رقاقة قياس للكشف عن بكتيريا مرض الليجيونير

رقاقة قياس للكشف عن بكتيريا مرض الليجيونير

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - رقاقة قياس للكشف عن بكتيريا مرض الليجيونير

رقاقة قياس كشف مرض الليجيونير
لندن - المغرب اليوم

في حالة تفشي مرض الليجيونير، فإن العثور على المصدر الصحيح بأسرع ما يمكن ضروري لمنع المزيد من العدوى. حتى الآن، يستغرق التحليل المفصل أياماً. لكن باحثين في جامعة ميونيخ التقنية قاموا بتطوير اختبار سريع يحقق النتيجة نفسها في غضون 35 دقيقة تقريباً.الليجونيلا هي بكتيريا عامودية الشكل يمكن أن تسبب التهاباً رئوياً يهدد حياة البشر. وهي تتكاثر في الماء الدافئ ويمكن أن تنتشر في الهواء عبر أبراج التبريد وأنظمة إعادة التدوير التبخيري وأنظمة الماء الساخن.الأخطر بين حوالى 50 صنفاً من الليجيونيلا هي الـ Legionella

pneumophilaالمسؤولة عن 80 في المئة من جميع الإصابات. وعند حدوث تفشي للمرض، يجب تحديد مصدر الجراثيم في أقرب وقت ممكن لمنع المزيد من العدوى.على غرار اختبار الأبوة، يتم تأكيد أصل العدوى عندما تتطابق الجراثيم الموجودة في المياه العملية في نظام تقني تماماً مع تلك التي تم تحديدها في المريض. ومع ذلك، في كثير من الأحيان يجب اختبار العديد من الأنظمة في عملية البحث، وتستغرق عملية الزرع اللازمة للاختبار حوالي عشرة أيام.كشف أسرع مع الأجسام المضادة

حالياً يوجد اختبار سريع داخل العيادة للكشف عن مسببات المرض. فهو يحدد مركبات الليجيونيلا في بول المرضى. ولكن لسوء الحظ، كما يفيد البروفسور الدكتور مايكل سايدل، رئيس مجموعة الأبحاث في كرسي الكيمياء التحليلية وكيمياء المياه في جامعة ميونيخ التقنية، "فإن هذا الاختبار السريع يخدم فقط كمؤشر أول وليس مناسباً لفحص مياه الأنظمة التقنية".وهكذا طور فريق العلماء شريحة قياس في سياق مشروع "LegioTyper" الذي تموله وزارة التعليم والبحث الألمانية الاتحادية. ولا تقوم هذه الشريحة فقط باكتشاف مسبب المرض الخطير Legionella pneumophila فحسب، ولكنها تحدد أيضاً أي من الأنواع الفرعية العشرين تقريباً هو.سريعة وغير مكلفة ومتعددة الاستخدامات

تستخدم رقاقة القياس القائمة على رقائق معدنية منصة تحليل ميكروأري MCR لشركة ميونخ GWK GmbH. وباستخدام 20 جسماً مضاداً مختلفاً، يوفر النظام تحليلاً كاملاً في غضون 34 دقيقة.يقول سايدل: "بالمقارنة مع القياسات السابقة، فإن الطريقة الجديدة لا توفر ميزة سرعة هائلة فحسب، بل إنها رخيصة أيضاً لدرجة أننا نستطيع استخدام شريحة جديدة لكل اختبار".ويمكن نشر النظام للنظافة البيئية بالإضافة إلى التشخيص السريري. وبالاقتران مع طريقة ثانية تعتمد على الحمض النووي، يمكن للنظام أن يميّز بين الجراثيم الميتة والحية من الليجيونيلا. وهذا يسمح بمراقبة نجاح تدابير التطهير.
 
يُشار إلى أنه على الرغم من أن الليجيونيلا مرض خطير، إلا أنه لا يحظى بالاهتمام الكافي في الدول العربية. ينتشر المرض بكثرة من خلال الماء الساخن الراكد. وأحد الاحتياطات هو أنه عندما لا يتم استخدام الماء الساخن لعدة أيام، فمن المستحسن فتح الصنبور لبضع دقائق، دون استنشاق البخار، قبل استخدام الماء الساخن مرة أخرى.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رقاقة قياس للكشف عن بكتيريا مرض الليجيونير رقاقة قياس للكشف عن بكتيريا مرض الليجيونير



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رقاقة قياس للكشف عن بكتيريا مرض الليجيونير رقاقة قياس للكشف عن بكتيريا مرض الليجيونير



بعد أسابيع من انفصالها عن زوجها نجم هوليوود

جينا ديوان تظهر بإطلالة بأقراط لامعة وشعر منسدل

نيويورك ـ مادلين سعاده
ظهرت النجمة الأمريكية جينا ديوان، بعد أسابيع من انفصالها عن زوجها الممثل تشانينج تاتوم، بإطلالة مميزة أبهرت محبيها وعشاقها خلال حضورها حفلة "St. Jude Hope & Heritage Gala" في دورته الخامسة، والذي أقيم في نيويورك في الولايات المتحدة الأميركية. ارتدت الممثلة البالغة من العمر 37 عامًا، فستانًا أسود طويلا، منقوشًا بالأزهار متعددة الألوان، بتصميم "A LINE" وهو من تصميمات دار أزياء المصمم اللبناني زهير مراد.يأتي ظهور جينا الرائع على السجادة الحمراء، بعد مرور أسابيع على انفصالها من زوجها نجم هوليوود شانينج تاتوم" ، وقد حضرت الحفل الذي أقيم في مدينة إيست سايد في نيويورك ، مع والدها داريل ديوان. أكملت جينا إطلالتها بالأقراط المتدلية وخاتم على شكل زهور ولكنه ليس خاتم زواجها، وتركت شعرها الأسود منسدلًا بطبيعته على ظهرها وكتفيها، مع المكياج الناعم الذي أبرز ملامحها الجميلة، من خلال أحمر الشفاه الوردي، والكحل والماسكارا السوداء. استخدمت جينا تاتوم
المغرب اليوم - الرئيس الأميركي ينتقد هابرمان بسبب مقال كوهين

GMT 04:07 2018 السبت ,21 إبريل / نيسان

"Des Horlogers" أفضل فنادق سويسرا لقضاء العطلات
المغرب اليوم -

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية

GMT 15:30 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

دركي يُنقذ أكثر من 50 راكبًا من الموت ضواحي مراكش
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib