المغرب اليوم - كاتبة سورية تعد رواية لفليم جديد عن الفكر التكفيري

كاتبة سورية تعد رواية لفليم جديد عن "الفكر التكفيري"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - كاتبة سورية تعد رواية لفليم جديد عن

لندن - يو.بي.آي

تعد الكاتبة السورية، هالة دياب، مؤلفة المسلسل المثير للجدل "ما ملكت إيمانكم"، رواية لفيلم جديد عن "الفكر التكفيري الوهابي"، موضحة أنها تخطط أيضاً لإنشاء جمعية خيرية لمساعدة اللاجئين السوريين في دور الجوار. وقالت دياب، ليونايتد برس انترناشونال، اليوم الجمعة، إنها "استوحت فكرة رواية الفيلم من الحوادث الجارية في سوريا والإنتشار المفاجئ للجماعات الجهادية والفكر الوهابي بعد أن كانت رمزاً للإسلام المعتدل والتسامح الديني، ومن ما يدور أيضاً في دول الربيع العربي حيث تبين للقاصي والداني وبشكل لا يدع مجالاً للشك بأن الجماعات التكفيرية تحاول الهيمنة على مجريات الحياة السياسية والفكرية والثقافية وكافة مناحي الحياة فيها". وأوضحت أن رواية الفيلم "تدور حول إمارة إسلامية مفترضة سكانها خليط من جماعات وخلفيات دينية متعددة يجدون أنفسهم محاصرين من قبل الجماعات التكفيرية ومأسورين بفعل ممارستها لقمع حرياتهم الدينية الفكرية والثقافية، ويقرروا بعد ما ذاقوا من ويلاتها الوقوف صفاً واحداً ضدها رغم اختلاف عقائدهم الدينية وولاءاتهم السياسية، ويتفقوا على اسقاط هذه الإمارة وطرد الجماعات التكفيرية". واضافت الكاتبة السورية أن المرأة "ستلعب دوراً محورياً في هذا العمل وتقف جنباً إلى جنب مع الرجل لطرد هذه الجماعات التكفيرية التي أقصت صوتها بسبب معتقداتها، وحصرت دورها في مجال كفاح النكاح". وفضّلت دياب عدم اعطاء المزيد من التفاصيل حول رواية الفيلم تجنباً لاثارة الحساسيات، لكنها لفتت إلى أن موضوعه "سيكون مختلفاً عن مسلسلاتها الأخيرة، بما فيه (ما ملكت إيمانكم)، من خلال تصوير الصراع بين الاسلام المعتدل والاسلام التكفيري". وقالت دياب إنها "تخطط أيضاً مع ناشطين بريطانيين لتأسيس جمعية خيرية تحت اسم (أحيا) لمساعدة العائلات السورية المشرّدة واللاجئين السوريين في دول الجوار، وستعمل على اقامة مشاريع صغيرة لتطوير مهارات اللاجئين واللاجئات وتأمين فرص عمل لهم تحقق دخلاً شهرياً مقبولاً". واشارت إلى أن مشروع جمعية (أحيا) يهدف إلى "تحويل اللاجئ السوري، وخاصة المرأة، من معتمد على المساعدات إلى منتج فعّال خلال وجوده بدول الجوار، من خلال توفير دورات تعليمية ميدانية لتطوير كفاءاته على يد خبراء بريطانيين". واضافت دياب "نناقش هذا الجانب حالياً مع جامعات بريطانية، كما اطلعنا وزير الخارجية البريطاني، وليام هيغ، على مبادرة (أحيا)، وكان أكد لنا من قبل بأن حكومته تدعم بقوة اشراك المرأة في سوريا الجديدة". وقالت إنها وجّهت رسالة إلى هيغ "اعربت فيها عن قلقها من أن تصويت البرلمان البريطاني لصالح اعادة توطين لاجئين سوريين في المملكة المتحدة ليس كافياً، وشددت على ضرورة أن تعمل بريطانيا على مساعدة ودعم اللاجئين السوريين وتحسين أوضاعهم في دول الجوار، والضغط على الدول العربية الغنية لاستقبال المزيد منهم ووضعهم في مساكن لائقة، وليس في مخيمات تفتقد إلى أبسط متطلبات المعيشة".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - كاتبة سورية تعد رواية لفليم جديد عن الفكر التكفيري المغرب اليوم - كاتبة سورية تعد رواية لفليم جديد عن الفكر التكفيري



GMT 00:57 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

برنامج جديد لمحو الأمية في مساجد المغرب في 2018

GMT 02:07 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

متحف إيف سان لوران في مراكش ملتقى ثقافي لكافة الفنون

GMT 01:07 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مجموعة رباب فزيون تفوز بجائزة الثقافة الأمازيغية

GMT 01:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

عمرو موسى يبيّن أبرز ما تناوله كتابه الجديد "كتابية"

GMT 03:02 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مكتبة مصر في الأقصر تنظم برنامج "صحة وسلامة" للأطفال

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - كاتبة سورية تعد رواية لفليم جديد عن الفكر التكفيري المغرب اليوم - كاتبة سورية تعد رواية لفليم جديد عن الفكر التكفيري



خلال مشاركتها في حفل افتتاح "إنتيميسيمي"

عارضة الأزياء إيرينا شايك تخطف الأضواء بالبيجامة

نيويورك ـ مادلين سعاده
أظهرت العارضة إيرينا شايك جسدها الرشيق، الأربعاء، بعد ولادتها لطفلها الأول للنجم برادلي كوبر، في مارس من هذا العام، وذلك عند حضورها افتتاح العلامة التجارية الإيطالية للملابس الداخلية "إنتيميسيمي"، حيث يقع المتجر الرئيسي لشركة "إنتيميسيمي" في مدينة نيويورك.   وحرصت العارضة، البالغة 31 عامًا، ووجه العلامة التجارية للملابس الداخلية، على جذب الانتباه من خلال ارتدائها بيجامة سوداء مطعمة بشريط أبيض من الستان، حيث ارتدت العارضة الروسية الأصل بلوزة مفتوحة قليلًا من الأعلى، لتظهر حمالة صدرها الدانتيل مع سروال قصير قليلًا وزوج من الأحذية السوداء العالية المدببة، وحملت في يدها حقيبة سوداء صغيرة، مسدلة شعرها الأسود وراءها بشكل انسيابي، وزينت شفاهها بطلاء باللون الأرغواني الداكن، إذ أثبتت أنها لا تبالي بجسدها ورشاقتها عندما شاركت صورة تجمعها بأصدقائها وهي تتناول طبق من المعكرونة.   وتم رصد النجمة سارة  جسيكا، البالغة 52 عامًا، أثناء الافتتاح بإطلالة ساحرة وجريئة تشبه إطلالتها في

GMT 06:50 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

احتضار جزيرة "بايكال" لتعرّضها لسلسلة من الظواهر الضارّة
المغرب اليوم - احتضار جزيرة

GMT 03:12 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

ناجية من السرطان تبرز طريقة تجاوزها المرض برفع الأثقال
المغرب اليوم - ناجية من السرطان تبرز طريقة تجاوزها المرض برفع الأثقال

GMT 02:24 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تعلن أنّ جراء الكلاب تستطيع أسر قلوب البشر بنظراتها
المغرب اليوم - دراسة تعلن أنّ جراء الكلاب تستطيع أسر قلوب البشر بنظراتها

GMT 09:04 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

"سكودا" تُقدِّم نسخة مُطوّرة مِن "vRS" بمحرك 243 حصانًا
المغرب اليوم -

GMT 03:46 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" تعلن عن مميزات سيارتين بقوة 365 حصانًا
المغرب اليوم -

GMT 02:31 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

منى زكي تنفي شائعات طلاقها تؤكّد أن "حلمي حب العمر"
المغرب اليوم - منى زكي تنفي شائعات طلاقها تؤكّد أن

GMT 12:54 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر
المغرب اليوم - الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر

GMT 02:58 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شيري عادل تشترط أن يكون زوجها المستقبلي فنانًا

GMT 05:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الكلاب تغزو عالم الموضة مع سلسلة مميزة من الأزياء

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار

GMT 04:43 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الإنسان يظل واعيًا لعدة دقائق بعد إعلان خبر وفاته

GMT 02:28 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

فندق "غراند كونتيننتال" إيطاليا حيث الجمال والعزلة والهدوء

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib