المغرب اليوم - تضارب الأرقام بين مندوبيّة التخطيط والمال يضغط على بنكيران

سيرسل البنك الدولي لجنة لمتابعة الوضع الاقتصادي في المغرب

تضارب الأرقام بين مندوبيّة التخطيط و"المال" يضغط على بنكيران

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تضارب الأرقام بين مندوبيّة التخطيط و

مندوبيّة السامية التخطيط
مراكش ـ عبد العالي ناجح

يتعرض رئيس الوزارء المغربي عبد الإله بنكيران لضغوط عدة، بغية تحويل المندوبية السامية للتخطيط إلى مديرية تابعة لوزارة الاقتصاد والمال، لاسيما إثر أزمة تضارب الأرقام بشأن معدلات النمو، والعجز، والبطالة.وأشارت مصادر مطلعة إلى أنّ "هذا الاقتراح يتوخى منع المندوبية من إصدار أيّ أرقام، يمكن أن تربك حسابات الحكومة"، موضحة أنَّ "الجهات، التي تضغط على بنكيران، تحاول إيجاد الصيغة القانونية، بغية تفعيل هذا المقترح، لاسيما أنّ المندوبية السامية للتخطيط تعدّ مؤسّسة دستوريّة".يأتي هذا فيما ذهب البعض إلى إقالة المندوب السامي للتخطيط أحمد لحليمي، على اعتبار أنَّ "الأخير ينتمي إلى حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية المعارض، وبالتالي فكل الأرقام الصادرة عنه، تخفي نية مبيتة لعرقلة العمل الحكومي"، حسب تعبيرهم، مقترحين "تعويضه بشخص تكنوقراط، ليس له أيّ لون سياسي".
وفي سياق متصل، ينتظر المغرب وصول لجنة من صندوق النقد الدولي، بغية الاطلاع على حقيقة الوضع الاقتصادي، في ضوء تضارب الأرقام بين الوزارة والمندوبية.
وكانت المندوبيّة قد أشارت إلى أنّ نسبة النمو ستنخفض خلال العام الجاري بـ 2،4%، مؤكّدة أن عجز الميزانية وصل إلى 6%، في 2013، وهي الأرقام التي أثارت حفيظة وزارة الاقتصاد والمال، التي سارعت إلى نفيها، وأصدرت بيانًا يفيد بأن معدل النمو المتوقع خلال 2014 سيستقر عند 4%، وأنّ عجز الميزانية بلغ، في 2013، نسبة 5،4%. ومن المتوقع أن تدعو لجنة المراقبة التابعة لصندوق النقد الدولي الحكومة المغربية إلى تكليف جهة واحدة بإصدار الأرقام والمعطيات الإحصائية، تتمثل في وزارة الاقتصاد والمال، بغية تفادي الوقوع مستقبلاً في أيّة مفارقات.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - تضارب الأرقام بين مندوبيّة التخطيط والمال يضغط على بنكيران المغرب اليوم - تضارب الأرقام بين مندوبيّة التخطيط والمال يضغط على بنكيران



GMT 15:07 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

صادرات صناعة السيارات تفوق نظيراتها من الفوسفات في المغرب

GMT 12:20 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

بنك المغرب وسلطة النقد الفلسطينية يوقعان مذكرة تفاهم ثنائية

GMT 03:39 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

شركات نفط تكشف عن استقرار الأسعار في نطاق ضيق

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - تضارب الأرقام بين مندوبيّة التخطيط والمال يضغط على بنكيران المغرب اليوم - تضارب الأرقام بين مندوبيّة التخطيط والمال يضغط على بنكيران



حرصت على تنسيق ثوبها مع الفرو البنفسجي الفاخر وحذاء براق

بيونسيه تتمايل بفستان سهرة طويل في حفلة تيدال إكس بروكلين

نيويورك ـ مادلين سعاده
استعادت بيونسيه، قوامها الممشوق مرة أخرى، بعد مرور أربعة أشهر فقط على ولادة توأمها "سير و رومي"، وظهرت النجمة البالغة من العمر 36 عامًا، في حفل "تيدال اكس بروكلين" الخيري في مدينة نيويورك ليلة الثلاثاء، بفستان ضيق بلون الزمرد الأخضر. وفي إطلالتها الأخيرة، تمايلت النجمة بيونسيه بفستان سهرة طويل مع الشق الجانبي الجريء المتألق الذي كشف عن ساقيها بأسلوب بارز ومتقن لإظهار مفاتنها بكثير من الأنوثة مع اللون الأخضر الداكن. وهذا التصميم الذي أتى بتوقيع دار Mendez Walter كشف قوامها الجميل والممشوق مع قصة الصدر الجريئة وأسلوب الكتف الواحد مع الأكمام المكشوفة من الأعلى. كما حرصت بيونسيه Beyonce على تنسيق هذا الفستان مع الفرو البنفسجي الفاخر ووضعت هذه القطعة بطريقة منسدلة على يديها وحول خصرها ونسقت معه الحذاء البراق باللون البرونزي ذات الكعب العالي، ولم يتضح أي أثر لبطنها وعوارض الحمل بشكل لافت ومتألق. ولم تتوقف مغنية "هولد

GMT 04:35 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي
المغرب اليوم - طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي

GMT 02:15 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى
المغرب اليوم - فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى

GMT 06:36 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"الوحش" يرفع مذيع "بي بي سي" دان ووكر عاليًا في الهواء
المغرب اليوم -

GMT 05:43 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
المغرب اليوم - نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
المغرب اليوم - بريطانية ترتدي الحجاب لتكشف عن عنصرية الغرب تجاه المسلمين

GMT 03:46 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" تعلن عن مميزات سيارتين رياضيتين بقوة 365 حصانًا
المغرب اليوم -

GMT 05:32 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مميزات مذهلة في سيارة "570 S سبايدر" من "ماكلارين"
المغرب اليوم - مميزات مذهلة في سيارة

GMT 00:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين
المغرب اليوم - حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين

GMT 00:54 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب
المغرب اليوم - دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب

GMT 01:06 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

دلال عبد العزيز تأمل أن ينال "سابع جار" إعجاب الجمهور

GMT 02:31 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مالالا يوسفزاي تتخلى عن اللباس الإسلامي من أجل الجينز

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي

GMT 02:27 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إزالة الغابات والصيد غير القانوني يدمران بقاء إنسان الغاب

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار

GMT 00:36 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تؤكد ارتباط بين النوم لفترات طويلة والخصوبة

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib