المغرب اليوم  - إسهال السفر يفسد العطلات ويجب معالجته على الفور

يصاحبه الحمى وتشنجات البطن والقىء والغثيان

إسهال السفر يفسد العطلات ويجب معالجته على الفور

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - إسهال السفر يفسد العطلات ويجب معالجته على الفور

إسهال السفر يفسد العطلات
لندن ـ كاتيا حداد

يمثل إسهال السفر، مشكلة كبيرة للملايين من الراغبين في قضاء العطلات، والذي يفسد عليهم أوقات الاستمتاع بتلك العطلة، ووفقًا لموقع "الديلي ميل" البريطاني، يقول أحد الخبراء إن سبب الإصابة بإسهال السفر يعزى على أنك تتعرض لأغذية جديدة أو مياه مختلفة غير صحية.
 
وكشف إخصائي تغذية وباحث في مجال الأمراض التي تحدث أثناء السفر، ريتشارد كونروي، أنه إذا تعرضت لوعكة صحية فإن ذلك سببه دائمًا التسمم الغذائي الناجم عن البكتيريا القاتلة مثل السالمونيلا أو الإي كولاي، محذرًا من أن تجاهلها على أنها مجرد إسهال سفر يمثل خطورة شديدة، لأن التسمم الغذائي يمكن أن يؤدي إلى حدوث مشاكل صحية طويلة الأمد.
 
وأضاف كونروي: "إذا شعرت بالمرض أثناء العطلة، أو في أي مكان آخر فهذا ليس لأنك تحاول تجريب الأطعمة الجديدة أو أنك تناولت المياه الغريبة، ولكن لأن جسمك يتعرض لهجوم من قبل مسببات الأمراض"، متابعًا "إذا كنت قد أصبت بالإسهال، فأنت على ما يقرب قد أصابك التسمم الغذائي"، محذرًا من أن الاستهانة بالأمر لكونه مجرد إسهال يعرض الآلاف من الأرواح للخطر.
 
وواصل كونروي: "لقد تعاملنا مع المرضى الذين اضطروا لخوض عملية جراحية كبرى بسبب العدوى أو نتيجة إصابتهم بمتلازمة القولون العصبي بعد العدوى، إثر التعرض لبكتريا "السالمونيلا" أو "الإي كولاي"، مؤكدًا "في كثير من تلك الحالات، يؤثر  المرض على مفاصل الشخص مما يسبب ألمًا كبيرًا لديه"، موضحًا أن وجهات العطلات الرسمية إلى دول مثل مصر وإسبانيا وتركيا هي أسوأ ما يمكن أن يتعرضه الشخص للتسمم الغذائي.
 
ووفقًا لما ذكرته هيئة الخدمات الصحية الوطنية على موقعها، يتم تصنيف إسهال المسافر بأنه التعرض لإسهال خلال 3 مرات أو أكثر في 24 ساعة، يصاحبه أي من: الحمى، وتشنجات البطن، الحاجة المستمرة لإخراج البراز والغثيان أو القيء."
 
ونجح زوجان بريطانيان هما دينيس ومارغريت وود، في رفع دعوى قضائية ضد شركة سياحية وحصلوا على مبلغ 24 ألف جنيه إسترليني كتعويض، بعد أن عانوا من التهاب المعدة والأمعاء الحاد نتيجة الطعام أو الشراب الملوث الذي تناولوه في فندق في جمهورية الدومينيكان.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - إسهال السفر يفسد العطلات ويجب معالجته على الفور  المغرب اليوم  - إسهال السفر يفسد العطلات ويجب معالجته على الفور



 المغرب اليوم  -

أثناء توجهها إلى مطعم كريج لتلتقي بعائلتها

كيندال جينر تبدو رائعة في زي مميز كشف عن خصرها

لندن - كاتيا حداد
أطلت عارضة الأزياء كيندال جينر، في ثياب مواكب لـ"الموضة"، ومستوحي من العشرينيات، أثناء توجهها إلى مطعم كريج، قبل التوجه إلى نادي Blind Dragon Club، لتلتقي ببقية عائلتها. ولم يكن محبوبها "آيساب روكي" بعيدًا عن الركب بعد أن أنهى عمله في حفلة جوائز بيت BET Awards ، وتوجه إلى المنطقة الساخنة في هوليوود، قبل انضمامه إلى عائلة كارداشيان ليحتفل بعيد ميلاد شقيق كلوي الثالث والثلاثين، الذي ينعقد يوم الثلاثاء. وكشفت كيندال عن بطنها من خلال ارتداءها لزي ملتوي، فضلًا عن ارتداءها لبنطال جينز رياضي، والذي أبرز جمال ساقيها الممشوق، وأكملت إطلالتها بزوج من الأحذية الوردية والتي تتميز بكعب مذهل.  وارتدى روك سترة سوداء فوق تي شيرت أبيض، مدسوسا في بنطلون من تصميم ويستنغهاوس، وأكمل إطلالته بزوج من أحذية نايك ذات الألوان الأسود والأحمر والأبيض الكلاسيكية، كما قام بعمل ضفائر ضيقة لشعره، وأمسك بحقيبة معدنية فضية أنيقة على الكتفين. وشارك

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - إسهال السفر يفسد العطلات ويجب معالجته على الفور  المغرب اليوم  - إسهال السفر يفسد العطلات ويجب معالجته على الفور



GMT 03:52 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

فنادق "ريتز كارلتون" تكشف عن تصميمات ليخوت سياحية
 المغرب اليوم  - فنادق
 المغرب اليوم  - الجلبي يعلن أن معركة نينوى أضخم عملية منذ سقوط بغداد

GMT 03:58 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

روسيا تهدد بوقف تطبيق المراسلة "تيلغرام"
 المغرب اليوم  - روسيا تهدد بوقف تطبيق المراسلة

GMT 03:27 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

مدرسة ابتدائية في لندن تربط الموسيقى بالمناهج
 المغرب اليوم  - مدرسة ابتدائية في لندن تربط الموسيقى بالمناهج

GMT 04:09 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

اكتشاف جدارية صغيرة لحلزون وضعها الأنسان الأول
 المغرب اليوم  - اكتشاف جدارية صغيرة لحلزون وضعها الأنسان الأول

GMT 03:06 2017 الخميس ,01 حزيران / يونيو

شهر حزيران يحمل أوضاعًا تنذر بأزمات عالمية
 المغرب اليوم  - شهر حزيران يحمل أوضاعًا تنذر بأزمات عالمية

GMT 03:24 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

تفاصيل مهمة عن جاغوار E-pace قبيل إطلاقها
 المغرب اليوم  - تفاصيل مهمة عن جاغوار E-pace  قبيل إطلاقها

GMT 05:05 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

الأشخاص الذين يراقبون سيارة أخرى يتعرضون للحوادث
 المغرب اليوم  - الأشخاص الذين يراقبون سيارة أخرى يتعرضون للحوادث

GMT 04:11 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

سكان أستراليا يدعون إلى إعدام حيوانات الكنغر
 المغرب اليوم  - سكان أستراليا يدعون إلى إعدام حيوانات الكنغر
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib