك المثالية في عطلة نهاية الأسبوع
المغرب اليوم - مدينة

GMT 08:08 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

جولة داخل منزل "فورناسيتي" تكشف عن مزج خيالي للفن بالديكور
المغرب اليوم - جولة داخل منزل

GMT 04:06 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"ترنتي ميرور" تأمل في شراء مجموعة صحف جديدة في انجلترا
المغرب اليوم -

GMT 06:00 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

الأحجار النادرة تزين المجموعة الجديدة من "بوميلاتو"
المغرب اليوم - الأحجار النادرة تزين المجموعة الجديدة من

GMT 09:07 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

سيبتون بارك تمثل أفضل الأماكن الهادئة في لندن
المغرب اليوم - سيبتون بارك تمثل أفضل الأماكن الهادئة في لندن
المغرب اليوم - لا تتعجل عند شراء أي قطعة أثاث لمنزل أحلامك لمجرد اقتناصها

GMT 21:02 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الشرطة تستدعي صاحب برنامج "ليالي ماريو" على "فيسبوك"

GMT 02:40 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وائل جمعة يهنئ مدرب الرجاء بعد فوزه بكأس العرش

GMT 16:07 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

شاب يذبح غريمه في بني ملال ويُرسله للطوارئ في حالة حرجة

GMT 14:01 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة 15 سيدة خلال توزيع مساعدات غذائية في الصويرة

GMT 19:37 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

الملك محمد السادس يتكفل بدفن وعزاء ضحايا "فاجعة الصويرة"

GMT 09:06 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على فيتامينات تساعدك على الوصول للذروة الجنسية

GMT 23:10 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل هروب عبد الحق بنشيخة من "المغرب التطواني"

GMT 08:50 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ارتفاع عدد ضحايا رحلة الاستجمام في إقليم أزيلال

GMT 15:41 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

النيجيري شيسوم شيكاتارا يقرر الرحيل عن الوداد البيضاوي

GMT 06:00 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

توقعات "الأرصاد الجوية" لطقس المملكة المغربية الإثنين

GMT 09:05 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّف على أسعار المحروقات بعد إقرار الزيادة الجديدة

GMT 20:38 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

السجن لشاب اغتصب فتاة أمام والدها في الجديدة
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib