عمرو خالد يؤكد أن برنامجه لن يتطرق إلى الغزوات والحروب

عمرو خالد يؤكد أن برنامجه لن يتطرق إلى الغزوات والحروب

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - عمرو خالد يؤكد أن برنامجه لن يتطرق إلى الغزوات والحروب

الدكتور عمرو خالد الداعية الإسلامي
القاهرة - شيماء مكاوي

كشف الدكتور عمرو خالد، الداعية الإسلامي عن تفاصيل برنامجه "السيرة حياة"، الذي يقدمه خلال شهر رمضان المقبل، ويدور عن فترة ما بعد هجرة النبي صلى الله عليه وسلم من مكة إلى المدينة، ويركز فيها بشكل أساسي على "بناء الإنسان".

وقال خالد في تصريحات خاصة إنه يسعى إلى تقديم السيرة في صورتها الإنسانية الحقيقية بعد أن تعرضت للتشويه، أو الاختزال في الجانب العسكري، إذ إن "السيرة النبوية عُرضت خلال المائة سنة الأخيرة على أنها سيرة تنظيمية عسكرية حربية سرية، وتم اختزالها في غزوات عسكرية، وخلت من معنى الرحمة للعالمين، وهي الهدف الأسمى من رسالته صلى الله عليه وسلم".

وأضاف أن برنامجه سيكون هدفه بناء الإنسان والذي كان هو الشغل الشاغل للنبي صلى الله عليه وسلم، بعد الهجرة من مكة إلى المدينة، موضحًا أنه "عدد غزواته التي خاضها سبعًا وعشرين غزوة، لم تستغرق جميعها أكثر من 540 يومًا، يعني أقل من سنتين انشغل خلالها المسلمون بالحروب، وأكثر من ثماني سنوات كان التركيز خلالها على الحياة، بناء إنسان، بناء حضارة، فضلاً عن الفترة التي أمضاها في مكة في نشر دعوة الإسلام، ليتضح أن 7% فقط من حياة النبي كانت حروبًا".

وانتقد خالد "التعامل مع السيرة على أنها حروب فقط"، معتبرًا أن هذا التناول "هو تحريف لها، ومن ينظر إليها وفق هذا المنظور، فهو يبرر الحرب والصراع تحت اسم النبي".وشدد على أنه من "الضروري أن نعلم أن السيرة ليست صراعًا، وإنما هي حياة نتعلم منها حتى اليوم الحب.. الرحمة.. الإبداع.. القيم.. الأخلاق.. النجاح.. السعادة.. الحياة الجميلة".

وسيقدم خالد على مدار حلقات البرنامج، مختلف الجوانب في شخصية النبي صلى الله عليه وسلم، ومنها أنه "كان قاضيًا، داعيًا، مصليًا، قائدًا، زوجًا، أبًا، حما، عاش حياة الغني والفقير، عاش حاكمًا ومحكومًا، عاش أعزب، ومتزوجًا من امرأة واحدة ومتزوج من عدة نساء، زوج بناته ودفن أولاده (ولدين و3 بنات دفنهم بيده)، عمل راعي غنم وتاجرًا، بنى مؤسسات، أقام حضارة".

غير أنه أشار إلى أن هناك فرقًا بين حياة النبي وعصره، إذ إن حياته تظل باقية، ومن أرد أن يسير على سنته أن يقتدي به في حياته، إلا أن ذلك "لا يعني أن نعيش عصره، دون أن نراعي التطورات المذهلة التي شهدها الكون، فهناك اختلاف في الزمان، واختلاف في البيئة".وفسر خالد اختيار المسلمين هجرة النبي توقيًتا لهم، وليس مولده، لأن "الدين الإسلامي لا يركز على الأشخاص، بقدر ما يركز على الأعمال والإنجاز، فاختيار الهجرة للتأريخ، معناه أنها بداية بناء المجتمع، وبداية حضارة الإسلام".

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عمرو خالد يؤكد أن برنامجه لن يتطرق إلى الغزوات والحروب عمرو خالد يؤكد أن برنامجه لن يتطرق إلى الغزوات والحروب



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عمرو خالد يؤكد أن برنامجه لن يتطرق إلى الغزوات والحروب عمرو خالد يؤكد أن برنامجه لن يتطرق إلى الغزوات والحروب



بعد ارتدائها بدلة رسمية في مراسم الاحتفال داخل الكنيسة

بريانكا تشوبرا تطل بفستان لامع خلال الحفل المسائي لميغان وهاري

لندن ـ ماريا طبراني
لم يكن فستان الممثلة الهندية بريانكا تشوبرا الرائع كافيًا بالنسبة إليها للظهور في حفل الأمير هاري، والممثلة الأميركية ميغان ماركل، دوقة ساكس، الذي أقيم السبت في كنيسة سانت جورج في قلعة وندسور في إنجلترا، فقد ظهرت نجمة بوليوود الشهيرة بإطلالة أخرى ساحرة خلال حضورها الحفل المسائي للزفاف، الذي أقيم في Frogmore House، الذي يقع على بعد نحو 800 متر جنوب قلعة وندسور. وبعد ساعات قليلة من مشاهدة صديقتها تتزوج من الأمير هاري في قلعة وندسور، نشرت النجمة الهندية بعض الصور على حسابها على موقع "إنستغرام" الشهير، وكتبت "في كل مرة من حين لآخر توجد لحظة يقف فيها الزمن ثابتًا .. وهذا ما حدث اليوم .. صديقتي .. كانت مثالًا للنعمة والحب والجمال، كل اختيار تم في هذا العرس منها سيخلد في التاريخ، ليس فقط لأنه كان حفل زفاف ولكن لأن هذا الزواج الرائع كان بمثابة التغيير والأمل. كل

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية

GMT 15:30 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

دركي يُنقذ أكثر من 50 راكبًا من الموت ضواحي مراكش

GMT 10:04 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

مغربي يضبط زوجته برفقة مديرها في الدار البيضاء

GMT 15:34 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

زوج نجاة اعتابو ينفي علاقتها ببارون مخدرات الفنيدق

GMT 15:38 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل جديدة عن كيفية هروب "بارون" المواد المخدرة في الفنيدق
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib