طوني بلير يعلن أنه يشعر بالأسف لتيريزا ماي ويتمنَّى عدم التقدم في البريكست

تسريبات وزارية تشير الى أنَّ السباق لاستبدال رئيسة الوزراء رسميًا قد بدأ

طوني بلير يعلن أنه يشعر بالأسف لتيريزا ماي ويتمنَّى عدم التقدم في "البريكست"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - طوني بلير يعلن أنه يشعر بالأسف لتيريزا ماي ويتمنَّى عدم التقدم في

رئيس الوزراء البريطاني الأسبق طوني بلير
لندن ـ سليم كرم

أعلن رئيس الوزراء البريطاني الأسبق طوني بلير أنه يشعر بالأسف لرئيسة الوزراء تيريزا ماي حيث إن "اسماك القرش" تحوم حولها وتحاول الإطاحة بها، معربًا عن اعتقاده بأنَّ "مصالح البلاد في قلبها" غير انه "اختلف بشدة" مع رؤيتها وأنها حاليًا تقبع تحت تأثير مؤامرة لكبار المحافظين الذين ينتظرون "الإطاحة بها".

طوني بلير يعلن أنه يشعر بالأسف لتيريزا ماي ويتمنَّى عدم التقدم في البريكست

وقال بلير إنه يعتقد انه "من الضروري للغاية" ألا تستمر عملية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، حيث اتهم المحافظين والعمال بوضع بريطانيا في "رؤيتين مختلفتين مثلما حدث في الستينيات". وأضاف رئيس وزراء "حزب العمال" السابق لشبكة "سكاي نيوز" انه يشعر بالتعاطف مع ماي بعد أن قادت حزب المحافظين إلى مجموعة كارثية من نتائج الانتخابات وأفقدت الحزب الأغلبية الحزبية في مجلس العموم.

وقال: "نعم، أفعل بالطبع لأنني أعرف ما هو يجب القيام به في هذه المهمة". وأضاف: "اعتقد انه وضع غير مرضٍ جًدا حيث أنَّ رئيسة الوزراء محاطة بمجموعة من الناس الذين ينتظرون فقط لحظة الإطاحة بها. وتابع: "أعتقد أن هناك شيئا عير لائق في ما يتعلق بها وأنا أشعر بالأسف لها لأنني أعتقد أنها شخص يُكن في قلبه الأفضل لهذه البلاد". وأضاف "أنا فقط اختلف بشدة معها حول خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وأفهم لماذا تعتقد أن" الناس قد تحدثوا، وظيفتي هي تقديم هذا الحكم. ولكني أود فقط أن أرى المزيد من القيادة والقليل من التبعية".

وتشير تسريبات من اجتماعات مجلس الوزراء وجلسات الإحاطة الإعلامية ضد زملائهم من الحلفاء إلى أن السباق لاستبدال ماي يجري تنفيذه رسميًا. وقال بلير، الذي واجه تكهنات مستمرة حول مستقبله عندما كان في رئاسة الوزراء، انه يُقدر الضغط على وضع ماي. وأشار بلير إلى مغادرة المملكة المتحدة للاتحاد الأوروبي، وقال إنه من الضروري للغاية أن لا يحدث خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وقال إن ترك الاتحاد سيسبب "ضررا حقيقيا" للمملكة المتحدة.

وانتقد بلير "حزب العمال وحزب المحافظين لعدم تحديد رؤية لمستقبل المملكة المتحدة". وقال: "أنا قلق حقا بشأن البلاد في الوقت الراهن. وأعتقد أنه إذا استمرت عملية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ببرنامج اقتصادي صعب، فإن هذا البلد سيكون في مأزق حقيقي".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طوني بلير يعلن أنه يشعر بالأسف لتيريزا ماي ويتمنَّى عدم التقدم في البريكست طوني بلير يعلن أنه يشعر بالأسف لتيريزا ماي ويتمنَّى عدم التقدم في البريكست



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طوني بلير يعلن أنه يشعر بالأسف لتيريزا ماي ويتمنَّى عدم التقدم في البريكست طوني بلير يعلن أنه يشعر بالأسف لتيريزا ماي ويتمنَّى عدم التقدم في البريكست



شكلت عاصفة لحملة الأزياء اللندنية الساخنة الجديدة

لورا ويتمور تجذب الأنظار بإطلالات أنيقة وجسد ممشوق

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت لورا ويتمور بإطلالة أنيقة في حملة الأزياء الساخنة الجديدة، إذ شكلت عاصفة غيرعادية للعلامة التجارية اللندنية الفاخرة "حسن حجازي". وأظهرت المذيعة التلفزيونية التي تبلغ من العمر 32 عاما منحنيات جسدها المثير في ثوب أسود رائع لإطلاق مجموعة العلامة التجارية الجديدة. وارتدت الجميلة الأيرلندية الأصل بذلة سوداء للعلامة التجارية مطعمة بالترتر مع حزام بمشبك ذهبي على الخصر. وكشفت البدلة التي ارتدتها لورا عن جسدها الممشوق، ومنحياتها المثيرة كما أبرزت حذاءها الأنيق ذو الكعب العالي، وظهرت ويتمور في لقطة أخرى بعدسات المصورين وهي ترتدي ثوب أسود ذو أكمام من الشبك مع جزء مطعم بالترتر الأسود اللامع وتنورة سوداء، وتم تصفيف شعرها الذهبي اللامع بشكل حلقات متموجة مع مكياج هادئ وبسيط. وتم تسليط الضوء على جسدها الممشوق مرة أخرى، عنما بدلت مظهرها الأنيق بثوب أسود آخر أكثر أناقة ذو كم واحد من الشبك مع جزء من اللون الأزرق الداكن وشريط

GMT 04:24 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مريم مسعد تختار الألوان الدافئة لأحدث مجموعات شتاء 2018
المغرب اليوم - مريم مسعد تختار الألوان الدافئة لأحدث مجموعات شتاء 2018

GMT 06:45 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع ميرلو الفرنسي وجهتك المُفضّلة للتزحلق على الجليد
المغرب اليوم - منتجع ميرلو الفرنسي وجهتك المُفضّلة للتزحلق على الجليد

GMT 14:22 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم منزل مكون من 7 غرف في لشبونة يمنح الهدوء لسكانه
المغرب اليوم - تصميم منزل مكون من 7 غرف في لشبونة يمنح الهدوء لسكانه

GMT 05:11 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

%54 مِن الألمان لا يريدون المستشارة أنجيلا ميركل
المغرب اليوم - %54 مِن الألمان لا يريدون المستشارة أنجيلا ميركل

GMT 01:33 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

روضة الميهي تبدع في تصميم حقائب توحي ببداية الخريف
المغرب اليوم - روضة الميهي تبدع في تصميم حقائب توحي ببداية الخريف

GMT 05:27 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

عطلات التزلج تشعل المنافسة بين أوروبا والولايات المتحدة
المغرب اليوم - عطلات التزلج تشعل المنافسة بين أوروبا والولايات المتحدة

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 05:32 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

والدة سجين تشتكي تعرضه لـ"اغتصاب جماعي"

GMT 09:06 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على فيتامينات تساعدك على الوصول للذروة الجنسية

GMT 21:02 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الشرطة تستدعي صاحب برنامج "ليالي ماريو" على "فيسبوك"

GMT 16:01 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب اعتداء تلميذ الحي المحمدي على أستاذته بشفرة حلاقة

GMT 21:07 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

إصابة فتاتين في انقلاب سيارة لمواطنين خليجيين في مراكش

GMT 02:40 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وائل جمعة يهنئ مدرب الرجاء بعد فوزه بكأس العرش

GMT 12:07 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

عزل "بالمختار" من إدارة المرصد المغربي للتنمية البشرية

GMT 01:22 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

إلياس العماري يرد على محامي ناصر الزفزافي ببيان ناري

GMT 16:07 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

شاب يذبح غريمه في بني ملال ويُرسله للطوارئ في حالة حرجة

GMT 14:01 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة 15 سيدة خلال توزيع مساعدات غذائية في الصويرة

GMT 20:39 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

محكمة الاستئناف تقرّر تأجيل جلسة الزفزافي ومعتقلي الحسيمة

GMT 19:37 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

الملك محمد السادس يتكفل بدفن وعزاء ضحايا "فاجعة الصويرة"

GMT 23:10 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل هروب عبد الحق بنشيخة من "المغرب التطواني"
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib