غضب بريطاني بشأن حظر العلاج المجاني للعقم

عقب القرار الرسمي لهيئة التأمين الصحي

غضب بريطاني بشأن حظر العلاج المجاني للعقم

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - غضب بريطاني بشأن حظر العلاج المجاني للعقم

عمليات التلقيح الصناعي
لندن - ماريا طبراني

قررت هيئة التأمين الصحي البريطانية إلغاء العلاج المجاني للعقم، عن طريق عمليات التلقيح الصناعي، وحددت أولوية للمرضى الذين يمكنهم الاستفادة بالتأمين في تلك الحالات، على أساس الأمراض الخطيرة مثل فيروس نقص المناعة البشرية أو "السرطان"، وغيرت الأطباء الذين يعانون من ضائقة مالية قواعد علاج الخصوبة، مع رفض إعطاء بعض النساء فرصة لإنجاب طفل إلا بموجب معايير طبية صارمة.

ويعني هذا الإجراء الجديد أنه سوف يكون هناك فجوة بين الشمال والجنوب، حيث أن كثيرًا من الأزواج في جنوب إنكلترا، لن يخضعوا لعلاج الخصوبة على نفقة التأمين الصحي إلا في ظروف "استثنائية"، مثلما أن يتعرض الرجل لإصابة شريكته أو طفله بفيروس نقص المناعة البشرية، أو أن علاج "السرطان" قد ترك الرجل أو المرأة عقيمين.

وقد خفضت أربع مناطق على الأقل عدد من الدورات المتاحة للمرضى، من ثلاثة إلى الصفر، أو بمعنى أصح أدخلت قواعد صارمة، وتعد بلدة لندن في ريتشموند هي أحدث منطقة تنظر في تقييد معالجة الأزواج مع "الظروف الطبية الاستثنائية" مثل فيروس نقص المناعة البشرية و"التهاب الكبد" أو مرض "السرطان".

وفي جنوب نورفولك، فمن الممكن الحصول على التلقيح الاصطناعي، إذا كان الرجل لديه حالة مزمنة مثل فيروس نقص المناعة البشرية أو "التهاب الكبد الوبائي"، ويستثنى أيضا مرضى "السرطان" الذين يواجهون العلاج الكيماوي.

وفي شمال شرق إسكس، التلقيح الصناعي متاح للأزواج، حيث الرجل لديه عدوى فيروسية مزمنة مثل فيروس نقص المناعة البشرية أو "التهاب الكبد الوبائي"، وقد توقف باسيلدون وبرنتوود "CCG"، عن تقديم التلقيح الصناعي في كانون الأول/ديسمبر، في حين أن منتصف إسيكس، التي توقفت لأول مرة في أيلول/سبتمبر 2015، أعاد تطبيق القرار المثير للجدل مرة أخرى في أيلول/سبتمبر الماضي.

وأعلنت مؤسسة خيرية للخصوبة، الليلة الماضية، أن الأزواج اليائسين للحصول على طفل هم الآن في مرمى إصابة خفض تكاليف التأمين الصحي، وقالت سوزان سينان، من شبكة الخصوبة في المملكة المتحدة: "هذه هي الدولة التي كانت رائدة في أطفال الأنابيب، حيث ولد أول طفل أنابيب، ونحن يجب أن نقود الطريق، بدلا من ذلك هناك الحظ وهذه القواعد الشاملة التي هي غير مقبولة".

وفقا للتوجيهات التي وضعتها هيئة التأمين الصحي، أنه يجب السماح للنساء تحت سن 40 اللاتي حاولن الإنجاب لمدة عامين لثلاث وفشلن، أن يخضعن لدورات التلقيح الصناعي دون الحاجة إلى الدفع، لكن الأزواج قد يواجهون قواعد صارمة على نحو متزايد في التأهل لتلك العمليات، مع بعض المناطق التي تحظر العملية على النساء اللاتي فوق 35 والرجال الذين يدخنون أو المرأة التي لديها طفل من علاقة سابقة.

وكشف المستشار الرئيسي للطب التناسلي في مستشفى سانت جورج في لندن، البروفيسور جيتا نارجند: "العقم هو حالة طبية يمكن أن تتسبب في محنة كبيرة للأزواج وعلاج الخصوبة يجب أن يكون جزءا من الرعاية الصحية".

وتقدم لمعظم مرضى "السرطان"، فرصة لتخزين الحيوانات المنوية، أو البويضات بعد تشخيص إصابة الشخص بمرض "السرطان"، وأدوية العلاج الكيميائي التي تسبب انفجار المبيض للمرأة، ويمكن أن يترك الرجال مع عدد أقل من الحيوانات المنوية مما يجعلهم أقل قدرة على تخصيب البويضة، وهذا يعني أنهم بحاجة للتلقيح الاصطناعي بعد انتهاء علاجهم.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

غضب بريطاني بشأن حظر العلاج المجاني للعقم غضب بريطاني بشأن حظر العلاج المجاني للعقم



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

غضب بريطاني بشأن حظر العلاج المجاني للعقم غضب بريطاني بشأن حظر العلاج المجاني للعقم



أبرزت ملامحها الفاتنة بمكياج ناعم وأحمر شفاه فاتح

فيكتوريا بيكهام تلفت الأنظار ببلوزة ذهبية وسروال وردي

لندن ـ ماريا طبراني
نشرت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، صورأ جديدة لفيكتوريا بيكهام مصممة الأزياء البريطانية الشهيرة، هذا الأسبوع أثناء توقفها في أحد متاجرها الخاصة للأزياء في دوفر ستريت بلندن. وظهرت فيكتوريا التي تدير خط الأزياء الخاص بها، أثناء تجولها عبر طريق لندن لدخول المكان، ورُصدت مغنية البوب ذات الـ43 عاما، بإطلالة أنيقة ومميزة، حيث ارتدت سروالا ورديا، وبلوزة ذهبية مصممة خصيصا ذات رقبة عالية، وأضافت حقيبة صغيرة حمراء من مجموعتها الخاصة وضعتها تحت ذراعها، وأكملت فيكتوريا بيكهام إطلالتها بنظارة شمسية سوداء، مع أقراط خضراء، وقد أبرزت ملامحها الفاتنة بمكياج ناعم مع لمسة من أحمر الشفاه الوردي اللامع. ويُذكر أن فيكتوريا بيكهام ظهرت في عطلة نهاية الأسبوع وهي نائمة على الأريكة تحت البطانية، بعد قضاء يوم عائلي طويل في ساحة التزلج يوم السبت، وكانت في حالة لايرثى لها، بعد قضاء يوم طويل مع طفلتها هاربر، البالغة من العمر 6 سنوات، في تعلم

GMT 06:24 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

موضة جينز التسعينات تسيطر على الأزياء شتاء 2018
المغرب اليوم - موضة جينز التسعينات تسيطر على الأزياء شتاء 2018

GMT 07:39 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

مناطق سياحية تجعل ماليزيا من أكثر الوجهات رواجًا
المغرب اليوم - مناطق سياحية تجعل ماليزيا من أكثر الوجهات رواجًا

GMT 04:39 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

بوتين ينفي مزاعم تواطأ الرئيس الأميركي مع روسيا
المغرب اليوم - بوتين ينفي مزاعم تواطأ الرئيس الأميركي مع روسيا

GMT 05:11 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

ليندا هويدي تطالب بضرورة تجنب الملابس الفضفاضة
المغرب اليوم - ليندا هويدي تطالب بضرورة تجنب الملابس الفضفاضة

GMT 06:30 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

فنادق خاصة للمتزلجين في جبال الألب هذا الشتاء
المغرب اليوم - فنادق خاصة للمتزلجين في جبال الألب هذا الشتاء

GMT 07:46 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

إليك مجموعة مِن أفضل المتاجر الخاصة بهدايا عيد الميلاد
المغرب اليوم - إليك مجموعة مِن أفضل المتاجر الخاصة بهدايا عيد الميلاد

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 15:30 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

دركي يُنقذ أكثر من 50 راكبًا من الموت ضواحي مراكش

GMT 15:34 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

زوج نجاة اعتابو ينفي علاقتها ببارون مخدرات الفنيدق

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 15:38 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل جديدة عن كيفية هروب "بارون" المواد المخدرة في الفنيدق

GMT 05:32 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

والدة سجين تشتكي تعرضه لـ"اغتصاب جماعي"

GMT 20:44 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

موجة برد قارس تجتاح مناطق عدة في المغرب انطلاقًا من السبت

GMT 02:47 2017 الأحد ,03 كانون الأول / ديسمبر

توقيف شاب قتل والده في نواحي تازة

GMT 21:02 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الشرطة تستدعي صاحب برنامج "ليالي ماريو" على "فيسبوك"
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib