المغرب اليوم  - مكرم محمد أحمد يكشف العقوبات الجديدة لوسائل الإعلام المخالفة

أكد لـ"المغرب اليوم" أن المجلس تنازل عن بلاغه ضد إبراهيم عيسى

مكرم محمد أحمد يكشف العقوبات الجديدة لوسائل الإعلام المخالفة

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - مكرم محمد أحمد يكشف العقوبات الجديدة لوسائل الإعلام المخالفة

الكاتب الصحافي مكرم محمد أحمد
القاهرة- مينا جرجس

كشف رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في مصر، الكاتب الصحافي مكرم محمد أحمد، أن المجلس اتخذ قرارين هامين بتطبيق غرامة 200 ألف جنيه على كل لفظ يدخل ضمن فاحش القول، ويخل بالآداب العامة ويسيء للأمهات والآباء أو سب الدين، وكذلك تفعيل كودًا أخلاقيًا يتعلق بموقف الصحافي أو الإعلامي في خلافات التي تنشأ بين الدول العربية.

وأكد مكرم في مقابلة خاصة لـ "المغرب اليوم"، أن الكود الأخلاقي يعطي كل صحافي وإعلامي الحق في الدفاع عن وطنه وبلده، ولكن دون سب أو قذف، وهذا الأمر يجب أن يمنع تمامًا، وعلى نحو شبه مطلق أي لفظ مسيء، مشيرًا إلى أن المجلس خاطب نقابتي الصحافيين والإعلاميين لتفعيل هذا الكود ومحاسبة أعضائهما من المخطئين في تطبيقه.

وأشار رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، إلى أن المجلس شدد على منع ترديد أي لفظ بذيء على الفضائيات أو في الإذاعة، وسيتم المحاسبة على كل لفظ، بحيث إذا تكرر الخطأ 3 مرات دون أي استجابة من الفضائية التي تبث تلك الأخطاء، يتم إلغاء ترخيصها تمامًا وتعاد إجراءات الترخيص من البداية مرة أخرى.

ولفت مكرم، إلى أنه سيتم تحصيل الغرامة عن كل مرة تذاع فيها هذه الكلمات على الشاشة، كما يتم تحصيل 100 ألف جنيه عن كل مرة تذاع في الإذاعات، مشيرًا إلى أن العقوبات تتضمن تعليق ترخيص الشاشة إذا امتنعت عن دفع الغرامة الفورية ويسحب الترخيص إن تكرر الخطأ ثلاث مرات في غضون ستة أشهر، وأنه لا تعود الشاشة لممارسة عملها إلا بترخيص جديد.

وذكر مكرم، أنه يبدأ تطبيق القرار اعتبارًا من منتصف يونيو/ حزيران الجاري، ويسمح القرار بالاحتكام للمجمع اللغوي في تعريف اللفظ البذئ الذي يدخل ضمن فاحش القول، مؤكدًا أن الهيئات الإعلامية الثلاثة المتمثلة في المجلس الأعلى والهيئة الوطنية للصحافة والهيئة الوطنية للإعلام يعملون الآن على إعداد لائحة موحدة لهم، مشيرًا إلى أن الشؤون القانونية للهيئات الإعلامية الثلاثة عقدت أول اجتماع لها خلال الأيام الماضية مع ممثلي وزارة العدل لإعداد اللائحة.

وبشأن أزمة الكاتب الصحافي إبراهيم عيسى، وتقديم بلاغ ضده للنائب العام، قال مكرم، إن المجلس قرر التنازل عن بلاغه ضد الكاتب الصحافي إبراهيم عيسى، بعدما تواصل مع نقابة الصحافيين من خلال حاتم زكريا سكرتير عام النقابة، وأرسل خطابًا للمجلس الأعلى يؤكد فيه أن مجمل الآراء التي كان يقصدها في المقالات الستة تحمل دفاعًا عنن  وحدة الوطن.

وأضاف مكرم، أن بعض الأعضاء داخل المجلس رفضوا اعتبار خطاب إبراهيم عيسى تصحيحًا لصورته، والبعض اعتبرها مبادرة جيدة منه، لافتًا إلى أن عيسى أوضح في خطابه للمجلس، أن سياسة تحرير صحيفته هي المواجهة الشجاعة للإرهاب، وتوضيح لوطنيتنا الكاملة ويهمنا تصحيح واستدراك وإظهار موقفنا أمام أي شخص.

وشدد مكرم على أن خطاب عيسى لا يمثل اعتذارًا كافيًا، ومع ذلك، "فالمجلس سمح لي شخصيًا بأن أعتبر هذا نوعًا من المراجعة، وشددنا على أنه إذا تم هذا الشيء مرة أخرى سواء من جريدة إبراهيم عيسى أو غيرها، فسوف نتخذ الإجراءات القاسية بحقه".

وأبرز مكرم، أنهم لم يختلفوا مع إبراهيم عيسى كصحافي معارض للسيسي، "فهو صحافي ويجب أن نحميه، ولكن لأننا رأينا أن ما أعلنه يخل بمبدأ الوحدة الوطنية"، موضحًا أن جواب إبراهيم عيسى ليس مرضيًا بالشكل الكافي، ولن يمنعنا من اتخاذ تدابير أشد قسوة، ولكن قبلناه على أساس مبدأ "إذا جنحوا للسلم فاجنح لها"، ولذلك قبلنا هذه المراجعة المنقوصة".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مكرم محمد أحمد يكشف العقوبات الجديدة لوسائل الإعلام المخالفة  المغرب اليوم  - مكرم محمد أحمد يكشف العقوبات الجديدة لوسائل الإعلام المخالفة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مكرم محمد أحمد يكشف العقوبات الجديدة لوسائل الإعلام المخالفة  المغرب اليوم  - مكرم محمد أحمد يكشف العقوبات الجديدة لوسائل الإعلام المخالفة



 المغرب اليوم  - تصاميم فنية غريبة تمثل صرخات غير مُتبعة في الموضة

GMT 01:11 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

منتجع "نان هاي" يعد علامة على "فيتنام الجديدة"
 المغرب اليوم  - منتجع

GMT 01:44 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

ريهام حجاج تعد جمهورها بمفاجأة في "رغدة متوحشة"

GMT 03:28 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

أمل كلوني تدعو الدول إلى ضرورة محاكمة "داعش"

GMT 09:40 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

خطوط وألوان وفساتين باللون الأبيض لربيع وصيف 2018

GMT 04:29 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

تصاميم مفعمة بالحيوية من "بربري" في لندن

GMT 02:44 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

دراسة تكشف غموض الأكسجين في الغلاف الجوي للأرض

GMT 13:38 2017 الخميس ,21 أيلول / سبتمبر

حرمان الخلايا السرطانية من الأكسجين يقتل الورم

GMT 06:45 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

"شاومي" تعلن عن هاتفها الجديد "Mi Note 3" بسعر منافس
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib