المغرب اليوم  - فرقة لونا للغناء الجماعي تطعم جدران قصر العظم بألوان الطرب الأصيل

فرقة لونا للغناء الجماعي تطعم جدران قصر العظم بألوان الطرب الأصيل

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - فرقة لونا للغناء الجماعي تطعم جدران قصر العظم بألوان الطرب الأصيل

دمشق - سانا

تمازجت أصوات غنائية مختلفة جمعت بين إتقان وحرفية الشباب وبراءة وصفاء الطفولة لتقدم لجمهور قصر العظم توليفة غنائية فريدة لا يمكن أن تقدمها إلا فرقة لونا للغناء الجماعي تحت عنوان أصوات من لونا 4. وبتغريدة طفولية عذبة قدمت كل من هبة الله أديب وجورجيت العيد وميراي هيكل ولوريا كردي من وقة سنا مجموعة من الأغنيات من أبرزها أغنية.. طلع الضو عالواوي غالي غالي يا وطني الغالي أطفال العالم عطونا الطفولة لتضيف نايا كردي من جوقة ألوان نكهة خاصة على الحفل من خلال أغنية كنا نتلاقى من عشية . ورشت جوقة ورد عطرها الخاص من خلال تقديمها أغنيات "وطنية" و"بتونس بيك" و"اكدب عليك" بأصوات فوتين راجحة وجيزيل فراية وزويا دياب . فيما اختارت جوقة الشام أغنية ع الروزنا بحنجرة سارة عثمان لتنقل من خلالها جمهور الحفل إلى جو التراث الشعبي الأصيل ولتضيف جماليتها الخاصة على الحفل من خلال أغنيات "لو نويت تنسى اللي فات" و"سلم عليها يا هوى أمانة عليك" و"حلف القمر" و"عصفور" التي قدمت بتنويعة صوتية مميزة عبر أصوات ثناء حسوني وفادي بدوي وزاهر الرفاعي وطوني سنا وشادي وسوف . ولونت جوقة قوس قزح الحفل بألوانها الخاصة من خلال أغنيات يا مسافر وحدك مستنياك وأنت عمري التي أداها بروح شبابية كل من كارمن وكمه جي ورانيا شلهوب والياس زيات ولين غانم . هدف الحفل هو إظهار الأصوات الفريدة لمغني الكورال بهذا افتتح حسام الدين بريمو مدير الفرقة تصريحه لسانا مشيرا إلى أن حفلات الكورال لا تستطيع أن تلمس أصوات الأفراد .. والأفراد الذين أصواتهم جميلة لايتمكنون من إظهار أصواتهم بغناء جماعي. ويعزو بريمو أسباب التنوع في الأغاني المقدمة إلى ملامسة الأذواق المختلفة للجمهور لذلك قدمت الفرقة أغاني طفولة مبكرة وأغاني خفيفة وأغاني ثقيلة وأغاني طرب . وعن سبب إقامة مثل هذا الحفل في الظروف التي تمر بها البلاد قال بريمو لو كان الفن كماليات لتخلى الإنسان عنه منذ زمن ..لكن الفن لم يغادر الإنسان لأنه من أساسيات حياته والجمال عموماً والموسيقا خصوصاً هي صديق أساسي للإنسان ومن هنا عندما نمر في مرحلة ألم وقهر يجب أن يكون هناك ما يداوي تلك المرحلة لذلك أرى من الضروري أن نلجأ إلى الفن والموسيقا فهما غذاء الروح. وقالت الشاعرة رولا حسن ان هذه الاحتفالية ظاهرة هامة لتشجيع الأصوات الجميلة في أعمار مختلفة تظهر من خلالها مواهب غنائية متنوعة ومصقولة ولقد نجحت الفرقة في انتقاء المشاركين لأنهم قدموا غناء أصيلا لمجموعة من المطربين العريقين كفيروز ومحمد عبد الوهاب واستطاعوا بكل جدارة أن يتمكنوا من الأداء بشكل موفق وجميل ما يساهم في إفراز شخصيات غنائية قوية . أما الباحثة ديمة مقصود فقالت إن ما تقدمه لونا هو غاية في الإبداع كونها تقدم جيلا استطاع ان يمزج بين الجيلين التراثي والمعاصر كما تحاول أن تقدم أعمارا متفاوتة ومن أجيال مختلفة فهي مشروع ناجح يستحق الاهتمام والحضور كونها تهتم بالأطفال حيث يعمل الطفل على تقديم ما لديه برعاية الفرقة ورعاية الأستاذ الذي يدربه ويدرسه وهذا ما يؤدي إلى مستقبل فني متطور ومتألق ولاسيما أن هوءلاء المشاركين يتدربون على كل شىء يكون الأغنية كالموسيقا والأداء والحضور . يذكر أن لونا للغناء الجماعي عبارة عن خمس جوقات وأوركسترا تعمل مجتمعةً ومنفردةً لإنعاش الغناء الجماعي وإظهار جمالياته والمساهمة في إعادته إلى المشهد الثقافي العربي لما يختزنه من قيم جمالية خاصة به وقيم اجتماعية بناءة وراقية. جوقة قوس قزح إحدى جوقات المجموعة، تؤدي أعمالاً متنوعة من عصور مختلفة وبلغات عديدة قرابة عشرين لغة وتجمع بينها بأسلوب فريد شاركت في الكثير من الفعاليات الفنية في سورية ولها سمعة جيدة، يضم ريبرتوارها ما يزيد على 200 أغنية ميزتها قربها للناس لكونها تغني بحب ترانيم جميلة من الدينين المسيحي والإسلامي. أما جوقة ألوان فهي جوقة للأطفال بين 7 الى 13 سنة تأسست في 29-12-2003 اكتسبت وبسرعة سمعة جيدة وشاركت في الكثير من الفعاليات المحلية الشعبية والرسمية تؤدي بعض أغاني الصغار للصغار إلى جانب اللون الذي اشتهرت به أغاني الصغار للكبار إضافة لأغان بالفرنسية والإنكليزية والإيطالية والألمانية والصينية. في حين أن جوقة ورد هي جوقة لليافعين بين 14 الى 18 سنة أطلقت في 29-12-2004 تهتم على التوازي بالتراث الغنائي العربي والغناء الأوروبي الموزع ما جعلها فرقة محبوبة في أوساط الشباب والكبار. كما تضم "لونا للغناء الجماعي" "جوقة شام" وهي مجموعة مغنين هواة يعملون في مجالات غير موسيقية أحبوا التراث الغنائي العربي، يبحثون عنه بجميع أشكاله لتأكيد حضوره في وجدانهم وفي آذان متابعيهم وتأسست الجوقة في 2-5-2006 وقدمت حتى الآن قرابة خمسين أغنية من المدرستين الشامية والمصرية. كما أن هناك أيضاً جوقة سنا للصغار دون ست سنوات تأسست في 15-9-2007 بهدف إعداد الطفل فنياً ونفسياً واجتماعياً لذلك الفعل الراقي الغناء الجماعي بأسلوب يعتمد على خلط المسموع بالحركي والاجتماعي, اكتسبت الجوقة شعبية رغم صغر سن المغنين فيها وشاركت في حفل افتتاح احتفالية دمشق عاصمة للثقافة العربية. يغني الأطفال أغاني الطفولة المبكرة باللغة العربية وبعض المقاطع بالفرنسية والإنكليزية. وأخيراً أوركسترا ندى وتتألف من عازفين على مختلف الآلات المحلية والعالمية يرافقون الجوقات الخمس في غنائها.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - فرقة لونا للغناء الجماعي تطعم جدران قصر العظم بألوان الطرب الأصيل  المغرب اليوم  - فرقة لونا للغناء الجماعي تطعم جدران قصر العظم بألوان الطرب الأصيل



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - فرقة لونا للغناء الجماعي تطعم جدران قصر العظم بألوان الطرب الأصيل  المغرب اليوم  - فرقة لونا للغناء الجماعي تطعم جدران قصر العظم بألوان الطرب الأصيل



في إطار تنظيم عرض الأزياء في ميلانو

هايلي بالدوين تتألق خلال مشاركتها في أسبوع الموضة

ميلانو ـ ريتا مهنا
تعد واحدة من أهم عارضات الأزياء الشابة في الوقت الحالي، والتي ظهرت في عروض ميسوني وألبرتا فيريتي هذا الأسبوع، وأثبتت هايلي بالدوين مهاراتها مرة أخرى، الأحد، فقد ظهرت في عرض دولتشي أند غابانا لصيف وربيع 2018، خلال أسبوع الموضة في ميلانو.  خطفت عارضة الأزياء البالغة من العمر 20 عامًا، أنظار الحضور وعدسات المصورين على حد سواء، بإطلالتها المثير والأنيقة في ثوب من الشيفون، مع كورسيه من الجلد. وحظيت ملكة المنصة بالاهتمام بفضل إطلالتها الجريئة، التي كشفت عن ملابسها الداخلية السوداء المخفية تحت ثوبها الشفاف، الذي أخفى أيضًا حمالة صدرها عن طريق كورسيه من  الجلد، والتي ترتديه في الأمام ويحيط بخصرها الصغير، مع تنورة سوداء من الشيفون الشفاف، كشفت عن ساقيها الطويلتين والنحيلتين. وأضافت زوجا من الأحذية السوداء ذات كعب صغير، ووضعت  وردة حمراء على شعرها، مع الأقراط اللامعة كإكسسوار مناسب للفستان المذهل، وتركت بالدوين شعرها منسدلا بطبيعته على

GMT 01:39 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

دونالد ترامب يؤكد أن فترة كيم جونغ أون لن تطول
 المغرب اليوم  - دونالد ترامب يؤكد أن فترة كيم جونغ أون لن تطول
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib