المغرب اليوم  - فيلم شجرة الأكاسيا في مؤسسة عبدالحميد شومان

فيلم "شجرة الأكاسيا" في مؤسسة "عبدالحميد شومان"

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - فيلم

عمان - أ.ش.أ

تعرض مؤسسة (عبدالحميد شومان) الثقافية بعد غد الثلاثاء الفيلم الروائي الطويل (شجرة الأكاسيا) للمخرج الأرجنتيني بابلو جيورجيللي الذي تدور أحداثه في شوارع البارجواي ، حيث يضم ثلاث شخصيات محورية هم سائق شاحنة أرجنتيني بصحبة امرأة من الأراجوي وطفلة رضيعة ابنة الخمسة أشهر.  ويقوم سائق الشاحنة بنقل خشب الأكاسيا من مزارع بارجواي لأسواق العاصمة الأرجنتينية منذ سنين ، ويكلف من قبل رئيسه في العمل بنقل امرأة إلى بيونس أيريس التي يفاجأ السائق بأنها تصحب طفلتها الرضيعة ومجموعة من الحقائب ، ويتقبل ذلك باديء الأمر على مضض دون أن يقول شيئا لكن ملامح وجهه لا تخفي امتعاضه.  ويسود الصمت بين السائق والمرأة خلال نصف الساعة الأولى من الفيلم ، لكن الأمور تتغير مع مرور الوقت ، حيث تتعمق أواصر العلاقة بين الاثنين رغم قلة الكلام بينهما طوال عرض قصة الفيلم وغياب الموسيقى التصويرية..ويتميز الفيلم ببساطته وصدقيته حيث تعبر انفعالات الوجوه عن الكثير من المشاعر دون الحاجة إلى كلمات.  وتشكل مؤسسة (عبدالحميد شومان) منذ تأسيسها في العام 1978 ظاهرة ثقافية علمية في الأردن والوطن العربي حيث تسهم في دعم البحث العلمي والدراسات الإنسانية وتشجيع الأجيال الجديدة من العلماء والباحثين من خلال تخصيص جوائز سنوية لحفزهم على الإنتاج..وهي : (عبدالحميد شومان لمعلمي العلوم في المدارس الأساسية والثانوية الأردنية) ، و(عبدالحميد شومان للباحثين العرب الشبان) ، و(عبدالحميد شومان لأدب الأطفال).

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - فيلم شجرة الأكاسيا في مؤسسة عبدالحميد شومان  المغرب اليوم  - فيلم شجرة الأكاسيا في مؤسسة عبدالحميد شومان



 المغرب اليوم  -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء توضح مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 02:38 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

قوات الشرطة تطوق منزل نائب الرئيس الأفغاني
 المغرب اليوم  - قوات الشرطة تطوق منزل نائب الرئيس الأفغاني
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -

GMT 01:48 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جنات تكشف سبب تقديم "صباح الخير" في عيد الحب

GMT 01:47 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة

GMT 04:45 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

خبراء يحذرون من خطورة نقص الأكسجين في المحيطات

GMT 05:30 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تكشف عن توقعاتها للفنانين في 2017

GMT 01:44 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

نصائح مهمة للحصول على مظهر جذاب ومثير
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib