المغرب اليوم  - إكتشاف مدينة تعود لحضارة المايا في المكسيك

إكتشاف مدينة تعود لحضارة المايا في المكسيك

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - إكتشاف مدينة تعود لحضارة المايا في المكسيك

مدريد - وكالات

إكتشف علماء آثار مدينة عتيقة تنتمي لحضارة المايا ظلت مختفية قروناً من الزمن في منطقة الغابات المطيرة شرقي المكسيك، وهو اكتشاف يشمل محميات طبيعية نائية يأملون أن تطرح أدلة تفسر كيفية اندثار هذه الحضارة قبل ألف عام. وعثر الفريق العلمي بقيادة إيفان سبرايتش، الاستاذ المشارك بالأكاديمية السلوفينية للعلوم والفنون، على 15 هرماً يصل ارتفاع أحدها إلى 23 متراً وملاعب للكرة وميادين رحبة ومنحوتات حجرية. وأطلق العلماء على المدينة المكتشفة اسم "تشاكتون" أي "الصخور الحمراء". وقال سبرايتش إن المدينة ربما كانت أقل من حيث الكثافة السكانية عن مدينة "تيكال" المنتمية لحضارة المايا في غواتيمالا، وإنها كانت تستوعب نحو 3000 نسمة. وأكد معهد المكسيك الوطني لعلوم التاريخ والسلالات ما توصلت إليه البعثة الأثرية، وهي مهمة تمولها الجمعية الوطنية الجغرافية وشركتان أوروبيتان. وأضاف سبرايتش أن مساحة المدينة تصل إلى 54 فداناً وتقع على مسافة 120 كيلومتراً غربي مدينة "تشيتومال" بالمكسيك، وقال إن المدينة تغطيها الأحراش. وكان شعب المايا يتميز بالفنون المختلفة، مثل فن العمارة والفنون التشكيلية والخزف والنحت، وحقق تقدماً كبيراً في علم الفلك والرياضيات وطور تقويماً سنوياً. وبلغت حضارة المايا أقصى مراحل تطورها الكبرى في منتصف القرن الثالث الميلادي واستمرت أكثر من 600 عام.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - إكتشاف مدينة تعود لحضارة المايا في المكسيك  المغرب اليوم  - إكتشاف مدينة تعود لحضارة المايا في المكسيك



 المغرب اليوم  -

ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

تألق كامبل بفستان أسود في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس - مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - إكتشاف مدينة تعود لحضارة المايا في المكسيك  المغرب اليوم  - إكتشاف مدينة تعود لحضارة المايا في المكسيك



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib